المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قصة


غزلان
14-11-2013, 10:10 PM
قصة لخادم الحرمين الملك عبدالله بن عبدالعزيز حفظه الله
حصلت مع الملك عبدالله عندما كان ولي للعهد ,
كان هناك جندي يعمل في " الخاصة" وهي وحدة تابعه للحرس الوطني
ومسؤولة عن الحماية لرئيس الحرس وولى العهد انذاك ,
هذا الجندي عمره 23 سنة حينها وكان يستلم " خفارة" حراسة على مواقع
خدمية تابعه للقصر وبعيدة عنه ,
استئذن هذا الجندي من الرقيب المسؤول ... وعند سؤاله عن وجهة
افاد بانه ذاهب يخطب لزواج وعلماً ان الولد يتيم وليس له اعمام
اعطى اﻻ‌ذن وذهب يخطب ... وكان والد البنت من اهل المال والعزوة رغم انه من قبيلة الجندي
ذهب الجندي .. الى والد الفتاة وكان المجلس مليان ... فحاول ان يجد فرصة
انفراد ولم يستطيع ... قال والد الفتاة وش عندك قل الى عندك مابيني وبينك اسرار
وبصوت جهوري في المجلس !
قال الجندي انا ابي يد بنتك فﻼ‌نه ويشرفني ,
رد والد الفتاة بضحكة وتبعه المنافقون في المجلس بضحكات !
وقال انت ماتشوف نفسك مقطوع وفقران انت جيتني ﻻ‌يتبعك اب وﻻ‌عم وﻻ‌ خال
وﻻ‌ لك عزوة ونسميك الضعيف والضعيف مانعطيه بناتنا !!!!
تقهوى بس وتوكل على الله !
بلع ريقه الجندي وقام من المجلس ... وعاد الى عمله
وﻻ‌حظ اخوياه ومرؤسيه عليه اختﻼ‌ف وشافوا فيه حزن وسرحان قوي !
وهو باﻻ‌صل محبوب عندهم .... المهم قام الرقيب المسؤوال عنه
واستدرجه بالسؤال ماذا بك ؟
حكى الشاب قصته ولم يتمالك دموعه ... قال الرقيب وﻻ‌تزعل بدل البنت بنت
قال الجندي ما احرقني ليس رد الخطبة بل تعييري ان ليس لي عزوة !
بعدها قام الرقيب بجمع عدد كبير من منسوبي الوحدة والطلب منهم تجهيز الجندي
بسيارة جديدة ومرافقته ﻻ‌ اعادة الخطبة من جديد وان ﻻ‌يقل عدد المرافقين
عن 200 شخص من كل القبايل ... ليعلم والدها اننا عزوة له
وليسقط في يده ونضغط عليه بعددنا ونريه كيف يستقبل الرجال !
حتى لورفض ولنجعلها قصة تﻼ‌حقه لعنتها الى يوم الدين وتشتهر عليه!
تسرب الخبر لقيادة الوحدة وبدورهم وصل الخبر لقائد الوحدة العام
واثناء جلوسه مع ابومتعب روى له القصة من باب " السوالف"
وعلى الفور طلب ابومتعب ان يحضر الجندي ليسمع منه القصة
وفعﻼ‌ً حضر وسمع التفاصيل ... عندما انتهى
قال ابومتعب انا عزوتك وانت ولدي وانا ابوك
واعطى اﻻ‌مر لمن حوله ان يبلغوا والد الفتاة ان عبد الله بن عبدالعزيز
قادم اليه بدون ذكر شيء !
وطلب تجهيز الجندي ببشت ومرافقته في نفس السيارة
تحرك الموكب ووصل لدار ابو البنت الذي كان على الباب هو وجميع اقاربه
ووقفت سيارة ابومتعب وتسابقوا على اﻻ‌بواب وطلب من الجندي
النزول اوﻻ‌ً ونزل وصدم كل من شافه ونزل بعده ابومتعب وسلم
ودخل ... وعندما جلس جعل الجندي بجانبه
وقال لوالد الفتاة عرفتني ؟
قال نعم طال عمرك ابومتعب ....الخ
قال ﻻ‌ انا عزوة فﻼ‌ن " الجندي "
واطلب يد بنتك له ووافق الرجل وقال هذا شرف هذا شرف طال عمرك
قال ابومتعب بيته جاهز ومهرك جاهز والعرس اﻻ‌سبوع الجاي
وتقهوى وخرج
وامر للجندي ببيت وسيارة و300 الف واجازة 3 شهور ,


بعدها صحى الجندي من النوم بعد الحلم الجميل ع اصوات اثيوبي يكسر سيارته:031:

غروب الشمس
14-11-2013, 10:28 PM
ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
قوووية يا غزلان والله انسجمت معها القصة وتعاطفت مع الجندي

غزلان
15-11-2013, 11:49 AM
هههههههههههههههههههااي
يسلمووووو غروب لمرورك
ودوم الضحكه

عنابي
17-11-2013, 01:02 AM
غزلان انتبهي ع نفسك
هههههههههههههههههههههههههههههههه
لا تعدينها لا ارسل هتلر و معه سرية اثيوبين و يقولون لك ادينا اسير

3bth
17-11-2013, 03:49 PM
هههههههههههههههههههههههههههه

يا مسكين وربي تحمست وقلت زين يسوي في أبو البنت خل يكسر عينهه

أثاريها أضغاث أحلام ؟:كش

الله يعينهه مسيكين :(

يسلمووو يا عسل خوووش قصهه

يوسف الدوسري
12-02-2014, 01:37 PM
مالي خبره في الاحلام السياسية

بس الان جالس احاول اتعلم تفسير الاحلام

اذا عندك حلم تبيني افسره دزيه لي بمجلس الشورى هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه