المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هناك من يخافون على أنفسهم.. أكثر من خوفهم من الله


خـالد الزهراني
27-11-2011, 09:15 PM
أن يموت العشرات من الأبرياء نتيجة أخطاء البعض..
وقصور البعض الآخر..
وإهمال البعض الثالث..
وإن كان الأكثر مأساوية هو..
أن يذهب هؤلاء الأبرياء ضحايا "الاستغلال"..
وبسطة الفساد..
أو تصفية الحسابات بين طلبة ومدرستهم..
صحيح أن الكثير من الحوادث
التي حصلت في جدة..
وحائل وجازان أو في أي مدينة أو قرية أخرى..
هي من أقدار الله..
لكن لهذه الأقدار أسبابها..
وظروفها..
وفي مقدمة تلك الأسباب غياب الرقابة..
وضعف المتابعة..
وضعف الإدارة أو تكرر أخطائها..
وهذا يعني أن لدينا مشكلة حقيقية..
مشكلة إدارة بالدرجة الأولى..
فأنت.. أو أنتِ..
قد تكونون على درجة عالية من التأهيل العلمي..
أو التكوين الأخلاقي الرفيع..
أو الغيرة الوطنية التامة..
لكننا قد لا نملك القدرة
على إدارة العمل أو النهوض
بمسؤوليات المهمة
التي نضطلع أو نكلف بها..
لأسباب يعود بعضها إلى
"المكونات الشخصية" بدرجة أساسية..
وكما هو معروف..
فإن "الشخصية الإدارية"
المتميزة لها مواصفات خاصة..
ومستويات محددة..
وفي مقدمتها الضبط والربط والانضباط..
مع تحقق العدل والمساواة
والتجرد وفرض هيبة واحترام المسؤولية..
والمكان.. وتنظيم وتحديد المهام
والمسؤوليات وتحديد الأدوار والرقابة..
والمتابعة لكل مراحل ومستويات
ومواقع العمل بصورة منظمة ودقيقة..
وحسب آليات واضحة ومحددة وفعالة..
لكن ما يحدث لدينا في الكثير من مواقع المسؤولية
هو أن عوامل أخرى تحكم الاختيار
لمن نكلفه بالمهام والمسؤوليات على اختلافها..
من بينها اللياقة وحسن التعامل.. والذكاء الفطري..
وهي خصائص مهمة ومطلوبة
في أي مسؤول نوكل إليه مهمة..
سواء أكانت هذه المهمة كما قلنا..
إدارة مستشفى أو مدرسة أو مؤسسة حكومية
أو شركة أو مؤسسة أهلية أو حتى بقالة..
لكن العنصر المهم الذي نريد أن نهتم به..
ونختار الإنسان المرشح على أساسه..
هو كفاءته الإدارية سواء
في التعامل مع عناصر العمل وإدارتهم بنجاح..
أو في فرض الهيبة
والاحترام للقوانين والتعليمات
أو في دقة الملاحظة والقدرة
على اتخاذ القرار المناسب في الوقت المناسب..
أو بتوفر عنصر القدرة
على التخطيط الشامل والرؤية الأبعد..
أو المتابعة والرقابة والحزم..
وعدم التعجل في الحكم على الأمور..
أو التسرع في اتخاذ قرارات خاطئة
نرجع عنها بعد فترة قصيرة أو طويلة
أو نصر عليها بالخطأ والمكابرة.
وعندما تكون هذه المقومات الأساسية
في الشخصية الإدارية ثانوية
عند الاختيار فإن الأخطاء تقع باستمرار..
وتطغى على سائر المحامد الأخرى
عند هذا المدير أو المسؤول كبيراً كان أم صغيراً..
وعندما أعود إلى حوادث (مجمع جدة المدرسي)
وضحايا الحافلة التي كانت تقل طالبات جامعة حائل..
وكذلك الحافة التي قتلت طالبات جامعة جازان..
فإنني لابد وأن أشير
إلى أننا لا يمكن أن نستبعد وقوع شيء من هذا وذاك..
حتى وإن أظهرت التحقيقات في حادثة جده مثلاً
أن وراء الحريق ثلاث طالبات..
وقد تظهر تحقيقات الحادثتين الأخيرتين
ما هو أدهى وأمر من ذلك..
وهذا يعني أن هناك خللاً ما..
سواء كان هذا الخلل داخل هذه المؤسسات..
أو خارجها.. وبسبب العاملين فيها..
أو المستفيدين من خدماتها..
وبالتالي فإن السؤال هو:
هل نظل متسامحين
مع أسباب الأخطاء إلى الحد الذي يسمح باستمرارها..
وذهاب أرواح الناس سدى؟

