المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تحقيق صحفي: نظام ساهر هل مفتري علينا.. أم نحن مفترين


الأسياد
04-09-2011, 08:10 PM
صحيفة الخليج – محمد مطاوع
تفاجأ أحد المواطنين بمنطقة الباحة من ورود رسالة إلى جواله اثناء دوامه الرسمي بالشؤون الصحية بالباحة تفيد بارتكابه مخالفة مرورية باحد شوارع العاصمة وبناء على الرسالة توجه محمد الغامدي إلى مرور منطقة الباحة، والذين أبلغوه بانهم سيخاطبون إدارة مرور الرياض، وبعد فترة من الزمن فوجئ برسالة نصية أخرى تفيد بارتفاع قيمة المخالفة للحد الاعلى "900 ريال" مؤكدا انه لم يغادر الباحة وكشوفات الحضور والغياب في العمل هي من يثبت ذلك.
من جهته اكد الناطق الاعلامي بمرور الباحة النقيب عبدالله الزهراني انه تمت مخاطبة ادارة مرور الرياض وسيتم ارسال خطاب الحاقي بصورة عاجلة وسيتم اكمال اللازم من قبلهم بعد التأكد من جميع البيانات.



كانت هذه هي البداية غير المنطقية لتحقيقنا الصحفي، حيث تجولنا في العديد من مدن المملكة التي يطبق فيها نظام ساهر..



لن نتحدث جغرافياً لأن مدن المملكة وحدة واحدة من نسيج الوطن الغالي الذي نحيا في ربوعه ، ونرفل في خيراته، وكانت البداية مع أحد الشباب الذي رفض الكشف عن اسمه، وعندما سألناه سؤالنا التقليدي: ماذا تقول عن نظام ساهر؟



أجاب: ساهر لا يهتم إلا بجمع النقود ومضاعفتها في حالة عدم السداد خلال شهر..



ولكنه فوجئ بردنا عليه الذي لم يتوقعه: إن فئة الشباب دائماً متشككون، ويجدون في نظام ساهر قيداً فرضته وزارة الداخلية عليهم، لهذا يبررون أخطاءهم، بأنها خطأ يرتكبه النظام.



انفعل صديقنا، وكرر ما ذكرناه في مقدمة التحقيق، بأن هناك أخطاء يقع فيها ساهر، دون النظر لعمر صاحب المخالفة، وأن والده الذي لم يذهب إلى الرياض منذ سنوات جاءته مخالفة مع أنه لم يغادر المجمعة..



والتقينا بغيره أحد الرجال في منتصف العمر اسمه محمد الغفيص، الذي كانت كلماته تختلف كلياً عن سابقه، بأن ساهر حل ليمنع كثيراً من التهور الذي يشهده الشارع السعودي..



وعندما سألناه عن تضاعف الغرامة في حالة عدم السداد خلال شهر، أجاب: لابد من ردع المخالفين، مع أن من يدفعون المخالفات والغرامات هم الآباء وأولياء الأمور، ومع هذا قرأت أن مجلس الشورى ناقش مسألة عدم تضاعف الغرامة، ولا أعلم إذا كان هذا الأمر سيتم تطبيقه أم لا..



لاحظنا أن الإجابات تختلف بين المتداخلين معنا إذا تباينت أعمارهم، ففئة الشباب يرون أنه نظام للجباية وحصد المبالغ والغرامات، وتعدي على الحياة الخاصة لهم، والفئة الأكبر عمراً يرون أنه برنامج سيعيد الانضباط للشارع، ولو حدث خطأ فهذا وارد في كل القطاعات وليس المرور فقط، إلا أننا فوجئنا برجل تعدى الخمسين من عمره برأي لم نتوقعه، حيث قال: إن برنامج ساهر تقوم عليه شركة خاصة، حيث تقوم بالإنفاق على الكاميرات والبرامج التي تقوم برصد المخالفات، هذه المبالغ الكبيرة، يجب تحصيلها بأي شكل من الأشكال..( نحن لم نتأكد من صدق المعلومة التي أدلى بها ضيفنا)..



وكان علينا أن نرصد تصريحات المسؤولين عن المرور..


