المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الوجه الا خر للغياب..


روح المساء
22-07-2011, 06:09 AM
إذا كانت المرايا هي لصوص الوجوه ...........
فإن الغياب هو سارق الفرح من القلوب ؛؛؛؛؛؛؛ لأنه يجعل الروح تحلق وحيدة على أطراف حلم لاملامح له ...... بعيدا عن مرافئ الحنان والأمان

وفي الغياب يجتاحنا سؤال مخيف :
ماقيمة الحب إذا ضاع العمر في الإنتظار ؟؟؟؟
ولماذا يباغتنا الغياب دوما من باب كان مهيأ للحضور ..

في الغياب تقرأ جرحك بتأني وعمق وتشعر أنك بحاجة إلى أن تعيد إكتشاف نفسك من جديد ؛ وترتيب أوراق روحك المبعثرة ..............
وربما أيضا إكتشاف الوجه الآخر الحقيقي لمن تحب وربما أيضا الوجه الآخر للغياب حينما تشعر أن في صدرك أماني ذبحها الغياب .

في الغياب نرى من نحب بصورة أوضح ونحس بمدى أثرهم وتاثيرهم بشكل أدق .. ففي الغياب تكبر محبتنا لهم وتصغر محبتنا لأنفسنا

إن الغياب هو أعظم قوة لمن نحب ، لأنه يصبغ علية صفات الجمال و الكمال ، وكأنه كائن خرافي وإسطوري ، فنتوهم في غيابة أن لدية تلك المقدرة على تغيير كل الأشياء والأحاسيس بمجرد حضورهم ...

في الغياب تتسع خارطة الشوق في جغرافية الروح ؛ وتضيق مساحة العتاب والخصام .. لأننا نعرف جيدا طعم بكاء الأشياء التي يخلفها الغياب ..
ونرى كيف أن الحزن فيه يصفد أبواب الحلم

في الغياب نقرأ دفاتر الذكريات لوحدنا ونزينها بألوان الحنين الزاهية ونرسم على السطور بعضا من علامات الإستفهام والتعجب والفواصل .. ونتردد ونحن نضع نقطة في آخر السطر لأننا نخشى أن تكون هذة النقطة الأخيرة ....... هي نقطة الوداع والفراق الأخير

والغياب أحيانا يكون جمرة يتقد بها الحب وأحيانا يكون فرصة لأن يهدأ هذا الجمر المشتعل ثم ينطفئ ويترمد ...... ليصبح مع الزمن مجرد ذكرى لحب كان مهيأ أن يكون نار تضئ القلب وتشعل شموع الوجد

في الغياب نكتشف أحيانا أنه لم يتغير شئ سوى أننا لم نعد نحس بشئ ولم تعد لدينا القدرة على الإستمتاع بأي شئ .. حتى السفر الذي نحبه نراه رحلة جديدة في درب الغربة والإغتراب .

في الغياب نكون دائما مع الآخرين لكننا نشعر بأننا لوحدنا بصحبة حزننا وجرحنا

وكما أن الأشجار تموت ولكن واقفة ...... فإن بعض مشاعر الحب تموت في الغياب ولكن ..... بكبرياء

في الغياب نرى دوما الشوق والحنين وجهين لعملة واحدة ، الشوق لما هو آتي ، والحنين لما مضى .....
وكلاهما طعمة شديد المرارة والحموضة والملوحة

في الغياب .... يبقى القلب مشرعا بيارق من خوف وأمل ورجاء ......
تنتظر من يأتي وربما لا يأتي...

عبدالمحسن~
22-07-2011, 08:23 AM
كلمات قمه في الروعة استمتعت بقراتها ويقول الشاعر عن الغياب

ياغيب عني لك الحب ماغاب متى تجي وتشوف همي بعينك

ماطاب لي جرح ولاخاطري طاب متى يديني تحتضنا يدينك

سلمتي وسلم نقلك الجميل روح المساء

اطربينا بروعة المواضيع المميزه

جرح
22-07-2011, 04:53 PM
مَوضُـــوَعَ رآَئِع ..
همسـآَتَ لاَمسـَتَ السَمـَآءَ إِبِـدآَعـآً ..
نفحــآَتَ مَــلاَتَ المكـآَنَ عبقــآً ..
ومضَــآَتَ نـآَصِعَـةَ البيِـآَضَ ..
نِـدآَءآً للَغــآَئَبيِنَ بِشَتَّىَ الظَرُوَفَ ..
لِمَن تَركُوآَ لَنـآَ أَلمـآَ فِيَ غَيآِبِهِمَ .. ولِمَنَ تجرعنَّآَ المَرآَرَةَ بِفَرآَقِهِمَ ..
مـآَزآَلَ مكآَنكُمَ ظَـلآمَ لَنَ يُنيِرَهـَ سِوَىَ رُجوعكُمَ ..

* البعــَد وحشَــةَ والمشَـآَعِرَ غريِبَةَ ..
............................................... يآَ مطوَّل الغيِبـآَتَ غَرَّكَ زمــــآَنَك ..


روُح المسَــآَءَ .... مـآَ زلتِيَ تتألقيَّنَ بآنتقـآئِك وطرحِك الجميِلَ .. ومـآزلتِيَ تتحفيِنآَ بِكُل مآ هُو رآئِع ..
لآتحرميِنـآَ جديِدِك .. فأنتِيَ تملكَيِنَ ذآئِقَةَ مُميِزَّهـَ .. تَرقُصَ لهآ قُلوبَنآَ قَبل أعَيِيِنآَ نغمـًآ وطَربـًآ .. كُونِيَ بالقُربَ دومـًآ ..



تقبلَّيِ مُــرورِيَ ..




جَرح

طـــــير السعد
22-07-2011, 07:51 PM
في الغياب نرى دوما الشوق والحنين وجهين لعملة واحدة ، الشوق لما هو آتي ، والحنين لما مضى .....
وكلاهما طعمة شديد المرارة والحموضة والملوحة
عز الله صدقتي روح المساء
كلمات لامست الاحساس كثيرا
لاهنتي ولاهان قدرك

دمتي بكل الحب

دلع أنثى
23-07-2011, 05:34 AM
سطور راااائعه ..
راقت لي ..

سلمتي غاليتي ودمتي كما تحبي

الجاذبيه
23-07-2011, 03:01 PM
ياكرررهي للغياب
يسلموووووووووووووو~

روح المساء
23-07-2011, 07:31 PM
عبد المحسن ,جرح ,طير السعد ,دلع انثى ,الجاذبيه
صدق إحساسكم ونبل مشاعركم ..
.. يطيران بي خارج حدود الخيال ..
.. متابعتكم حلم دائم أتوق إليه ..
.. كلماتكم الدافئة تجعلني عاجزه عن الشكر ..
.. من صميم قلبي اشكركم على اطرائكم المميز جدا ..
.. فـ/كونو بالقرب دومآ ..

ايمن دياب
24-07-2011, 06:18 AM
جزاك الله خيرا وبارك فيك
تقديرى واعتزازى

روح المساء
24-07-2011, 07:00 AM
مشكور اخوى ايمن
اسعدنى مرورك
يعطيك العافيه ,,