المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الله أكبرمصرع 80 من قوات الطاغية بشار..واصابة200بدمشق في اشتباكات مع الجيش الحر


براااق
21-03-2012, 12:48 AM
مصرع 80 من قوات بشار.. واصابة 200 بدمشق في اشتباكات مع الجيش الحر (http://www.alb7ri.com/vb/arbah.php?url=%61%48%52%30%63%44%6f%76%4c%33%64%33 %64%79%35%68%62%47%31%76%61%32%68%30%63%32%46%79%4 c%6d%4e%76%62%53%39%75%62%32%52%6c%4c%7a%51%79%4e% 54%59%7a)


http://www.almokhtsar.com/sites/default/files/styles/fornt/public/1_197.jpg


المختصر/ قال ناشطون سوريون: إن أكثر من 80 عنصرًا من كتائب بشار الأسد قُتلوا، فيما جُرح نحو200 آخرين في اشتباكات بين الجيش الحر من جهة وكتائب الأسد من جهة أخرى بحي المزة وسط العاصمة دمشق.
وقال سكان: إنهم "سمعوا إطلاق نار كثيف من مدافع آلية وانفجارات طوال ساعات ليل الاثنين يعتقد أنها ناتجة عن انفجار قنابل يدوية في حي المزة".
في نفس السياق، قال نشطاء سوريون: إن عناصر من كتائب بشار الأسد تشن عمليات دهم واعتقالات في دمشق عقب الاشتباكات العنيفة.
وقال هيثم عبد الله: إن القوات الحكومية دخلت الآن حي القابون وتقوم بتفتيش المنازل بحثًا عن المنشقين الهاربين، وأضاف أن حافلات تُقل شبيحة النظام دخلت الحي وبدأت عمليات اعتقال عشوائية.
ومن جانبه، قال رامي عبد الرحمن - الذي يدير المرصد السوري لحقوق الإنسان ومقره بريطانيا -: إن هذه الاشتباكات هي الأعنف والأقرب من مقر "قوات الأمن" في دمشق منذ اندلاع الاحتجاجات، وأضاف أن 18 من القوات الحكومية أصيبوا أثناء القتال الذي اندلع عقب منتصف الليل في غرب العاصمة في مواجهة بين المنشقين عن الجيش وقوات الأسد.
وتشير المعلومات إلى وقوع اشتباكات عنيفة بين عناصر الجيش السوري الحر وكتائب الأسد في عدد من المناطق وعلى رأسها منطقة دير الزور، حيث أكد عدد من أعضاء الجيش الحر على إلحاق دمار كبير في فصيلة الريف التابعة لكتائب بشار في عدة هجمات شنتها فجر الاثنين، حسبما نقلت وكالات الأنباء العالمية.
واعتقلت السلطات السورية مساء أمس الطبيب فرزند عمر مدير مكتب "تيار بناء الدولة السورية" في حلب عند وصوله إلى مطار دمشق الدولي قادمًا من حلب.
وفي غضون ذلك، بث ناشطون شريط فيديو على الإنترنت، قالوا: إنه لعناصر من كتائب بشار الأسد، يظهر جنودًا وهم يرمون بجثث القتلى في المجزرة التي ارتكبتها قوات الأمن في دير الزور.
يذكر أن الأرقام الصادرة عن الأمم المتحدة أشارت إلى مقتل ما لا يقل عن 8 آلاف شخص في سوريا منذ بدء الأحداث، ولا يمكن التأكد من هذه الأرقام بصورة نهائية بعد منع دخول وسائل الإعلام الدولية إلى الأراضي السورية، إلا أن التوقعات تشير إلى أن أعداد القتلى تجاوزت كل الأرقام المعلنة.
مقاتلون بجبال ادلب: بشار لن يجرؤ على مهاجمتنا بالطيران
كشف تقرير صحافي أن مجموعة من المقاتلين المناوئين لنظام بشار الأسد تسيطر على عشرات الكيلومترات المربعة، قرى ومزارع مبعثرة في هضاب أرضها ترابية وصخرية بجبال ادلب.
وقال التقرير الذي نشرته وكالة فرانس برس إن بعض هؤلاء المقاتلين شارك الأسبوع الماضي في معركة ادلب قبل الانكفاء نحو الجبل.
ويقول أبو سليمان، زعيم المجموعة التي تحمل اسمه: "نحن قريبون جدا من الحدود لدرجة أن بشار لن يجرؤ على استخدام الطيران، هو يخاف الأتراك".
