قصص و نوادر من الأدب العربى و الإسلامى - منتديات الخبر
منتديات الخبر منتديات الخبر الخبر الخبر الخبر
الخبر الخبر
الخبر الخبر الخبر
| الرئيسية | دليل مواقع الخبر | العاب الخبر |

الإهداءات


العودة   منتديات الخبر > مدينة الخبر الأدبية > واحة الخبر للثقافة والأدب

واحة الخبر للثقافة والأدب ادب ، قصة ،رسم تشكيلي ، اخبار النجوم

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 13-02-2011   #1
ولـ العنود ـه
(( رقيقة الأحساس ))
 
الصورة الرمزية ولـ العنود ـه
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: مملكة البحرين
المشاركات: 13,664
معدل تقييم المستوى: 24
ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع
My SMS أبشـّر بـقلبٍ مايبي غّـير [ طاريك] و أبشـّر بـعينٍ ماتبـي غّـير [ شوفك ]
قصص و نوادر من الأدب العربى و الإسلامى

بسم الله الرحمن الرحيم


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته





التاريخ العربى و الإسلامى عامر و وافر بالقصص الرائعة
التي بامكاننا الاستفاده منها في حياتنا لما تحمله من نصائح وحكم

فقمت بوضع هذا الموضوع ليكون موسوعة شاملة لكل القصص و الروايات التى مصدرها الأدب العربى أو الإسلامى

و لنتبارى فى إتحاف بعضنا البعض بما هو نافع ومفيد



تقبلوا تحياتي
بانتظار مشاركاتكم





ملاحظة: ارجووووو من الجميع عدم الرد الا بمشاركة بقصة
حتى يسهل على الاعضاء الاطلاع على القصص بشكل مستمر ومتجدد




من مواضيع : ولـ العنود ـه 0 أزياء رمضانية
0 الجلد عنوان الاناقة
0 كل اسبوع لون
0 قصص و نوادر من الأدب العربى و الإسلامى
0 لا جا خياله وزارني قبل نومي اعاف انا نومي واجابل خياله
0 مبروك الالفية الرابعة عشر لشخص غني عن التعريف
__________________

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعياضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
masaالمحروووووم الغامدي

التعديل الأخير تم بواسطة ولـ العنود ـه ; 13-02-2011 الساعة 09:28 PM
ولـ العنود ـه غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 13-02-2011   #2
ولـ العنود ـه
(( رقيقة الأحساس ))
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: مملكة البحرين
المشاركات: 13,664
معدل تقييم المستوى: 24
ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع
My SMS أبشـّر بـقلبٍ مايبي غّـير [ طاريك] و أبشـّر بـعينٍ ماتبـي غّـير [ شوفك ]
رد: قصص و نوادر من الأدب العربى و الإسلامى

ناصيف اليازجي‏

قضى ناصيف اليازجي معظم حياته في التأليف والتدريس في الحقل اللغوي , وكان لشدة حرصه على أصول اللغة العربية , لا يتحدث إلى أبنائه إلا بالفصحى.‏

وذات يوم طلب إلى ابنته الصغيرة وردة التي أصبحت فيما بعد أديبة معروفة أن تناوله قنينة ماء ليشرب. وناولته إياها وهي تقول: تفضل يا ابي هذه هي القنينة (بفتح) القاف , فقال لها بغضب: اكسريها , وهو يقصد كسر القاف ?‏

فما كان منها إلا إن ألقت بالقنينة على الأرض وحطمتها , وضرب اليازجي كفا بكف حسرة وأسفا وقال: هذا ما جنته اللغة علي , رحمك الله يا أبا العلاء المعري !.‏






