المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : زواج فــرنـد


كفى بالموت واعظا
27-02-2007, 02:40 PM
زواج الفرند- الذي أجــازه المجمع الفقهي التابع لرابطة العالم الإسلامي- بين حكمه الشرعي وواقعه المعاصر
بقلم الدكتور: عبد الملك بن يوسف المطلق
المراد بزواج الفرند أو الزواج الميسر هو: زواج الأصدقاء إذ أن كلمة ( فرند ) كلمة انجليزية كما هو معروف ومعناها الصديق، وقد تبنى هذه الفكرة فضيلة الشيخ عبد المجيد الزنداني؛ يقول فيها: "إن هذه الفكرة بنيت على أسس شرعية تعطي الزوجين الحق في أن يستمتعا ببعضهما إثر إتمام العقد الشرعي الصحيح، المستوفي لجميع أركانه وشروطه ومنها: الولي، والشاهدان، وصيغة العقد الشرعية، والمهر، ورضا الزوجين، وخلوهما من الموانع الشرعية التي تمنع زواجهما، ومن ثم فإن عقد الزواج هنا مستوف لجميع الشروط، وبعد ذلك يحق للزوج أن يستمتع بزوجته، وتثبت المصاهرة والنسب واستحقاق الإرث وغيرها من الأمور التي تجعل هذا الزواج يختلف تماماً عن زواج المتعة، الذي يقوم على التوقيت، ولا يترتب عليه استحقاق الإرث بين الرجل والمرأة، ولا ينتهي بالطلاق المشروع".
أقول: إن الصداقة من القيم الإنسانية الجميلة إذا وجهت بطاقاتها العظيمة نحو الأخلاق الفاضلة التي بها تسموا الحياة وترتقي، وبدونها تضعف وتنحدر، إذ أن الأصل في الإنسان كونه اجتماعي بطبعه وفطرته، ينشد الدفء والمحبة والراحة والأنس عبر هذا التواصل واللقاء. فيا حبذا أن تكون هذه الصداقة بعد الزواج لا قبله!!! حتى تكون في أروع معانيها وأجل قيمها؛ إذ أنها نتيجة للزواج لا سبباً له!!!
سبب وجود هذا الزواج والرأي فيه.
قصة الزواج الميسر أو الفرند كما يشرح ذلك فضيلة الشيخ عبد المجيد الزنداني يقول: "لقد اطلعت من خلال زياراتي ولقاءاتي مع الكثير من أبناء المسلمين الذين يعيشون في الغرب على حجم المشكلة التي تواجه أبناء الجيل الجديد ، فهناك من يأتي "بصديقته " إلى منـزل الأسرة، والفتاة تأتي أو تعيش مع صديق لها ، والمحرمات التي ترتكب، والتي تخالف الشرع والدين والعادات والتقاليد، وسئلت خلال زياراتي لأوروبا عن كيفية مواجهة هذه المشكلات التي عمت بشيوع الزنا والفواحش والموبقات التي ترتكب عن طريق العشيقات والأصدقاء ، فقلت الحل بزواج فرند"
وسبب التسمية كما يقول فضيلته : لم تكن التسمية بالمعنى الحقيقي إنما جاءت من قبل المشاكلة أوفي مقابل " بوي فرند ، والجير فرند " فنحن نتحدث عن مشكلة عن أبناء الجيل الجديد في أوروبا وأمريكا، وهو رأي وليس فتوى.
إذاً استطيع القول: بأن زواج الفرند وجد لحالة خاصة؛ وهذه الحالة هم من فئة الشباب المغترب الذين تداهمهم الفتن بالليل والنهار وأثناء الدراسة، وعبر التنقلات من مكان لآخر، ومن مدينة لأخرى، وهكذا المصادر الأساسية للتعلم؛ كالمكتبات، والمعامل، التي يضطر الطالب أحياناً إلى الاختلاط المباشر مع المرأة. فهذا الزواج أفضل ما يقال فيه أنه ارتكاب لأخف الضررين - وقد أكد المجمع الفقهي بأن هذا الزواج خلاف الأولى- والضرران هما:
1)عدم تحقق أغلب المقاصد الأساسية في الزواج، والتي منها حصول السكن والطمأنينة والإنجاب. وهذا الأخير متصور في أصله إذ كيف يعول الزوج أولاداً وهو لم يجد مسكناً خاصاً له ولأمهم!!
2) الخوف من الوقوع في جريمة الزنا مع عدم الاستطاعة على الزواج المعتاد الذي يشمل السكن الدائم وكذلك عدم موافقة الجهة المبتعثة – الدولة- للطالب على الزواج.