وأبو سليمان، شاب يبلغ من العمر 35 عامًا، وهو ابن أحد وجهاء حماة الذين قتلوا خلال القمع الدامي عام 1982، وقد وظَّف ثروته العائلية للمساعدة في تشكيل مجموعات مسلحة في هذه المنطقة لقتال نظام بشار الأسد.
وتحمل الوحدة المقاتلة اسمه لكونه يتولى التمويل لشراء الأسلحة. وعلى متن سيارته البيضاء، يتنقل بهدوء مرسلا تحيات للشبان المسلحين الذين يحرسون تقاطعات ومداخل المدن والقرى.
ويؤكد أن لديه ألف مقاتل. إلا أن القاعدة التي تمكن صحافيو فرانس برس من معاينتها الأحد والمؤلفة من اربعة اكواخ من الخرسانة على قمة هضبة خضراء ومحاطة بآثار رومانية، لم تكن تضم سوى 30 مقاتلاً تقريبًا.
ومن على السرير الذي يرقد عليه في هذا اليوم المشمس، يستلقي ناصر (24 عاما) وهو أحد جرحى المعارك وقد أصيب برصاصة في الكتف في ادلب. وعلى رغم أنه ملفوف بالضمادات وقد علق له مصل، فإن البسمة لا تفارق وجهه وهو في طور التعافي.
وأسلحة هذه المجموعات خفيفة ومتعددة، بنادق كلاشنيكوف، سلاحان رشاشان وقاذفة مضادة للدروع. ومن طريقة حملهم لها يظهر جليا أن هناك الكثير من المبتدئين والقليل من العسكريين المنشقين.
ويؤكد أبو سليمان أن "هدفنا هو طرد جيش بشار من الجبل كله سنجعلهم يفرون وستكون هذه المنطقة لنا، مهد التحرير".
ويضيف "لسنا بحاجة لرجال: ما نحتاجه هو الأسلحة. أسلحة مضادة للدروع ومضادات جوية. أشياء حديثة وفعالة. كم من الوقت سيتطلب ذلك؟ قد يستغرق الأمر عامين كي تتخذ الأمم المتحدة قرارا. لقد توقعنا ذلك. الحرب ستكون طويلة".
وتؤكد مجموعة أبو سليمان أنها تتعاون مع وحدات مجاورة لإعداد عمليات. إلا أنها لا تعتزم التعاون مع الجيش السوري الحر.
أما الرجال الذين لا ينامون في القاعدة فيسكنون في منازل آمنة موزعة على المناطق المجاورة. يشاهدون التلفزيون ويتابعون على اجهزة الكمبيوتر تسجيلات مصورة تظهر كيفية تصنيع قنابل يدوية الصنع أو الغام مضادة للآليات.
ويضعون في بزاتهم قنابل يدوية مصنوعة من أشرطة متلاصقة ومعبأة بمزيج متفجر يمكن تشغيله بإشعال فتيل. ويؤكدون أن لديهم نماذج كبيرة قادرة على تدمير دبابات.
وعلى سقف منزل، يتم تعريض اثنين من هذه النماذج للشمس حتى تنشف بعد المطر مع آلاف الرصاصات.
ويقول عبد الله زرزور (30 عاما) الذي كان يعمل مدرسا للغة العربية حتى العام الماضي: "نحتاج لمزيد" من الأسلحة. ويضيف "هذه مصدرها لبنان إلا أننا نحتاج إلى مزيد من الأسلحة الاقوى. إذا لم يساعدنا الحلف الأطلسي والأمم المتحدة، سيستمر قتالنا سنوات. بشار قوي، لقد سلح نفسه مع مؤيديه على مدى أربعين عاما".
ويعطي أبو سليمان رجاله بندقيته الهجومية الأمريكية "ام 4" ليجربوها. وكان صوتها قويا إلى حد دفع بعض الفتيان الذين كانوا ينقلون حطبا على ظهر حمير إلى الابتعاد عن المكان.

المصدرـ
http://www.almokhtsar.com/node/42563‎ (http://www.alb7ri.com/vb/arbah.php?url=%61%48%52%30%63%44%6f%76%4c%33%64%33 %64%79%35%68%62%47%31%76%61%32%68%30%63%32%46%79%4 c%6d%4e%76%62%53%39%75%62%32%52%6c%4c%7a%51%79%4e% 54%59%7a‎)
اللهم عليك ببشار الجحش واعوانه اللهم ارنا بهم عجائب قدرتك
اللهم انصر الشعب السوري البطل يارب العالمين.

محب الرسول
09-04-2012, 10:28 PM
اللهم اعز الاسلام والمسلمين
اللهم عليك ببشار ومن والاة وناصره -اللهم ارنا فيه عجائب قدرتك .
شكرا براق