المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حب النبي لنا معشر أمته


الوجد
09-02-2012, 07:41 PM
أخذ النبي –صلى الله عليه وسلم- مرةً يقرأ قول الله (رب إنهن أضللن كثيراً من الناس) وقول الله (إن تعذبهم فإنهم عبادك) فتذكر أمته فرفع يديه كما في صحيح مسلم:
(فرفع يديه وقال: "اللهم أمتي أمتي" ، وبكى، فقال الله عز وجل: "يا جبريل اذهب إلى محمد، وربك أعلم، فسله ما يبكيك" فأتاه جبريل عليه الصلاة والسلام، فسأله فأخبره رسول الله -صلى الله عليه وسلم- بما قال، وهو أعلم، فقال الله: "يا جبريل، اذهب إلى محمد، فقل: إنا سنرضيك في أمتك، ولا نسوءك" )[مسلم:202].

انظر إلى علم الله سبحانه بأن ما أهم محمداً –صلى الله عليه وسلم- حتى بكى هو شفقته وحبه الخير لنا معشر أمته، حتى أن الله وعده –ووعده الحق- أن يرضيه في أمته، نسأل الله من فضله.

والله سبحانه قد أعطى الأنبياء دعوات يجيبها لهم، فكل نبي استعملها فاستجيب له، إلا محمد –صلى الله عليه وسلم-، أتدري ماذا فعل رسول الله بهذا الخصيصة في الدعوة المجابة؟ ادخرها رسول الله –صلى الله عليه وسلم- لنا نحن معشر أمته:
(لكل نبي دعوة، فأريد -إن شاء الله- أن أختبي دعوتي، شفاعة لأمتي يوم القيامة)[البخاري:6304].
وقال (لكل نبي دعوة مستجابة، فتعجل كل نبي دعوته، وإني اختبأت دعوتي شفاعة لأمتي يوم القيامة)[مسلم:199].

ولذلك إذا ضاق الناس بالمحشر يوم القيامة، وفزعوا للأنبياء فاعتذروا، أتوا محمداً صلى الله عليه وسلم، فانظر كيفية شفقة النبي بأمته:
(فيأتون محمدا فيقولون: يا محمد أنت رسول الله وخاتم الأنبياء، وقد غفر الله لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر، اشفع لنا إلى ربك ألا ترى إلى ما نحن فيه، فأنطلق فآتي تحت العرش، فأقع ساجدا لربي عز وجل، ثم يفتح الله علي من محامده وحسن الثناء عليه شيئا، لم يفتحه على أحد قبلي، ثم يقال: يا محمد ارفع رأسك سل تعطه، واشفع تشفع فأرفع رأسي، فأقول: أمتي يا رب، أمتي يا رب، أمتي يا رب)[البخاري:4712].
فبالله عليك هل تعرف شفقة بالأمة أكثر من هذه؟ الناس في المحشر، في أكثر اللحظات ضنكاً، يفكرون في أنفسهم، والنبي يقول (أمتي أمتي) إنه مهتم بأمرنا نحن معشر أمته!

وكان النبي –بأبي هو وأمي صلى الله عليه وسلم- يخبرنا ببعض أدعيته لنا معشر أمته، ومن ذلك شفقته بنا من الكوارث الكبرى، كما يقول صلى الله عليه وسلم:
(وإني سألت ربي لأمتي أن لا يهلكها بسنة عامة، وأن لا يسلط عليهم عدوا من سوى أنفسهم، فيستبيح بيضتهم)[مسلم:2889].

والناس يوم النحر يفكرون بأضحياتهم، وأضاحي أقاربهم، وأما رسول الله –صلى الله عليه وسلم- فإنه مهموم بشأن أمته (بسم الله، والله أكبر، هذا عني، وعمن لم يضح من أمتي)[ابوداود:2810].

وفي تشريعات كثيرة كان النبي –صلى الله عليه وسلم- يبين أن المانع له منها هو خوف المشقة على أمته، كقوله عن الجهاد (ولولا أن أشق على أمتي ما قعدت خلف سرية)[البخاري:36] وقوله عن تأخير وقت العشاء (لولا أن أشق على أمتي، لأمرتهم أن يصلوها هكذا)[البخاري:571] وقوله عن السواك (لولا أن أشق على أمتي لأمرتهم بالسواك مع كل صلاة)[البخاري:887]. وغيرها من الأحاديث التي كان النبي يبين أن الحامل له على ترك الأمر بها هو خوف المشقة على الأمة.

ولما سئل ابن عباس عن سبب تخفيف النبي –صلى الله عليه وسلم- جداً في علة الجمع قال (أراد أن لا يحرج أمته)[مسلم:705].

ولما كثر الصحابة في صلاة التراويح تركها النبي –صلى الله عليه وسلم- وقال لأصحابه (إنه لم يخف علي مكانكم، لكني خشيت أن تفرض عليكم، فتعجزوا عنها)[924].

واستمر النبي –صلى الله عليه وسلم- يراجع ربه لتخفيف الصلاة المفروضة علينا من خمسمائة إلى خمس صلوات في الحديث المشهور المعروف في قصة الإسراء والمعراج في الصحاح.

وهذه الشواهد السابقة في كمال شفقة النبي –صلى الله عليه وسلم- بنا معشر أمته؛ هي التي عبر عنها القرآن (لَقَدْ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مِنْ أَنْفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُمْ بِالْمُؤْمِنِينَ رَءُوفٌ رَحِيمٌ)[التوبة:128].

صاحبة المعالي
09-02-2012, 10:44 PM
لا إله الا الله

اللهم صلِّ على محمد و على اله و صحبه و سلّم

جزاگ الله خير حبيبتي

عوآآآفي

الراسيه
10-02-2012, 02:17 AM
اللهم صلِّ على محمد و على اله و صحبه و سلّم
الوجد بارك الله فيك ونفع بك ..

الوجد
10-02-2012, 11:50 AM
شوق , الراسية
لكما ودي وحبي الكبيييير

غيمة غلا
10-02-2012, 11:52 AM
الله يجزاك خير اختي ويوفقك
اللهم صلِّ على محمد و على اله وو صحبه الكرام و سلّم تسليما كثيييرا

الجارف
11-02-2012, 05:50 PM
جزاك الله خير
وصلى الله وسلم على محمد وعلى أله وصحبه.

اللوووتس
13-02-2012, 11:03 PM
اللهم صلي وسلم على نبينا محمد
الله يجزاكـ الجنه حبوبتي عالطرح المتميز
..

الوجد
15-02-2012, 08:27 PM
غيمة الغلا ,الجارف, اللوتس



ياهلا فيكم

الجارف
16-02-2012, 02:59 PM
احسنت الوجد على هذا الاضافة الضافية والمشرقة اسأل المولى أن تكون في موازينك ونسأل المولى عز وجل ان يجعلنا من اهل جنته انه سميع مجيب..

الوجد
23-02-2012, 08:45 PM
اللهم آآآآآآآآآمين


ولك بالمثل

3ąŧЋβ
23-02-2012, 08:58 PM
اللهم صلي وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين

بارك الله فيك اختي الوجد

الوجد
23-02-2012, 09:02 PM
وفيك المحروووم