المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ( جبهة النصرة)تبني عملية تفجير مقرّي الأمن العسكري والمخابرات الجوية بدير الزور


براااق
21-05-2012, 03:09 PM
جماعة ( جبهة النصرة ) تبني عملية تفجير مقرّي الأمن العسكري والمخابرات الجوية في دير الزور


بسم الله الرحمن الرحيم

http://im24.gulfup.com/2012-04-29/1335691624692.gif

جبهة النّصرة - البيان رقم (9)
عمليات صِدق الوعْد

القصف بالنّسف : / تبني عملية تفجير مقرّي الأمن العسكري والمخابرات الجوية في دير الزور

الحمدُ للهِ ربِ العالمين وصلى الله وسلم على نبيّنا وقائدنا محمد الصادق الوعد الأمين، وبعد:

فلقد امتدت يدُ البطش والطغيان من النظام الطاغوتي النصيريّ لتطال أغلب المحافظات، وفاضَ حقدُ هذا النّظام ليملأ المدنَ والمناطقَ والقرى بالأحزان، فَقَلَّ أن تجدَ شارعاً لم يفقدْ شهيداً، أويقدّم معتقلاً، أويخسر مهاجراً فرَّ من القمعِ والظلمِ ولم تكن دير الزور ومحافظتها بعيدةً عمّا تقدم، فكم من مرَّة اقتُحمت، وكم من مرّةٍ قُصفت، وكم حُوصرت، وكم، وكم، وهي صابرةٌ على البلوى، مُقيمةٌ على الجهاد، لا ترى عنه محيداً ولا تقبل بالدنيَّةِ طريقاً .

وكان لعتوّ كلاب النظام في دير الزور حدٌّ يجب أن يعاقبوا عنده، فتصدّى جنود جبهة النصرة – أعزها الله – لهذه المهمة، وحملوا هذا اللواء، وقرروا أن يدوسوا رأس الأفعى في دير الزور المتمثلة بالأفرع القمعية لا الأمنية .

ففي الساعة التاسعة والثلث من صبيحة يوم (السبت) 28 جمادى الثانية 1433 هـ الموافق 19/5/ 2012 م
شنَّ جنودُ جبهةِ النّصرة في المنطقة الشرقية – دير الزور هجوماً على المنطقة الأمنية والتي تضم فرعي الأمن العسكري وفرع المخابرات الجويّة.
فانطلق الاستشهادي أبو معاوية الفراتي – تقبله الله – بسيارته المفخخة ليخترق حصونهم أمام أعينهم من خلال باب المرآب – بفضل الله – فعقر جواده وأهريق دمه ليهدم هذين البناءين على رؤوس من فيهما، وليقتل من يقتل، وليخلع قلوب من بقي من ناجٍ أوجريح، وليضع هذا النظام الفوضوي في متاهة لا يعرف رأسه من ذنبه فيها، ولتصبح يقظة أعوان الظلمة ونومهم رُعبا في رعب .

ومن فضل الله تعالى أنه لم يسقط في هذه العملية الاستشهادية أحدٌ من المدنيين فيما نعلم، وهو أمر تحرص عليه جبهة النصرة ما أمكنها ذلك، وكم من عمليةٍ ألغيت لوجود أناس أبرياء في مكان الهدف .

هذا وستستمر هذه العمليات المباركة حتى تطهر أرض الشام من رجس النصيريين وتريح أهل السنة من ظلمهم.
ونسأل الله أن يقرّ عيون عباده بمدده ويفرحهم بنصره، ويشفي صدور المظلومين .



والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون

جبهة النصرة لأهل الشام
من مجاهدي الشام في ساحات الجهاد
القسم الإعلامي
29 جمادى الثانية 1433 هـ الموافق 20/5/ 2012 م