المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل تستطيع ان تقرأ هذا الموضوع دون ان تدمع عيناك


خجل آنثى
05-02-2012, 08:27 PM
بسم الله الرحمن الرحيم


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


استوقفتني هذه السطور في أحد الزوايا

فأحببت أن أشارككـم ماتحملـه من موعظـة حسيـة

هل تستطيـع أن تقـرأ هذا الموضـوع دون أن تـدمع عينـك ؟!




أبنى العزيــز


عندما يحل اليوم الذي ستراني فيه عجوزاً .. أرجو أن تتحلى بالصبر وتحاول فهمي

إذا أتسخت ثيابي أثناء تناولي الطعام .... إذا لم أستطع أن أرتدى ملابسي بمفردي

تذكر الساعات التي قضيتها لأعلمك تلك الأشياء .



إذا تحدثت إليك وكررت نفس الكلمات و نفس الحديث آلاف المرات

لا تضجر منى لا تقاطعني .... وأنصت إلىّ وتحمل تكرار أسألتي

عندما كنت صغيراً يا بني .. كنت دائماً تكرر وتسأل وأنا أجيبك بصدر رحب

إلى أن فهمت كل شئ .


عندما لا أريد أن أستحم .. لا تعايـرني ولا تتسلط علىّ

تذكر عندما كنت أطاردك وأعطيك الآف الأعذار لأدعوك للأستحمام .


عندما تراني لا أستطيع أن أجارى وأتعلم التكنولوجيا الحديثـة

فقط ... أعطنى الوقت الكافي ... ولا تنظر إلى بأبتسامـة ماكرة وساخرة

تذكر أنني الذي علمتك كيف تفعل أشياء كثيرة ... كيف تأكل

كيف ترتدي ملابسك .. كيف تستحم ... كيف تواجـه الحياة .



عندما أفقد ذاكرتي أو أتخبط في حديثي ... أعطنى الوقت الكافي لأتذكر

و إذا لم أستطع .... لا تفقد أعصابك ... حتى ولو كان حديثي غير مهم

فيجب أن تنصت إلىّ إذا لم أرغب بالطعام .. لا ترغمني عليـه

عندما أجوع سوف آكلـه .


عندما لا أستطيع السير بسبب قدمي المريضـة

أعطني يدك ... بنفس الحب و الطريقـة التي فعلتها معك

لتخطوا خطوتـك الأولى .




عندما يحين اليوم الذي أقول لك فيـه أنني مشتاق للقاء الله

فلا تحزن ولا تبكى فسوف تفهم في يوم من الأيـام

حاول أن تتفهم أن عمري الآن قد قارب على الأنتهاء .



وفى يوم من الأيام سوف تكتشف أنـه بالرغم من أخطائي فإنني كنت

دائماً أريد أفضل الأشياء لك ... وقد حاولت أن أمهد لك جميع الطرق

ساعدني على السير ... ساعدني على تجاوز طريقي بالحب و الصبـر

مثلما فعلت معك دائمـاً .



أعدني يا بني على الوصول إلى النهايـة بسلام

أتمنى أن لا تشعر بالحزن ولا حتى بالعجز حين تدنـوا ساعتي

فيجب أن تكون بجانبي وبقربى ... وتحاول أن تحتويني

مثلما فعلت معك عندما بدأت الحيـاة

أحتضني كما أحتضنتك وأنت صغيـراً



احبــــــــــــك ياابني العزيز



م/ن

الراسيه
06-02-2012, 11:27 PM
كلمات عانقت الابداع سطورها استوقفتني...الام شيء كبير ..
شكرا.

صاحبة المعالي
07-02-2012, 12:32 AM
اللهم اعنّا ع بر و الدينا

احياء و أموات ي رپ

طرح جميل يطرح الأثر في النفوس

عوآآآفي

حنين الشوق
07-02-2012, 01:20 AM
سطور جميلة .. تؤثر في النفس

الله يعينا ع برهما .. فمهما عملنا من أجلهما لن نوفيهما حقهما


يعطيك العافية

ابونواف
07-02-2012, 01:23 AM
تدمي القلب قبل العين

وبالوالدين احسانا

والله لو نفعل المستحي حتى نرضيهم لن نلحق جزء بسيط من حقهم علينا

ساند
07-02-2012, 01:32 AM
سعادة الدَّارين في برِّ الوالدين

اللهم اجمع بيننا وبين والدينا وذريتنا وكل من في المنتدى في

الفردوس اللأعلى من الجنه برحمتك يا أرحم الراحمين


يعطيك العـــــافيه على هالطرح

AHMED
07-02-2012, 11:15 AM
,’






العين تدمع والقلب يتفطر تذكرت قول الله تعالى :
{ وَاللَّهُ خَلَقَكُمْ ثُمَّ يَتَوَفَّاكُمْ وَمِنْكُمْ مَنْ يُرَدُّ إِلَى أَرْذَلِ الْعُمُرِ لِكَيْ لَا يَعْلَمَ بَعْدَ عِلْمٍ شَيْئًا إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ قَدِيرٌ} سورة النحل.
اللهم برَّهم أضعافَ ما كانوا يبرُّوننا، وانظر إليهم بعين الرحمةِ كما كانوا ينظروننا.







,’







صااااااافي لك من التحايا أجملها

خجل آنثى
08-02-2012, 07:28 PM
كلمات عانقت الابداع سطورها استوقفتني...الام شيء كبير ..
شكرا.
الشكر لمرورك
اختي الراسية

خجل آنثى
08-02-2012, 07:29 PM
اللهم اعنّا ع بر و الدينا

احياء و أموات ي رپ

طرح جميل يطرح الأثر في النفوس

عوآآآفي
اللهم أميييييين
ربي يعافيك

خجل آنثى
08-02-2012, 07:30 PM
تدمي القلب قبل العين

وبالوالدين احسانا

والله لو نفعل المستحي حتى نرضيهم لن نلحق جزء بسيط من حقهم علينا
شاكره لك مرورك
اخي ابو نايف

خجل آنثى
08-02-2012, 07:31 PM
سعادة الدَّارين في برِّ الوالدين

اللهم اجمع بيننا وبين والدينا وذريتنا وكل من في المنتدى في

الفردوس اللأعلى من الجنه برحمتك يا أرحم الراحمين


يعطيك العـــــافيه على هالطرح

اللهم أمييييييين
ربي يعافيك

خجل آنثى
08-02-2012, 07:33 PM
,’








العين تدمع والقلب يتفطر تذكرت قول الله تعالى :
{ وَاللَّهُ خَلَقَكُمْ ثُمَّ يَتَوَفَّاكُمْ وَمِنْكُمْ مَنْ يُرَدُّ إِلَى أَرْذَلِ الْعُمُرِ لِكَيْ لَا يَعْلَمَ بَعْدَ عِلْمٍ شَيْئًا إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ قَدِيرٌ} سورة النحل.
اللهم برَّهم أضعافَ ما كانوا يبرُّوننا، وانظر إليهم بعين الرحمةِ كما كانوا ينظروننا.







,’








صااااااافي لك من التحايا أجملها

حياك اخوي AHMED
لاعدمناك