من مواضيع : ولـ العنود ـه 0 أزياء رمضانية
0 الجلد عنوان الاناقة
0 كل اسبوع لون
0 قصص و نوادر من الأدب العربى و الإسلامى
0 لا جا خياله وزارني قبل نومي اعاف انا نومي واجابل خياله
0 مبروك الالفية الرابعة عشر لشخص غني عن التعريف
ولـ العنود ـه غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 13-02-2011   #3
ولـ العنود ـه
(( رقيقة الأحساس ))
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: مملكة البحرين
المشاركات: 13,664
معدل تقييم المستوى: 24
ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع
My SMS أبشـّر بـقلبٍ مايبي غّـير [ طاريك] و أبشـّر بـعينٍ ماتبـي غّـير [ شوفك ]
رد: قصص و نوادر من الأدب العربى و الإسلامى

روى الجاحظ :
أتتني امرأة وأنا على باب داري فقالت: لي إليك حاجة، وأريد أن تسير معي. فقمت معها إلى أن أتت بي إلى صانع، وقالت له: مثل هذا، وانصرفت. فسألت الصانع عن قولها، فقال: لا مؤاخذة يا سيدي، إنها أتت إليَّ بحصى، وأمرتني أن أنقش لها عليها صورة شيطان، فقلت لها: يا سيدتي ما رأيت الشيطان، فأتت بك وكان ما سمعت!!







من مواضيع : ولـ العنود ـه 0 أزياء رمضانية
0 الجلد عنوان الاناقة
0 كل اسبوع لون
0 قصص و نوادر من الأدب العربى و الإسلامى
0 لا جا خياله وزارني قبل نومي اعاف انا نومي واجابل خياله
0 مبروك الالفية الرابعة عشر لشخص غني عن التعريف
ولـ العنود ـه غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 13-02-2011   #4
طـــــير السعد
 
الصورة الرمزية طـــــير السعد
 
تاريخ التسجيل: May 2010
المشاركات: 13,805
معدل تقييم المستوى: 60
طـــــير السعد معتلي القمة طـــــير السعد معتلي القمة طـــــير السعد معتلي القمة طـــــير السعد معتلي القمة طـــــير السعد معتلي القمة طـــــير السعد معتلي القمة طـــــير السعد معتلي القمة طـــــير السعد معتلي القمة طـــــير السعد معتلي القمة طـــــير السعد معتلي القمة طـــــير السعد معتلي القمة

مـجـمـوع الأوسـمـة: 1 مشرف مميز


مـجـمـوع الأوسـمـة: 1...)  (الـمـزيـد»

My SMS
رد: قصص و نوادر من الأدب العربى و الإسلامى

لاهنتي وله العنود على طرحك الراقي
لي باك





من مواضيع : طـــــير السعد 0 الكون شاع بنوره ساعة وصولك
0 ان شكى من هم قالوا ذليل . . وان كتم ونات صدره تقتله
0 سر شجاعة اهل حمص في الحروب على مدى التاريخ
0 يا طير ياسباح
0 صورة من الحدود الاردنية السورية .. مؤثرة
0 من روائع الادب العربي لابي فراس الحمداني
طـــــير السعد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 14-02-2011   #5
ولـ العنود ـه
(( رقيقة الأحساس ))
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: مملكة البحرين
المشاركات: 13,664
معدل تقييم المستوى: 24
ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع
My SMS أبشـّر بـقلبٍ مايبي غّـير [ طاريك] و أبشـّر بـعينٍ ماتبـي غّـير [ شوفك ]
رد: قصص و نوادر من الأدب العربى و الإسلامى

ومن المنقول عن سليمان عليه السلام:
عن أبي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال:
خرجت امرأتان ومعهما صبيّان, فعدا الذئب على أحدهما, فأخذتا تختصمان في الصبي الباقي, فاختصمتا الى داود عليه السلام, فقضى به للكبرى منهما, فمرّتا على سليمان عليه السلام, فقال ما أمركما؟
فقصّتا القصّة.
فقال: ائتوني بالسكين أشق الغلام بينكما.
فقالت الصغرى: أتشقه؟
قال: نعم.
قالت: لا تفعل, حظي منه لها.
فقال: هو ابنك. فقضى به لها.





من مواضيع : ولـ العنود ـه 0 أزياء رمضانية
0 الجلد عنوان الاناقة
0 كل اسبوع لون
0 قصص و نوادر من الأدب العربى و الإسلامى
0 لا جا خياله وزارني قبل نومي اعاف انا نومي واجابل خياله
0 مبروك الالفية الرابعة عشر لشخص غني عن التعريف
ولـ العنود ـه غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 14-02-2011   #6
طـــــير السعد
 
تاريخ التسجيل: May 2010
المشاركات: 13,805
معدل تقييم المستوى: 60
طـــــير السعد معتلي القمة طـــــير السعد معتلي القمة طـــــير السعد معتلي القمة طـــــير السعد معتلي القمة طـــــير السعد معتلي القمة طـــــير السعد معتلي القمة طـــــير السعد معتلي القمة طـــــير السعد معتلي القمة طـــــير السعد معتلي القمة طـــــير السعد معتلي القمة طـــــير السعد معتلي القمة

مـجـمـوع الأوسـمـة: 1 مشرف مميز


مـجـمـوع الأوسـمـة: 1...)  (الـمـزيـد»

My SMS
رد: قصص و نوادر من الأدب العربى و الإسلامى

محمد بن موسى الخوارزمي
أبو عبد الله محمد بن موسى الخوارزمي [1] عالم رياضياتوفلكوجغرافيا [2][3][4]، ولد في خوارزم سنة 780 [3][5][6]، اتصل بالخليفة العباسي المأمون وعمل في بيت الحكمة في بغداد وكسب ثقة الخليفة إذ ولاه المأمون بيت الحكمة كما عهد إليه برسم خارطة للأرض عمل فيها أكثر 70 جغرافيا، وقبل وفاته في 850م/232 هـ كان الخوازرمي قد ترك العديد من المؤلفات في علوم الفلك والجغرافيا من أهمها كتاب الجبر والمقابلة الذي يعد أهم كتبه وقد ترجم الكتاب إلى اللغة اللاتينية في سنة 1135م وقد دخلت على إثر ذلك كلمات مثل الجبر Algebra والصفر Zero إلى اللغات اللاتينية.
كما ضمت مؤلفات الخوارزمي كتاب الجمع والتفريق في الحساب الهندي، وكتاب رسم الربع المعمور، وكتاب تقويم البلدان، وكتاب العمل بالأسطرلاب، وكتاب "صورة الأرض " الذي اعتمد فيه على كتاب المجسطي لبطليموس مع إضافات وشروح وتعليقات، وأعاد كتابة كتاب الفلك الهندي المعروف باسم "السند هند الكبير" الذي ترجم إلى العربية زمن الخليفة المنصور قأعاد الخوارزمي كتابته وأضاف إليه وسمي كتابه "السند هند الصغير".





من مواضيع : طـــــير السعد 0 الكون شاع بنوره ساعة وصولك
0 ان شكى من هم قالوا ذليل . . وان كتم ونات صدره تقتله
0 سر شجاعة اهل حمص في الحروب على مدى التاريخ
0 يا طير ياسباح
0 صورة من الحدود الاردنية السورية .. مؤثرة
0 من روائع الادب العربي لابي فراس الحمداني
طـــــير السعد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 14-02-2011   #7
ولـ العنود ـه
(( رقيقة الأحساس ))
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: مملكة البحرين
المشاركات: 13,664
معدل تقييم المستوى: 24
ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع
My SMS أبشـّر بـقلبٍ مايبي غّـير [ طاريك] و أبشـّر بـعينٍ ماتبـي غّـير [ شوفك ]
رد: قصص و نوادر من الأدب العربى و الإسلامى


قصة وحكمة من التراث العربي

يحكى أن شيخاً من مشايخ القبائل كان له أربعة أبناء ، فلما أحس بدنو أجله أمر أحد خدمه بإحضار أربعة صناديق

ذات أقفال ، فقام الشيخ خفية ، بدون علم أحد، ووضع بداخلها أشياء، ثم كتب على كل منها اسم واحد من أبنائه.

