المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل مررت يوماً ما بهذا !


ساند
02-05-2015, 02:28 PM
هل مررت يوما بهذا؟


هل مررت يوما بموقف عجزت فيه عن الكلام..؟!!
...

كثير منا من يمر بمواقفـ...
ولكنـــ...!!
حينما تقف االحروف على باب لسانك لكنك لا تقوى على
الكلام بل تكتفي فقط بالنظر والتطلع إلى ذلك الموقف
العجيب باحثا عن لسانك وقوة عزيمتك كي تسعفك من
حاله الشلل التي انتابتك


لكنك عبثا تحاول ويمر الأمر وتشعر بعدها بالمرارة
وتأنيب للضمير ورغبه في عودة عقارب الساعة إلى الوراء
لتقول ما عجزت عن قوله
وتبقى تلك الرغبة أسيرة لكلمه ( لو )
وتأنيب مستمر لذاتك لما لم أقول ؟؟

ربما لو قلت ما كان يدور في
بالك كان كل شيء تغير ؟؟؟
ربما أنت قد مررت يوما بمثل هذه المواقف ربما يكون
هذا الموقف
كلمه لا ترحل .... لشخص تحب لم تردة أن يرحل
لكنك عجزت عن البوح بها أمامه
ظلمته لكنك عجزت عن قولها له
والكثير الكثير من الكلمات

ما هي تلك الكلمه التي عجزت عن قولها ؟؟؟
او الكلماات التى لاتقوى على الخروج من فممك ؟؟

لكم ودي

3bth
02-05-2015, 03:17 PM
كثير أمر بهالموقف
خصوصا لأني في السابق لما يضايقني موقف أعبر بلحظتها
وبعد مدة اكتشف اني أخطأت في الحكم وتسرعت ، بعدها عودت نفسي
لو مهما أشوف شي يضايقني ، أحاول التزم الصمت وابتعد فتره عن الشيء اللي ازعجني
اراقب من بعيد واحاول آخذ نفس ، اخاف اظلم أحد أو اقسى بكلام وليد لحظة غضب
برايي اسكت واندم بعدين ولا اندم على كلام قلته
لانه الكلام يجرح وقتها وصعب رجوعه

كالعاده عزوفه
مواضيعگ ع الجرح
قبلاتي ي جميله :)

ساند
02-05-2015, 11:16 PM
"اسمعِ" ثم "ابتسمِ" ثم "تجاهلِ"
رحم الله امرءٍ تغافل لأجل بقاء الود ..

اتبعيها عبوثه في حياتك وراح تكونِ اسعد انسانه
دمتِ بخير

NORY
02-05-2015, 11:37 PM
احيانآ في موااقف كثيرة

مالها ا لا التجاهل والصمت

حتى تعبر وتسير الامور

لكن

هناك

مواقف تجاهلها مصيبة كبرى

الله يلهمنا الصواب دائمآ



عازفة

:bear:

عنيزاوي
03-05-2015, 09:26 AM
الصمت بجميع المواقف حكمه والتعامل بالدين مابعده تعامل



بعدين ترا دايم تعقدينا برد ع مواضيعك تحرجينا :fest06:




لاهنتي يا عازفتنا ومبدعتنا

حكآوي
03-05-2015, 02:09 PM
ياكثر م يكون الرد السكوت
بالذات لو الشخص لوة مكانتوة
هنا طرقٍ ع خشيمي ابلعه واسكت
يعطيكك العافيه ي قلبي ..
م ننحرم ...