المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سأُبقي شيئاً !!!


نظرة حياء
19-03-2014, 08:10 AM
التقيت بها مصادفة ..


اتفقت معها على موعد للقاء فأنا في شوق لحديثها ..


في ذلك المساء الرائع وعلى الموعد تقابلنا





بدأحديثنا بشيء من الرسمية ..


ربما بسبب طول غيابنا عن بعضنا كنت استمع إليها بصمت ..


كانت هذه المرة مختلفة ليست صديقتي التي عهدتها تشرق عينيها ببريق الفرح ..


سألتها بشيء من الحذر وما أخباره ؟


اعرفها جيداً تعشقه حد الجنون كنت اتملل كثيراً من حديثها عنه .


من كثرة وصفها له و لتصرفاته لبسماته حتى لبعض كلماته التي تشدها اليها طريقة نطقه لها !!!


رفعت رأسها ونظرت لي نظرة لم اتمكن من قراءة ما تحملها من مشاعر ..


اجابتني بهدوء لم اعهده منها حين تتحدث عن حبيبها قائلة : بخير !!


لكن جوابها لم يشبع فضولي فصديقتي تغيرت كثيراً لِما ارى ملامح الشيخوخة طغت على جمالها ؟؟


سألتها وانا اكاد اجزم انها لن تجيب


ماذا حدث ، لماذا لا اشعر بذلك الحب الذي كانت تنطق به عيناك ؟


قالت : لأنه رحل !!


سألتها : رحل !!!


كيف ؟


أجابت : تغير كثيراً تنازلت عن الكثير معه لكنه لم يقدر ما فعلته لم يشعرني أن ما افعله له ذا اهمية


فرحل الحب حين صدمه الصد !!


قلت لها : ولم لا تواجهيه تحدثي إليه اخبريه بما تشعرين به ..


أجابت ودمعة يتيمة تتدحرج بصمت على خدها : لن افعل !!


قلت منفعلة : ولماااااذا ؟


ردت بهدوء : بقيت المودة والرحمة ولن افرط بهما كما فرط هو بالحب قبلهما !!!


---------


بقلمي / نظرة حياء

أبوشهد
19-03-2014, 08:34 AM
اهنيك موضوع رائع

مختوم بحكمة جميلة جداً

راقت لي كثيراً كثيراً

استمري عافاك الله ياصاحبة الانامل الذهبية

:10_out_of_10:

ساند
19-03-2014, 08:45 AM
جداً جداً رائعه يا نظرة حياء .. كلماتك لامست أحاسيسي كثيرا .. دوما متابعه لك فأستمري

نظرة حياء
19-03-2014, 04:06 PM
ابو شهد
اشكر لك كلماتك الطيبة هنا وهناك
اعجز عن شكرك شكراً يليق بحضورك
جزاك الله خيرا على حسن ظنك
وفقك الله اخي الفاضل ونفع بك ورفع الله قدرك

-------

ساند
بسمة بحجم جمال حضورك عزيزتي
وتبقين مصدر سرور
الله يسعد قلبك يارب

ســــعود
19-03-2014, 11:25 PM
الله .. برآآفو .’ عن جّد خآطره رآئعه ..

مليّئه بلإحسآس ومؤلمّهة إلآ إن خآتمتهآ خآتمّه .!
ميرسي

.’