واقعية هذا الزواج ووجوده بشكل عام
وجد هذا الـزواج في بعض الدول العربية والأوربية، ففي المغرب مثلاً: ما كاد الشيخ عبد المجيد الزنداني يلوح بفكرة " زواج فرند " حتى أمسك الشباب المغربي بتلابيب الفكرة ليجد فيها مخرجاً ومهرباً من تبعات وتكاليف الزواج المعتاد التي لا يطيقها معظمهم.
يقول أحد المنفذين لفكرة " زواج فرند " ويدعى محمود القاسم: إنه عاش تجربة ناجحة وشرعية وغير مكلفة ؟ وقد أبعدته عن علاقات محرمة ولقاءات مشبوهة. مؤكداً أن بلداً مثل المغرب فيها مدارس مختلطة، ولقاءات بين الجنسين قد تدفع بعض الشباب والفتيات للوقوع في الإثم والمنكرات، وهذه الفكرة قد تكون إيذاناً بميلاد مرحلة أكثر بعداً عن المنكرات والفواحش، وأقرب إلى الطريقة السليمة في تفريغ طاقات كامنة بطريقة شرعية وغير مكلفة، مؤكداً أن الشباب سيبدأ "بزواج فرند " أولاً، وبعد أن يستقر وضعه ويتخرج، ويحصل على ما يمكنه من فتح منـزل يستقل به سينتقل إليه، بدلاً من أن يضيع عمره وشبابه ويفوت قطار الزواج عليه وعلى غيره من الفتيات.
وفي هولندا يصف أبو القاسم الناعس، ناظر مدرسة ابن خلدون الثانوية الإسلامية في روتردام "زواج فرند" بأنه سهل كثيراً من أمور الزواج المعقدة ، خاصة في الغرب ، وقال : هناك العديد من التجارب الإيجابية والمشجعة حتى الآن، فقد أكمل جميع المتزوجين إناثاً وذكوراً دراستهم الثانوية، وانتقلوا إلى الدراسة الجامعية والمدارس العليا، وعاشوا مدة من الزمن مع ذويهم، وارتحلوا بعدها للإقامة في بيوتهم الخاصة، ودافع الناعس بشدة عن الفكرة التي أطلقها الشيخ الزنداني، والتي سميت " بزواج فرند " قائلاً لقد تفهم الشيخ الزنداني الخصوصية والظروف التي يعيشها المسلمون في الغرب، وحرص على إعفافهم بهذا الأسلوب الشرعي العصري بدلاً من الوقوع في المحرمات .
واقعية هذا الزواج ووجوده بشكل خاص
- في المملكة العربية السعودية-
تكمن هذه الواقعية في حالة من حالات زواج المسيار ألا وهي إذا كانت الزوجة في بيت أهلها فالغالب أنه يأتي إليها ويأخذها إلى مكان ما ، حيث التحرج من أهلها، أو إذا كانت في بلد آخر بعيداً عن بلده فهو في الغالب لا يضع لها مسكناً خاصاً وذلك لقلة تواجده في بلدها، وإنما يكتفي بأخذها من بيت أهلها - عند زيارته لها- إلى مكان يأويان إليه كالشقة المفروشة مثلاً، أو الفندق، وما شابه ذلك مثل: أن تأتي هي إلى بلده في أوقات قصيرة أو في الصيف مثلاً ونحوه .
والذي أراه هنا والله أعلم :
أننا لو دققنا النظر في هذه المسألة لوجدنا أنها بنيت لحالة خاصة – فردية- من أبناء الجاليات العربية الذين اضطرتهم ظروفهم إلى المكث وقتاً من الزمن في بلاد الغرب – وأهل هذه البلاد لا يرون في الصداقة بين الجنسين بأس أو حرج أو حرمة إلا من رحم الله وقليل ماهـم...
- فهذا الزواج - والله أعلم - يدخل في ما يسمى "الزواج بنية الطلاق" فمتى ما رجع لبلده طلق وانتهى أمره.
ولذلك ينبغي – بالنظر إلى إجازته من قبل المجمع الفقهي - أن يعدل هذا الزواج ويحور ليتوافق وروح الشريعة السمحة؛ ومن ذلك حصول المقاصد المطلوبة في الزواج المنشود، أو أغلبها على الأقل، ويمكن ضبط ذلك في أمور منها:
1) عدم منع الطالب من الزواج المعتاد في بلد الدراسة لمن اضطر إليه؛ وذلك حتى لا نجبره – من دون قصد- إلى ارتكاب جريمة الزنا؛ فيكون علمه على حساب أخلاقه. ويمكن التنسيق في هذا الأمر مع سفارة بلده.
2) قصر إباحة هذا الزواج في البلدان التي يكثر فيها الفتن، والتفكك الأسري، وكثرة اختلاط الجنسين ببعضهما، والسفور والتبرج، ومن ترك له الحبل في دعوة المرأة إلى الحرية القاصرة ؛ والتي يفهمها العقلاء بأنها: حرية من القيم والأخلاق الفاضلة إلى الأخلاق الفاضحة!!
3) تيسير وتسهيل الزواج المعتاد من قبل الأسرة والمجتمع بشكل عام؛ بحيث يوجد الإعفاف والبعد عن مسببات الفاحشة.
4) وهذا أهمها: أن يؤكد على توثيق هذا الزواج كتابة؛ ولا ينظر في من ادعى - أو ادعت - الزواج دون توثيق رسمي. وذلك حتى ندرأ الشر والفتن، ونقطع الطريق على من يريد التلاعب بمحارم الله عز وجل باسم زواج الفرند!!
وصورة هذا التلاعب تكمن ـ إذا لم يوثق العقد ـ فيما يلي:
- تعدد الأزواج بالنسبة للمرأة.
- تعدد الصديقات والعشيقات مما ينشر الفاحشة في المجتمع باسم هذا الزواج.
- التغطية على أولاد الزنا مما يثير الشكوك في كل مكان.
أقول كذلك: إن منع هذا الزواج مطلقاً في وقت تكثر فيه الفتن العظيمة، وإثارة الشهوات من قبل الإعلام ومجال الحياة الأخرى؛ كالعمل، والدراسة، والأسواق وغيرها، وفي نفس الوقت يشدد على الزواج المعتاد، ويكبل بالأعباء والتكاليف، والمهور الغالية؛ ليعد تصادماً فضيعاً بين العلم الشرعي - المبني على مصلحة الإنسان- وبين الواقع المعاصر؟
وسوف نسأل عنه يوم القيامة. وبالتالي نسهل – من دون قصد- قضاء الشهوة عن طريق المحرم "الزنا" والعياذ بالله، دون القدرة على إحجامها أو التخلص منها
منقوووول

