المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أنا وحبيبي "بقلمي"


نظرة حياء
26-06-2013, 04:42 PM
استيقضت صباحا ..
سمعت أصواتا وهمسات حولي ..
رفعت شعري الذي سقط على عيني ..
ثم خرجت من حجرتي متوجهة إلى مصدر تلكـ الاصوات ..
وقبل أن أصل وصل إلى مسمعي خبر انتشت به روحي واعتلت البسمة وجهي ..
هل ما أسمعه حقيقة ؟؟
وهل سأراه اليوم ؟؟
كم اشتقت له وكم بكيت فراقه ..
آه يا حبيبي سأجتمع بكـ و أحكي لكـ ما يعصف بقلبي من شوق وحب والم لفراقكـ ..
وصلت لأمي وأبي و أنا أخشى أن اكون مخطئة في ما توقعته وما وصل إلي ..
سألتهم بشيء من الشكـ هل سنزوره اليوم ؟؟
إبتسم أبي وأبتسمت أمي ثم أردفت نعم يا حبيبتي فأستعدي ..
عندها خرجت مسرعة لحجرتي ..
اخرجت كل ثيابي حتى البس ما يليق بهذه المناسبة التي طال شوقي لها ..
نظرت لهذا لا لاينفع ثم أمسكت بثوب اخر لا أيضا لا يليق به ..
و اخير أخذت ثوبا أحمر يعكس مشاعر الشوق والحب التي تعبث بقلبي الصغير ..
ارتديته ثم ربطت حول عنقي شريطة بلونه الذي اشتهر به ..
حانت ساعة إنطلاقنا اليه ..
ركبت سيارتنا مع أسرتي وقلبي قد سبق قدمي إليه ..
أعد الدقائق والثواني وأرى طريقنا طال كثيرا ..
ما باله هذا اليوم هكذا ولماذا أشعر أن الساعات كالسنوات ..
وأخيرا وصلنا ..
لم انتظر احدا لينزل فقد انطلقت إليه مسرعة وعندما وصلت إلتقطت أنفاسي المتسارعة ..
وصدري يصعد ويهبط واكاد أن أقع من فرط ولهي ولهفتي ..
كنت أتمنى أن أضمه لصدري وأغرقه في بحر قلبي ..
ولكن من حولي كانوا حاجزا أمام تحقيق ما أحلم به ..
اكتفيت بأن أتلمسه كان ناعما رقيقا يبعث القشعريره في جسدي الذي وصل من شوقه إليه حد النشوة ..
جلست بجواره نظرت إلى وجهه المشرق بأجمل الالوان ..
ثم قلت له : لو تعلم كم أحبكـ وكم أعشق عطركـ إشتقت إليكـ كثيرا يا حبيبي ..
تحرك من مكانه ودعاني لأجلس في حجره ..
لم أتردد لحظة عن تلبية رغبته كيف أمتنع وهو حبيبي وما يطلبه شي أعشقه ..
أسر إلي بحديث طال إنتظاري لسماعه من موج مشاعره الهائجة ..
بلل وجهي بدموعه من الشوق والحنين ..
ورغم شدة ملوحتها الا أنها كانت عذبة تروي عطش قلبي الذي هام به وعاش سنينا يعشق تربة قدميه ..
أخرجت من حقيبتي فرشاتي والواني ..
ثم ابتسمت وقلت : منذ زمن لم أركــ أيها الغالي ومرت سنين مذ رسمت وجهكـ الباسم ..
اهتز مختالا وقال اريني ماذا سترسمين وهل سأكون بلوحتكـ اكثر جمالا ..
قلت له أنت رائع الحسن والجمال بريشتي وفي قلبي ..
وبدأت أحرك ريشتي على الواني و ارسم ملامحه التي حفرت كالوشم في أعماقي ..
اكتملت صورة حبيبي ثم رسمت ضياء الشمس الذي انعكس على وجهه الرائع الفاتن فكانت لوحتي به أجمل لوحة رسمها فنان ..
اريته رسمتي فأبتسم سعيدا بما انجزته ..
وقال لي : الاترين أنك تبالغين في جمالي فلست بهذه الروعة التي رسمتني بها ..
تعجبت منه ثم مثلت الغضب ..
فقال : ما بالها حلوتي من سلب البسمة من وجهها الوضاء ..
فأجبته اولا ترى ان الجميع مغرمون بكـ وانت يا حبيبي تقلل من قدر نفسكـ ..
أنا أغار عليكـ كثيراً ومع هذا لا أستطيع منعهم من حبكـ ..
ورسمتي هي من سيصبرني على بعدي عنكـ ..
ثم لمعت عيوني و اردفت ربما تكون هذه الزيارة هي الأخيرة لكـ ..
لهذا سأحتفظ بصورتكـ في لوحتي وفي اعماق روحي ..
وفي هذه اللحظة وصلت أختي الصغرى الينا ..
وقالت : هيا تعالي سنعود حالاً الى المنزل ..
غرقت عيوني بدموعي و اهتز قلبي بين ضلوعي ..
والقيت عليه نظرتي الاخيرة ثم وضعت يدي عليه فغرقت بداخله تمنيت ان أحمله معي ولكني أخذت قليلا منه بين يدي ..
ثم حضنتها بكل قوتي علها تسكن اعماقي وتكون انساً لي ..
وبعدها ودعته وتركت خلفي قلبي الذي ودع مرحلة من عمري وطوى صفحة من صفحات حياتي ..
سمعت صراخه وتلاطم امواج غضبه على فراق حبيبته ..
لكن يا حبيبي لا حيلة لي فهذا قدري ..