عبدالمحسن~
27-11-2011, 10:39 PM
وفي مقدمة تلك الأسباب غياب الرقابة..
وضعف المتابعة..
وضعف الإدارة أو تكرر أخطائها..
وهذا يعني أن لدينا مشكلة حقيقية..
مشكلة إدارة بالدرجة الأولى..

ياهلا اخي خالد مساء الورد موضوع رائع بروعة قلمك الجميل ..

اظن وان شاءالله ماخاب ظني حنا شعب لا نتعض لا على مستوى المسؤولين ولا على مستوى الناس العاديين

ناخذ من احداث الماضي برواز وذكرى اليمه حزينه وننتظر الأحداث القادمه بغض النظر عن الدروس والسلبيات من احداث الماضي

كل عااااام ارواح تزهق ومليارات تهدر والوضع كما كان لا جديد تخطيط فاشل استراتيجيه عقيمه قال ايش خطط خماسيه مرت خمس سنوات

وبعده خمس سنوات والتعليم من حفره الى دحديره والصحة ميزانيات كبيره ونتائج فاشله

مانقول الا الله يصلح الحال

ربي يقويك ويعافيك خالد

شيخ الشباب
27-11-2011, 11:03 PM
هلا وغلا اخي الغالي
خالد الزهراني
{ وضع الرجل المناسب في المكان المناسب }
اعتقد ان هذه هي توليفة النجاح لاي عمل اداري متميز..
وهي { معادلة } او نظرية لا يمكن اعتبارها سهلة ابدآ - كما نعرف - اذ تشتمل في مضامينها على قيم عديدة منها الاخلاقي ومنها المهني _ _..
و لو اننا طبفنا هذا الامر لانتهت الكثير من مشاكلنا يا اخي خالد
لكن التعامل مع { الانسان } امرآ بالغ الصعوبة.. اليس كذلك يا ياغالي..

خـالد الزهراني
02-12-2011, 09:56 AM
وفي مقدمة تلك الأسباب غياب الرقابة..
وضعف المتابعة..
وضعف الإدارة أو تكرر أخطائها..
وهذا يعني أن لدينا مشكلة حقيقية..
مشكلة إدارة بالدرجة الأولى..

ياهلا اخي خالد مساء الورد موضوع رائع بروعة قلمك الجميل ..

اظن وان شاءالله ماخاب ظني حنا شعب لا نتعض لا على مستوى المسؤولين ولا على مستوى الناس العاديين

ناخذ من احداث الماضي برواز وذكرى اليمه حزينه وننتظر الأحداث القادمه بغض النظر عن الدروس والسلبيات من احداث الماضي

كل عااااام ارواح تزهق ومليارات تهدر والوضع كما كان لا جديد تخطيط فاشل استراتيجيه عقيمه قال ايش خطط خماسيه مرت خمس سنوات

وبعده خمس سنوات والتعليم من حفره الى دحديره والصحة ميزانيات كبيره ونتائج فاشله

مانقول الا الله يصلح الحال

ربي يقويك ويعافيك خالد




لكـ تحية
من اعماق النبض
اهديها لكـ بـ حجم
هذا الحضور
الذي اسعدني وابهجني ..
هذا القدوم العطر ,,
فـ لكـ مني
جزيل الشكر
والعرفان
لـ منحكـ
كلماتي اروع الاوسمه
بـ هذا الحضور
الذي اكتسى الذوق
والشموخ بـ احرفه

اجمل التحايا

وسااام
02-12-2011, 10:08 AM
ماذكرته يااخي فيض من غيض وقليل من كثير

حدث ولاحرج عن غياب الرقابه في كثير من المجالات

قد لايتسع المجال لذكرها

اخطاء تتكرروارواح تدفع ثمنها

ويا قلب لاتحزن!!!

استاذ خالد موضوع جميل وحساس:)