و بعد ذلك جمعهم ، وقال:

"يا أبنائي إن الدنيا فانية زائلة ، وإنني قد قسمت بينكم قسمة عادلة ، و قسمتي موجودة في هذا الصندوق، فلتفتحوه إذا أتي عليّ الموت ، وليرض كل منكم بما قسمت له، وإن اختلفتم

فيما بينكم فارجعوا إلى الحاكم الفلاني :

(وسمى لهم رجلاً مشهوراً بالحكمة من قضاة العرف)

وأسأل الله لكم الهداية و السداد"

و بعد أيام توفي الشيخ ، فاجتمع الأبناء الأربعة ، وقال كبيرهم :

"هيا بنا نفتح الصناديق المغلقة ، وليرض كل منا بقسمه"

فلما اجتمعوا وفتحوها ،

وجد أكبرهم في الصندوق: "السيف و خاتم الرئاسة و الراية "

ووجد أخوه الثاني :"الرمل والحجارة"

ووجد أخوه الثالث:"العظام"

ووجد الرابع:"الذهب و الفضة"

عند ذلك اختلفوا فيما بينهم،لأنهم طمعوا في نصيب أصغرهم ، فتذكروا وصية أبيهم بالرجوع إلى الحاكم المشار إليه ، فقالوا لابد أن نتحاكم إلى القاضي الذي ذكر والدنا،و كان بعيداً عنهم،

فأعدوا العدة للسفرإليه.

وخرجوا من قريتهم فلما قطعوا ربع المسافة فإذا بثعبان صغير معترض أمامهم فأهوى إليه أصغرهم ليضربه، فأخطأه، ففتح فاه حتى كاد يسد الطريق من شدة ثورته، ثم إنهم حاولوا الهرب

حتى نجو.

فلما مضى الربع الثاني : وجدوا جملاً في أرض جرداء قاحلة ، وكان الجمل سميناً، لا يظهر عليه جدب أرضه،ثم مشوا قليلاً فوجدوا جملاً آخر هزيلاً في روضة خضراء ، يانعة ، فأنكروا حالة.

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

فلما بقي من المسافة القليل وجدوا طائراً يطير حول سدرتين ، كلما وقع على إحداهما: اخضرت ، ويبست الأخرى ، فإذا وقع على اليابسة اخضرت و يبست الأخرى.

فأدهشهم هذا الأمر ، فذهبوا وهم في حيرة من أمرهم ، حتى وصلوا القرية التي فيها القاضي ،فسألوا عن منزله

فلما طرقوا الباب فتحه لهم شيخ كبير ضعيف البصر ، فسألوه عن القاضي هل هو موجود ؟ فقال : نعم ، وهو أخي الأكبر، وهو في تلك الدار ، و أشار إلى دار مجاورة .

فذهبوا إليه و هم في دهشة ، كيف سيقضي بيننا وهو شيخ هرم فان،فإنه لا يستطيع القضاء بيننا ، إذا كان هذا أخوه الاصغر ، فكيف هو .

فلما طرقوا الباب فإذا امرأة حبيبة ، فسألوها عن القاضي ، فقالت : نعم ، ادخلوا إلى المجلس حتى يأتيكم ، فدخلوا عنده، وعند انتهاء القهوة ، دخل عليهم فسلم ، فكان رجلاً

نشيطاً قليل

الشيب ، مكتمل القوة ، فلما أكرمهم .

قال كبيرهم:

"أيها الشيخ :جئناك لمسألة واحدة ، لكنها في طريقنا إليك، صارت خمس مسائل، فقد وجدنا أربع مسائل أدهشتنا و حيرتنا،".

