المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مزور المصحف


الوجد
14-07-2011, 01:53 AM
حادثة وقعت في عهد النبي صلى الله عليه وسلم وذلك أن رجلا كان يكتب الوحي عند النبي
عليه الصلاة والسلام وكان في أوائل الإسلام عدد الذين يعرفون الكتابة قليل، أي إنسان عنده قدرة
على الكتابة يحتاجون إليه، كان هذا الرجل يكتب للنبي صلى الله عليه وسلم يوما من الأيام ذهب
إلى نفر من اليهود فلما ذهب إليه أغروه بأموال وعرفوا أنه يكتب عند النبي صلى الله عليه وسلم
شعروا أنه قريب منه وقالوا إغواء هذا الرجل يُمثل ضربة للمسلمين فأغووه بتزويج ونساء وأموال
فكفر وصار يقول:"والله لا يعرف محمد إلا ما كتبت له" يقول أصلا القرءان أنا من ألفته، أنا من
ألَّف القرءان، وبدأ يقول:" لقد كنت أغير وأبدل إذا قال اكتب العزيز الحكيم كتبت العليم
الحكيم إذا قال اكتب كذا كتبت كذا..." بدأ يفتري فرى وكأنه يملك أنه يغير القرءان أو يتلاعب به
فبلغ النبي صلى الله عليه وسلم ذلك وأنه يُحاد الله ورسوله ورفع النبي صلى الله عليه وسلم يديه
ماقال " اللهم أهلكه" لا، ولا قال" اللهم اقطع عني شره" لا، جاء بدعوة أعظم
من هذا كله قال:{اللهم اجعله ءاية} يعني اعمل به عملا يصل من القوة والتأديب والكبت
إلى درجة أنه يكون ءاية لغيره..لم يلبث الرجل أن مات فلما مات أقبل قومه إليه وحفروا له ودفنوه
كما يفعلون بأي ميت فلما أصبحوا فإذا الأرض قد لفظته فوقها وأقبلوا في الصباح إلى الرجل ووجدوه
فوق الأرض بعدما كان تحت الأرض! قالوا:"هذا من فعل محمد وأصحابه" أكيد جاءوا في الليل
لأجل أنه كفر بهم وكذا وقلب لهم ظهر المجن وأخرجوه من قبره، فأقبلوا وأعادوا دفنه مرة أخرى
فلما فعلوا ذلك وقد أعمقوا أقبلوا في الصباح فإذا الأرض قد لفظته فوقها والجثة بدأت تتغير،
قالوا:" هذا من فعل محمد وأصحابه" ثم عملوا طول النهار يحفرون، حفروا وأعمقوا ما استطاعوا
فلما أصبحوا الصبح فإذا الأرض قد لفظته فوقها، فقالوا:" والله ما هذا من فعل البشر" البشر لا يستطيعون
أن يحفروا بهذه السرعه أن يحفروا ويخرجون صخور ويخرجونه هذا ليس من فعل البشر ثم تركوه
ملقى تمر به الكلاب وتفتح رجليها فوق وجهه وتبول عليه وتمر به السباع وتعبث بجسده كما شاءت،
تمر به الطير وتعبث به...حتى بقي على مثل هذا الحال.



م. ن