أكدت الأرقام الإحصائية الواردة من هيئة الهلال الأحمر السعودي ومستشفيات الرياض، نجاح نظام "ساهر" المروري في التقليل من نسبة الوفيات والإصابات الناجمة عن حوادث السير.
تراجع نسبة حوادث السير 15% وانخفاض عدد الوفيات بنسبة 31%
ووفقا لمرور منطقة الرياض فإن ساهر ساعد باكتشاف العديد من القضايا الأمنية المتعلقة بسرقة السيارات والتزوير والمضاربة والصدم وإشهار السلاح والقتل والهروب. واستطاع "ساهر" من خفض الإصابات الناجمة عن حوادث السير بنسبة 15.8 %، وخفض عدد الوفيات بنسبة 31.4 % مقارنة في العام الذي يسبق تطبيق النظام.
وسجلت هيئة الهلال الأحمر السعودي طبقا للتقرير السنوي الاحصائي، انخفاضا في حوادث التصادم والدعس والانقلاب، البالغ مجموعها هذا العام 11.875 حادث، مقارنة في العام الذي يسبق تطبيق النظام حيث بلغ 13.202، بانخفاض 1.327 حادث أي بنسبة بلغت 11.2%.
وشهدت ست مستشفيات حكومية وخاصة في منطقة الرياض انخفاضا في عدد الوفيات والإصابات، وبلغت الوفيات المسجلة لديها هذا العام 245 حالة، مقارنة مع العام الذي يسبق النظام وعددها 361 حالة وفاة، فيما بلغ عدد الإصابات هذا العام 9.472 إصابة، مقارنة بالعام السابق البالغ 12.156 إصابة. وكانت مدينة الملك سعود "الشميسي" من أكثر المستشفيات استقبالا لحالات الإصابة والوفاة.
النظام اسهم في انخفاض متوسط سرعة المركبات بنسبة 33%
على ذات الجهة قلل نظام ساهر المروري نسبة مخالفة قطع الإشارة، وبلغت في شهر ربيع الثاني من هذا العام 1432هـ 2797 مخالفة، بينما كانت في شهر محرم قد بلغت 4845 مخالفة. وأسهم النظام في انخفاض متوسط سرعة المركبات داخل المدينة، في المواقع ذات حدود سرعة 90كم / س أو أقل، بنسبة تصل إلى 33% منذ بدء البرنامج في الخامس من شهر جمادى الأول لعام 1431هـ ، إضافة لانخفاض نسبة المركبات المخالفة من 32.2 % إلى 2.3%.
"ساهر" ساهم في حل العديد من قضايا سرقات السيارات والتزوير والمضاربة والصدم وإشهار السلاح والقتل والهروب
وامتد نجاح نظام ساهر المروري ليشمل النواحي الأمنية التي تؤدي إلى ثغرات أمنية، حيث ضبط عدد من حالات التزوير في الوثائق الرسمية، عن طريق تغيير صورة صاحب الوثيقة، فيما يبقى الاسم ورقم الحاسب الالي بدون تغيير، ولهذا ترسل المخالفة لصاحب الوثيقة الأصلي وهو لم يرتكبها. واكتشف النظام العديد من القضايا الجنائية بالتنسيق مع الجهات المعنية، حيث تم الرجوع لساهر في حل عدد من القضايا الجنائية، وتزويد جميع أقسام الشرط بصورة السيارات المشتركة في القضايا الجنائية، ومن ذلك الاستفادة من تصوير النظام في قضية تعرض عمال للسلب على طريق القصيم من سيارة "يوكون أسود" ، إضافة إلى العديد من قضايا سرقات السيارات والتزوير والمضاربة والصدم وإشهار السلاح والقتل والهروب.
وأبان التقرير السنوي الإحصائي لإدارة مرور منطقة الرياض عن مساهمة النظام في توظيف الشباب السعودي بعد تأهيلهم، وإكسابهم الخبرات في التأسيس والتشغيل، وتم توظيف 232 شابا بنسبة بلغت 92 % من مجموع الموظفين في النظام المروري " ساهر".
كان هذا رصدنا من الشارع، وأيضاً ما ورد من تقارير صادرة من جهات رسمية..
وبمنتهى الحيادية نترك الأمر بين يدي القارئ العزيز..


لمشاركتكم


صحيفة الخليج الإلكترونية

www.al-khaleeg.com (http://www.al-khaleeg.com/index.html)


دمتم بصحة وعافة

</I>

براااق
06-09-2011, 01:10 AM
ساهر بطريقة الحالية

نظام جباية على المواطنين

كيف شخص لم يسبق لها دخول الرياض

ترصد لها مخالفة ساهر

ابوزيــــاد
06-09-2011, 11:16 PM
طبيعي جداً حتى ولو الشخص لم يدخل الرياض
قد يكون لديه سيارة أخرى بإسمه ومع ذلك نظام ساهر نظام ظالم