رحلت بعيدا وغبت بعدها عنه سنينا ..
اصبحت أرى في كل مكان أشباهه ولكن قلبي لا يجد أحدا بجماله ..
آه يا حبيبي كم أفتقد أنفاسكـ ونسائم صدركـ و افتقد كثيرا غنائكـ ..
من جرب منكم فقد أحبته وفراقهم ؟؟
سأبقى يا عمري وذكرى ايامي احمل لك بقلبي كل احلامي ..
وســ أنتظر يوما يجمعني بك حتى أبني قلعة حبي معك وعلى شاطئ عجزت كل شواطئ الدنيا أن تعوضني عنه ..
فأنت وحدكـ وفيكـ ينبض قلبي يا بحر حبي ..



--------

بقلمي / نظرة حياء

شيخ الشباب
26-06-2013, 04:55 PM
صفحة ناعمةكنعومة الريش
رائعه في حروفك وبوحك ومشاعرك
حروفك تتردد في ذهني وكانها سنفونيه
لا اجد الكلمات التي تجاري هذا الصرح من العبارات
مبدعه بطبعك فنانه بذوقك شاعره بسمو روحك
دمتي مبدعه ودام قلمك المتميز
لك كل الشكر والتقدير واستمر بإبداعك
دمتي بسعاده
لـ روحك آليآسمين

غزلان
26-06-2013, 05:02 PM
الله رووووووووعةَ ماكتبتي يانظرة


يسلمووووووو لقلمك ولك

3bth
26-06-2013, 07:57 PM
من منا لم يفتقد حبيبا ؟؟؟
وطال الانتظار بلا امل لعودتهم
كلمات نقشت بصدق ودخلت قلوبنا بلا استئذان
نظرة حياء .. ادعو الله ان يريح نفسا اشتاقت لغائبها
متصفح رائع انتشينا من جمال عبيرهه حتى ثملنا
لكك صادق الود حد عنان السماء
كوني بخير واكثر
شروق

نظرة حياء
29-06-2013, 06:49 PM
للجميع شكري الجزيل
احرجتم كلماتي فعجز قلمي عن خط مايليق بكلٍ منكم
وفقكم الله وبارك بكم