المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أورآق محروقة في ضيآفة القلوب ..


ســــعود
23-02-2012, 10:15 PM
أوراق ( محروقه) في ضيافة قلب..







http://i70.servimg.com/u/f70/15/20/01/31/1210.jpg




الورقــة الأولــى



بصمة الألم التي تعتلي مناص الوصف عندما تصبح
ذاتها هي أو ذاته هو تتأكل لاشعورياً بسبب غصات
ترهق الكاهل وتستمد نزف الجراح من اللا نهاية




http://i70.servimg.com/u/f70/15/20/01/31/1310.jpg




الورقــة الـثانــيــة



لحظات الصمت عندما تضخ تلك العروق زفير الألم
بطريقة غير مباشرة تغني عن مداد الكلام وتكتفي بأنتظار
النهايات التي ليس لها وجود فكم تزداد رائحة الألم بالداخل
ولكن يبقى الصمت سيد الموقف وداء الروح




http://i70.servimg.com/u/f70/15/20/01/31/1410.jpg




الورقــة الـثالــثــة



تخاذلات المشاعر بشواطئ الرجوع عندما لاتجد الصدىالذي يزيل ولو الجزء من مسافات الألم التي تتقارب داخل
الكيان فتعجز وسائل التعبير والمشاركة عن ارضاء مسمى
المشاعر وتحتاج للمساندة ولكن تبقى في نطاق الرجوع
فليس للصدى طاقة للأستقبال




http://i70.servimg.com/u/f70/15/20/01/31/1510.jpg



الورقــة الـرابعـــة



احتراق قلبً تُوج بين من حوله فكانت نتيجة ذلك التتويج
التدرج نحــو الأسفل فكم اهدى وتبلور بشخصيات تحتاج
وجوده ولكن يظل ذو اتجاهات ليس لها معلوم ويبقى في
دائرة الأحتراق المخفي واللاشعــور فقد أستنفذ الغير وسائل
سلامته وبقي متمحور حول نقاط الخطر ….



http://i70.servimg.com/u/f70/15/20/01/31/1410.jpg


الورقــة الخــامــســـة


بين المعلوم واللا معلوم
بين النهاية واللا نهاية
بين الحيرة والتــــردد
هنالك اوراق تُكتب والوسيلة القلم
وهنالك قلبً يعبر والوسيلة الفكر
فلتجتمع اوراق ذلك القلب ولتتجاوز حدود حرقته إلى
بساتين الضيافة داخل أروقة الأمل ولتكتب ورقة ورقة
لعل الأنصاف يكون أنطلاقة من بساتين الأمل وتحت ظلال
زهور التفاءل .

ساند
23-02-2012, 10:19 PM
جميلة هي الأوراق التي نقلتها لنا أخي سعود
يعطيك العافيه ودمت بخير

الراسيه
23-02-2012, 11:45 PM
وتظل ضيافتها ثقيله على القلب حتى تحترق تماما ..

شكرا سعود

ســــعود
24-02-2012, 12:22 AM
جميلة هي الأوراق التي نقلتها لنا أخي سعود

يعطيك العافيه ودمت بخير


الله يعافيك ويخليك يآربي

تسلمي ع الإطلآله

ســــعود
24-02-2012, 12:25 AM
وتظل ضيافتها ثقيله على القلب حتى تحترق تماما ..

شكرا سعود

العفوآ
كل الشكر والتقدير لتمعّنك