المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : بالأسماء..دولة العراق الإسلامية تكشف عن تصفية عدد من ضباط ومسؤلي الحكومة الرافضي


براااق
25-11-2012, 11:38 PM
بالأسماء ..دولة العراق الإسلامية تكشف عن تصفية عدد من ضباط ومسؤلي الحكومة الشيعية



وكالة الأنباء الإسلامية - حق
تبنت دولة العراق الإسلامية عمليات تصفية لعدد كبير من ضباط ومسئولي الحكومة الشيعية العراقية في ولاية الجنوب ،وظهر في تقرير أصدرته الدولة الإسلامية لعملياتها خلال شهري شوال وذو القعدة الماضي في ولاية الجنوب تنفيذ 76 عملية متنوعة قتل وأصيب فيها الكثير من عناصر أمن الحكومة الشيعية العراقيين إضافة إلى زوار شيعة إيرانيين.
وقد ضم التقرير أسماء كل من:
-حامد التركي أحد شيوخ صحوات النفاق بتفجير عبوة لاصقة على عجلته من قبل مفرزة أمنية في قضاء (المحمودية)، مما أدى لتدمير عجلته وإصابته بجروح خطيرة، وذلك في 8/ شوال/ 1433 للهجرة.
- استهداف ضابط مجرم في الحكومة الصفوية بتفجير عبوة لاصقة على عجلته في منطقة (القرية/ اللطيفية)، مما أدى لإصابته بجروح، وذلك في 9/ شوال/ 1433 للهجرة.
- استهداف وتصفية المجرم (حيدر معله) أحد منتسبي الحكومة الصفوية في مطار (المثنى) بتفجير عبوة لاصقة على عجلته داخل المطار، مما أدى لهلاكه على الفور، وذلك في 10/ شوال/ 1433 للهجرة.
- استهداف وتصفية المجرم العقيد (كريم فاضل تايه الحلبوسي) آمر فوج في لواء (23) للجيش الصفوي؛ بتفجير عبوة لاصقة على عجلته من قبل مفرزة أمنية وسط قضاء (المدائن)، مما أدى لهلاكه على الفور، وذلك في 17/ شوال/ 1433 للهجرة.
- استهداف وتصفية ضابط مجرم برتبة عقيد في الشرطة الصفوية بتفجير عبوة ناسفة على عجلته في منطقة (جرف الندّاف/ المدائن)، مما أدى لهلاكه على الفور وإصابة عدد من عناصر حمايته، وذلك في 17/ شوال/ 1433 للهجرة.
- استهداف وتصفية المجرم (قحطان جاسم عبيد) أحد المصادر الاستخبارية للجيش الصفوي؛ نحراً من قبل مفرزة أمنية في منطقة (الرضوانية/ المحمودية)، مما أدى لهلاكه وغنم عجلته، وذلك في 18/ شوال/ 1433 للهجرة.
- استهداف وتصفية المجرم (وسام عبّاوي) أحد عناصر استخبارات الجيش الصفوي؛ بالسلاح الحي من قبل مفرزة أمنية في منطقة (سيّد علي/ المدائن)، مما أدى لهلاكه على الفور، وذلك في 19/ شوال/ 1433 للهجرة.
- استهداف وتصفية المجرم (محمد علي غربي) أحد عناصر صحوة الردّة والنفاق في منطقة (ألبو عيثة)، مما أدى لهلاكه على الفور، وذلك في 22/ شوال/ 1433 للهجرة.
- استهداف وتصفية آمر فوج في الجيش الصفوي بتفجير ثلاث عبوات ناسفة على عجلته نوع "همر" في منطقة (كراغول/ اليوسفية)، مما أدى لتدميرها بالكامل وهلاكه على الفور وهلاك ثلاثة عناصر من حمايته، وذلك في 22/ شوال/ 1433 للهجرة.
- استهداف وتصفية عنصر مجرم في جيش الدجّال من قبل مفرزة أمنية بقضاء (المحمودية)، مما أدى لهلاكه على الفور وغنم عجلته، وذلك في 23/ شوال/ 1433 للهجرة.
- استهداف وتصفية المجرم (محمد هويدي الجنابي) أحد شيوخ صحوات النفاق ورؤوس الحزب "الإسلامي"؛ بتفجير عبوة لاصقة على عجلته من قبل مفرزة أمنية في ناحية (الإسكندرية)، مما أدى لتدميرها بالكامل وهلاكه على الفور، وذلك في 24/ شوال/ 1433 للهجرة.
- استهداف وتصفية المجرم (زبن موحان الشريفي) وهو مصدر استخباري للجيش الصفوي من قبل مفرزة أمنية في منطقة (الزنبرانية/ الرشيد)، مما أدى لهلاكه على الفور، وذلك في 3/ ذي القعدة/ 1433 للهجرة.
- استهداف وتصفية العقيد المجرم (سلمان كاظم العريض) مدير شرطة ناحية جبلة بتفجير عبوة ناسفة على موكبه على طريق حي (تونس/ جبلة)، مما أدى لهلاكه وأربعة من عناصر حمايته، وذلك في 9/ ذي القعدة/ 1433 للهجرة.