فقال ::هاتوا المسائل الأربع التي اعترضتكم في طريقكم، ثم اعرضوا علي مسألتكم التي جئتم من أجلها،عسى الله أن يوفقني و إياكم لحلها".

قال كبيرهم:" أما المسألة الأولى :عندما سرنا إليك وجدنا ثعباناً صغيرا فلما هاجمه أحدنا ، فتح فاه ، فكاد يسد الطريق علينا، لولا أننا تسللنا منه لواذاً لما استطعنا هرباً منه"

[قال القاضي :"هذا يا أبنائي الشر ، أوله صغير ، يستطيع كل شخص مجانبته ، فإذا دُخل فيه كبر و استفحل

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

ثم قال : "هاتوا يا أبنائي الثانية"

فقال المتكلم منهم : "المسألة الثانية : أنا لما سرنا وجدنا جملين الأول منهما:كان يرعى في روضة جرداء قاحلة و حالته سمينة ، والثاني :منهما: يرعى في أرض خضراء مربعة ،

وحالته

هزيلة ، فعجبنا من حالتيهما، فأخبرنا عنهما".

قال القاضي : "أما الجمل الأول :وهو السمين القانع بما أعطاه الله فينتفنع بما في يديه ، فارتاح في دنياه.

و أما الثاني: فهو الرجل كثير المال عنده خيرات كثيرة من المال و الولد، لا يشكر ربه على ما أعطاه ، فلا ينتفع بشيء أبداً

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

ثم قال: "هاتوا الثالثة"

فقال المتكلم منهم: "ثم لما سرنا فوجدنا طائراً عنده سدرتان ، إذا وقع على أحدهما اخضرت ، و الأخرى يبست ، وهكذا دواليك".

[فقال القاضي : "نعم يا أبنائي ذاك الرجل المتزوج زوجتان، إذا ذهب أتى واحدة غضبت الأخرى ، فإذا جاءها رضيت و غضب الأخرى ، وهكذا شأنه كله".

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

ثم قال المتكلم منهما: "و المسألة الرابعة : حينما دخلنا القرية سألنا عن منزلكم ،فأرشدنا لمنزل أخيك الأكبر، فوجدنا شيخاً هرماً ، فلما سألناه عنكم، قال : إنه قريب ، ولكن داره

هناك،

فلما جئنا إليكم ازددناعجبنا حيث رأيناك- ما شاء الله - بصحة و عافية متعك الله بهما،فما سر صحتك مع أنك أكبر منه ، وهو أضعف منك بكثير "

قال القاضي : "أما ما وجدتموه من حال اخي الاصغر ، فإنه يرجع إلى أن عنده امرأة سليطة اللسان ، بذية المنطق فهي تسلخ منه كل يوم ، عسى الله أن يفرج عنه ما هو فيه

و أما إننا فإنني – والحمد لله على ذلك – أعيش عيشة هنية، أسأل الله أن يحفظها علي ،فزوجتي صالح حبيبة أمينة ، فأنتم جئتم و كنت نائماً ، فلم توقظني ، حتى جهزت القهوة و كل

ما تحتاجونه ، ثم أيقظتني ، فجئت إليكم ، و أنا نشيط مرتاح ، والحمد لله على ذلك، فذلك سر سعادتي".





قال المتكلم منهم: "و الخامسة وهي مسألتنا ، فنحن أبناء شيخ قبيلتنا" و سموا له قبيلتهم ، و قالوا : لما توفي والدنا ، قسم حظوظنا من أمواله بيننا ، ووضعها في صناديق لا تفتح إلا بعد

موته ، فلما مات ، فتحناها ، فوجدنا في كل صندوق اسم واحد منا ، و في

الأول منها:السيف و ختم الرئاسة و الراية

ووجدنا في الثاني : الرمل و الحجارة

ووجدنا في الثالث: العظام

ووجدنا في الرابع: الذهب و الفضة

فاختلفنا عند ذلك ، وكان أبي أوصانا أن نرجع إليكم ،فها نحن قد جئنا إليكم، لتحكم بيننا بما أراك الله، و نسأل الله أن يوفقكم للعدل و الإنصاف، ونحن مستعدون بتنفيذ ما حكمت به بيننا، إن

