المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كلام كبييير


غزلان
12-04-2013, 11:59 AM
الشيخ : سعود الشريم

كلام كبييير


من منّا لم يلاحظ التغيّر في حياته بعد دخول الواتس آب والتويتر ووو عليها ..؟؟؟

••إقــرأ
تحذير عااااااااااجل
قبل أن يأتي يوم لا ينفع الجوال من أدمن عليه.

إنه الغزو الفكري للعقول وللأسف انقدنا إليه وبعدنا عن ديننا الإسلامي القويم وعن ذكر الله..

أصبحنا عبادا للواتس اب والتويتر


لماذا تحجرت قلوبنا؟؟؟!!!!!!
لكثرة ما نشاهد من مشاهد مخيفه وحوادث مما ينشر في الواتس اب فأصبح لقلوبنا عادة فما بات يخشى من شى لذلك تحجر.
ولماذا تفرقنا وقطعنا الأرحام؟؟؟؟؟؟!!!!!!!
لان تواصلنا أصبح بالواتس اب فيوهمنا وكأن الشخص كل يوم نراه ولكن للأسف ليس بهذه الطريقة تكون صلة الرحم كما في ديننا الإسلامي.
لماذا أصبحنا نغتاب الناس بكثره ونحن لا نجالس أحدا؟؟؟!!!
لاننا كلما وصلتنا رساله تعيب شخص أو جماعه سارعنا في إرسالها للمجموعه فبتنا نغتاب وبسرعة كبيره ونحن غير مدركين لما كسبنا من آثام
لماذا ضيعنا صلاة الصبح في جماعة؟؟؟؟!!!!
لأننا مشغولون طوال الليل فما بتنا نقوى على النهوض لصلاة الصبح في جماعة فمنا من يصليها متأخرا ومنا من يصليها بعد الشروق ويكاد منا لا يصليها.
حتى أحب الأوقات لله تعالى مثل القيام وقبل الشروق نحن مشغولون بالواتس اب والتويتر بالرسائل الصباحيه وغيرها!!!!
لماذا لم يكن التوفيق في حياتنا؟؟؟!!!!
لأننا هجرنا القرآن فنحن مشغولون أربعة وعشرون ساعه فلم نوفق لإعراضنا عن الذكر فلنا معيشة ضنكا.

للأسف أصبحنا كالمدمنين
(نأكل والهاتف باليد اليسرى، نجلس مع الأصحاب والهاتف بيدنا، نتحدث مع الأم والأب الواجب احترامهما ولكن الهاتف باليد، نقود والهاتف باليد، حتى أطفالنا فقدو الحنان لأننا أعرضنا عنهم لأجل الهاتف)

كل هذا وأكثر
لا أرغب بسماع من يدافع عنه فقبل دخول تلك التقنية لم يكن يحظى الهاتف باهتمامنا أما الآن فإذا غفلنا عنه لساعة فترانا بلهفة له وياليتها كانت للصلاة والقرآن.

فمن منا ينكر ذلك ومن منا لم يلاحظ الانقلاب في حياته بعدما دخلت إليه هذة التقنية وأدمن عليها؟؟؟
بالله علينا من سيكون أنيسنا في القبر
هل الواتس اب؟؟!!!!!!
أم التويتر ؟؟!!!!!!
أم القرآن؟؟؟!!!!!

إنه القرآن الذي ما باتت تتلى آياته وبات مهجورا.
فلا ينفع الندم يوم لا ينفع الواتس اب والتويتر في موقف عظيم شديد الأهوال

لنعد إلى الله ولا يشغلنا شيء عن ديننا فما ندري كم لنا من العمر بقية.

""وَمَنْ أَعْرَضَ عَن ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكًا

ســــعود
12-04-2013, 08:56 PM
لآ تعليّق :

شكراً لنقّلك أأختي ..

غيمة غلا
12-04-2013, 09:03 PM
صصدق الشريم ولكن هذا العصر كذا عاد وش نعمل طيب


عواااافي بيبي

غروب الشمس
12-04-2013, 09:07 PM
نعم صحيح


وصلنا لمرحلة الادمان
بدون مبالغة

ΛĿĤΛИ♡♡F
13-04-2013, 02:45 AM
ي الله حسن الخاتمهـ

سلمتي ع النقل الرائع

تحياتي

أسـFـ ي ـرر
14-04-2013, 09:15 AM
لاحول ولاقوة إلا بالله العظيم ,,

والله مدري شنو أقول .. بس كل اللي اعرفه أن الغزو الفكري وصل حتى لملابسنا وأخلاقنا

صرنآ نلبس ملابس خالعه .. وبناتنا أبتعدوا عن الحشمة الأسلامية ..

شبابنا أصبحوا يهتموا بأتفه الأمور من شراء أفضل التقنيات الحديثة من الجوال والأجهزة الألكترونية من سيارات وغيرها

وأبتعدنا عن نشر دين محمد صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم ,,

.
.

ما أقول غير الله يستر علينا من اللي جاي .. وكل راع مسؤول عن رعيته

وألف شكر لصاحبة الموضوع على الطرح القيم ..

الله يحفظ الجميع