- استهداف نقيب مجرم من عناصر حماية رئيس حكومة المنطقة الخضراء نوري المالكي من قبل مفرزة أمنية اقتحمت منزله في منطقة (شيشبار/ اليوسفية)، مما أدى لإصابته بجروح خطيرة، وذلك في 9/ ذي القعدة/ 1433 للهجرة.
- استهداف قيادي مجرم في جيش الدجال بتفجير عبوة ناسفة على وكره في قضاء (المحمودية)، مما أدى لهلاك عنصر وإصابة آخر بجروح ولم يتسنَّ التأكد من مصير المجرم، وذلك في 9/ ذي القعدة/ 1433 للهجرة.
- نفرت مفرزة عسكرية للاقتصاص من عناصر مجرمة في الجيش الصفوي قاموا باغتصاب أخت مسلمة طاهرة بعد تخديرها، فتمَّ الهجوم عليهم بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة واقتحام ثكنتهم في منطقة (ألبو شمسي/ الإسكندرية)، فمكّن الله المجاهدين من تصفية ستّة منهم وإصابة ثلاثة آخرين بجروح متفاوتة وإحراق عجلة "همر"، وذلك في 9/ ذي القعدة/ 1433 للهجرة.
- استهداف وتصفية عنصر مجرم في جيش الدجّال بالأسلحة الكاتمة من قبل مفرزة أمنية في ناحية (اليوسفية)، مما أدى لهلاكه على الفور، وذلك في 10/ ذي القعدة/ 1433 للهجرة.
- استهداف وتصفية المجرم (علي محمود العبيدي) وهو مصدر استخباري للجيش الصفوي من قبل مفرزة أمنية في منطقة (الزنبرانية/ الرشيد)، مما أدى لهلاكه على الفور، وذلك في 10/ ذي القعدة/ 1433 للهجرة.
- استهداف عنصر مجرم في صحوة الردّة والنفاق بتفجير عبوة لاصقة على عجلته في منطقة (مويلحة/ الإسكندرية)، مما أدى لتدميرها وإصابته بجروح خطيرة، وذلك في 10/ ذي القعدة/ 1433 للهجرة.
- استهداف وتصفية ضابط مجرم برتبة نقيب في الجيش الصفوي بتفجير عبوة ناسفة على عجلته نوع "همر" من قبل مفرزة أمنية في منطقة (ألبو عيثة/ الرشيد)، مما أدى لتدميرها وهلاكه وثلاثة عناصر من حمايته، وذلك في 13/ ذي القعدة/ 1433 للهجرة.
- استهداف قيادي خبيث في صحوات النفاق بتفجير عبوة ناسفة على عجلته في منطقة (الصويرة)، مما أدى لإصابته بجروح وبتر ساق سائقه وهلاك أحد عناصر جيش الدجّال كان برفقته وإصابة عنصرين آخرين منهم بجروح، وذلك في 14/ ذي القعدة/ 1433 للهجرة.
- تفخيخ وتفجير منزل المجرم (داود سلمان الجبوري) مسؤول المصالحة الوطنية مع الصفويين في جنوب بغداد بقضاء (المدائن)، نكالاً له على حرابته وليكون عبرةً لغيره من المرتدين، وذلك في 14/ ذي القعدة/ 1433 للهجرة.
- تفخيخ وتفجير منزل لعنصر مجرم بصحوة الردّة والنفاق في الحي (العسكري/ المسيب)، نكالاً له على حرابته وليكون عبرةً لغيره من المرتدين، وذلك في 19/ ذي القعدة/ 1433 للهجرة.
- استهداف قيادي مجرم في جيش الدجال بتفجير عبوة لاصقة على عجلته في منطقة (الحامية/ جرف الصخر)، مما أدى لتدميرها ولم يتسنَّ التأكد من مصير المجرم، وذلك في 19/ ذي القعدة/ 1433 للهجرة.
- استهداف وتصفية جاسوسة آذت المسلمين في منطقة (اليوسفية) وعملت مصدرا استخبارياً مهما للجيش الصفوي من قبل مفرزة أمنية مما أدى لهلاكها على الفور، وذلك في 20/ ذي القعدة/ 1433 للهجرة.
- استهداف القيادي المجرم في جيش الدجال (علي عبد الكاظم) بتفجير عبوة لاصقة على عجلته في قضاء (المحمودية)، مما أدى لتدميرها وإصابته ومرافقه الشرطي الصفوي بجروح خطيرة، وذلك في 22/ ذي القعدة/ 1433 للهجرة.
- استهداف المرتد المجرم (كريم برغوث) وهو مصدر استخباري للجيش الصفوي بتفجير عبوة لاصقة على عجلته من قبل مفرزة أمنية في منطقة (العريفية/ المدائن)، مما أدى لتدميرها وإصابته بجروح، وذلك في 22/ ذي القعدة/ 1433 للهجرة.