شاء الله تعالى "

فقال القاضي: "لقد كان أبوكم حكيماً يا أبنائي ، فلقد أعطى كل منكم ما يستحقه فمن كان نصيبه:السيف و الختم و الراية فهو شيخ القبيلة ، خلف لأبيه، و

عليكم السمع و الطاعة له ، و

أن ترجعوا إليه، في كل أمر من أموركم

و من كان نصيبه:الرمل و الحجارة فله العقار و البيوت و الأراضي

ومن كان نصيبه:العظام فله المواشي من خيل وإبل و بقر و غنم

و من كان نصيبه:الذهب و الفضة فهو أضعفكم ، فلا تنسوه عند انتهاء ما لديه من مال،،،، و أوصيكم يل أبنائي بالاتفاق و جمع الكلمة

و أسأل الله أن يحفظكم و يرعاكم ".

ثم انصرفوا من عنده راضين بما حكم به لهم ، وما فرض لهم أبوهم ، ويسألون لأبيهم المغفرة و الرحمة و الرضوان.





من مواضيع : ولـ العنود ـه 0 أزياء رمضانية
0 الجلد عنوان الاناقة
0 كل اسبوع لون
0 قصص و نوادر من الأدب العربى و الإسلامى
0 لا جا خياله وزارني قبل نومي اعاف انا نومي واجابل خياله
0 مبروك الالفية الرابعة عشر لشخص غني عن التعريف

التعديل الأخير تم بواسطة ولـ العنود ـه ; 14-02-2011 الساعة 09:03 PM
ولـ العنود ـه غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 14-02-2011   #8
ولـ العنود ـه
(( رقيقة الأحساس ))
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: مملكة البحرين
المشاركات: 13,664
معدل تقييم المستوى: 24
ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع ولـ العنود ـه رائع
My SMS أبشـّر بـقلبٍ مايبي غّـير [ طاريك] و أبشـّر بـعينٍ ماتبـي غّـير [ شوفك ]
رد: قصص و نوادر من الأدب العربى و الإسلامى

حكى الأصمعي قال : بينما كنت أسير في باديه الحجاز إذ مررت بحجر كتب عليه هذا البيت :
يا معشر العشاق بالله خبروني
إذا حل عشق بالفتى كيف يصنع
فكتب الأصمعي تحت ذلك البيت :
يداري هواهثم يكتم سره
ويخشع في كل الأمور ويخضع
ثم عاد في اليوم التالي إلى المكان نفسه فوجد تحت البيت الذي كتبه هذا البيت :
وكيف يداري والهوى قاتل الفتى
وفي كل يوم قلبه يتقطع
فكتب الأصمعي تحت ذلك البيت :
إذا لم يجد صبرا لكتمان سره
فليس له شي سوى الموت ينفع
قال الأصمعي فعدت في اليوم الثالث إلى الصخره فوجدت شابا ملقى تحتها وقد فارق الحياة وقد كتب في رقعة من الجلد هذين البيتين :
سمعنا أطعنا ثم متنا فبلغوا
سلامي إلى من كان للوصل يمنع
هنيئا لأرباب النعيم نعيمهم
وللعاشق المسكين ما يتجرع








من مواضيع : ولـ العنود ـه 0 أزياء رمضانية
0 الجلد عنوان الاناقة
0 كل اسبوع لون
0 قصص و نوادر من الأدب العربى و الإسلامى
0 لا جا خياله وزارني قبل نومي اعاف انا نومي واجابل خياله
0 مبروك الالفية الرابعة عشر لشخص غني عن التعريف
ولـ العنود ـه غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الليث , العربي , الإسلامى , ونادر , قصص


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع



الساعة الآن 05:14 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
شبكة ومنتديات الخبر