- استهداف وتصفية قيادي مجرم في جيش الدجال من قبل مفرزة أمنية في منطقة (أولاد مسلم/ المسيّب)، مما أدى هلاكه على الفور، وذلك في 23/ ذي القعدة/ 1433 للهجرة.
- استهداف وتصفية ضابط مجرم برتبة نقيب في الشرطة الصفوية بتفجير عبوة ناسفة على عجلته من قبل مفرزة أمنية في منطقة (ألبو بهبهاني/ جرف الصخر)، مما أدى لتدميرها وهلاكه وأربعة عناصر من حمايته، وذلك في 25/ ذي القعدة/ 1433 للهجرة.
- في معركةٍ أظهرتْ عنايةَ الله وتوفيقَه لعبادِه المجاهدين؛ اشتبكَ أربعةٌ من أبطالِ الدولة الإسلامية بالسلاح الخفيف والمتوسّط مع قوّةٍ مشتركة كبيرة للجيش والشرطة الصفوية طوقتهم تحت غطاء جوّي من طائرات مروحية في منطقة (البوعيثة/ عرب جبور)؛ ودام الاشتباكُ عشر ساعات بين جند الرحمن وحزب الشيطان الذين ألقى الله في قلوبهم الرعب ووقعت فيهم مقتلةٌ عظيمة أطاحتْ بكُبرائِهم كالمجرم (العقيد عباس) آمر فوج اللواء الخامس للشرطة الاتحادية، والمجرم (المقدم نمر) ضابط استخبارات اللواء الخامس والذي عانى من ظلمه أهلُ السنّة كثيراً، ومساعده المجرم وهو ضابط برتبة نقيب، وهلاك ثمانية عناصر من الجيش والشرطة الصفوية وإصابة آخرينَ بجروح متفاوتة، فالحمد لله الذي صدق وعده وأعزّ جنّده وهزم الأحزاب وحده؛ وقد نالَ أحدُ الفرسانِ درجة الشهادة نحسبه كذلك ونسأل الله له الدرجة العالية التي وعد الله به عباده الشهداء في سبيله، وكان ذلك في 29/ ذي القعدة/ 1433 للهجرة.
- استهداف وتصفية القيادي المجرم في صحوة الردّة والنفاق (أحمد مزاحم الجنابي) مسؤول مجلس إسناد ناحية (جرف الصخر) بتفجير عبوة ناسفة على عجلته من قبل مفرزة أمنية في منطقة (العبد ويس/ جرف الصخر) بعد عودته من مؤتمر للمصالحة الوطنية مع الصفويين، مما أدى لتدميرها وهلاكه على الفور، وذلك في 29/ ذي القعدة/ 1433 للهجرة.
- استهداف وتصفية ضابط مجرم برتبة نقيب في الجيش الصفوي بتفجير عبوة ناسفة على دوريته الراجلة من قبل مفرزة أمنية في منطقة (الزنبرانية/ الرشيد)، مما أدى لهلاكه وأحد عناصر حمايته وإصابة عنصرين آخرين بجروح، وذلك في 30/ ذي القعدة/ 1433 للهجرة.
- استهداف المرتد المجرم (عمر صباح عبيد) أحد عناصر صحوة الردّة والنفاق بتفجير عبوة ناسفة عليه في ناحية (جرف الصخر)، ويقدر الله نجاته، وذلك في 30/ ذي القعدة/ 1433 للهجرة.
- استهداف وتصفية خمسة عناصر في الجيش الصفوي من قبل مفرزة أمنية بمنطقة (السيّد عبد الله/ المحمودية)، مما أدى لهلاكهم على الفور، وذلك في 30/ ذي القعدة/ 1433 للهجرة.
- استهداف وتصفية عضوين مجرمين في حزب "الدعوة" الصفوي من قبل مفرزة أمنية بتفجير عبوة ناسفة عليهم في منطقة (الزنبرانية/ الرشيد)، مما أدى لهلاكهما وإصابة عضو ثالث كان برفقتهما بجروح خطيرة، وذلك في 30/ ذي القعدة/ 1433 للهجرة.

كما اعلنت دولة العراق الإسلامية عن عدد من العمليات ضد القوات الأمنية الشيعية وميليشيات جيش الدجال وعدد من التفجيرات على المواكب الشركية للزوار الشيعة الإيرانيين.
وأعلنت مسئوليتها عن استهداف القنصلية الفرنسية الصليبية المحارِبة بتفجير سيّارة مفخّخة تمَّ ركنها عند الباب الخلفي لمقرها وسط (الناصرية)، مما أدى لتدمير جزء كبير من بنايتها، وهلاك وإصابة (14) من منتسبيها، وذلك في 22/ شوال/ 1433 للهجرة.
واستهداف اجتماع خبيث لرجال أعمال صليبيين ووزير ومسؤولين صفويين في حكومة المنطقة الخضراء؛ بتفجير سيّارة مفخّخة تمَّ ركنها وسط المجمع الحكومي في شارع المحافظة في (الناصرية)، مما أدى لتدمير العديد من البنايات الحكومية الصفوية وهلاك وإصابة عدد كبير منهم، وذلك في 22/ شوال/ 1433 للهجرة.