أبوشهد
27-02-2007, 02:49 PM
تعددت الاعذار

والسبب واحد ..!!

أبوشهد
27-02-2007, 02:57 PM
كل شوي طالع

لنا

زواج جديد

فتحوها شوي

انا سمعت عن زواج طالع اسمه

زواج سفر.. او .. زواج صيفيه

وهذا للراغبين في السفر للخارج في الصيف

يتزوجون ويأخذون زوجاتهم معهم للخارج

واذا رجعوا يطلقونهن وهكذا ,,!!

أبوشهد
27-02-2007, 02:58 PM
إجازة زواج المسيار

فتحت ابواب مسكرة

وخربت العلاقه الزوجيه المقدسه

واصبحت علاقة مصلحة وقتيه

yasser4101
27-02-2007, 03:10 PM
الزواج الميسر ( زواج الفرند )

هذا الزواج فيه خير لمن يحصن فرجه من المنكرات والمشبوهات

لمن لم يتزوج

ولكن الملاحظ هناء أن من يقدم على هذا الزواج اغلبهم واكثرهم من المتزوجين؟؟؟!!!!

وفيه نقاط مخفيه حين الاتفاق على الزواج

1- أن لا يكون بينهما اطفال في المستقبل.
2- أن لا يذاع خبر زواجهما.

كثير من الناس الآن يعمد هذا الشيء

ولكن في المقابل لا نجد أن زواج كامل لأنهما منعا الإنجاب بشروط معينه

مثل بعد سنه او سنتيت يتم الانجاب إذا اتفقا على ذلك.

وأن لا يذاع خبر الزواج إلا إذا استقلت الزوجه في ببيت زوجيه متكامل.


ولا اعتقد ان هناك زواجات لمثل ذلك بمحض إرادت الزوجه با الانجاب والخروج من بيت اهلها .!!!!!!!!!


موضوع شيق واحببت ان استلهم ما في سطوره من نقاط ضعف إن لم يراها غيري فقد رأيتها.

....-.... كيف يكون زواج الميسر بطريقه الصحيحه لا ان نلتوي بإسم كمال الشروع في الزواج الشرعي.؟

...-... من هي التي تقبل الزواج الميسر..؟! انا لا اظلم ولا اجزم ولا احلف بالله لأجل هذا ولكن قلة القليل من هي بكر تقبل بالزواج هذا

تقبلوا فائق مودتي

yasser4101
27-02-2007, 03:14 PM
إجازة زواج المسيار
فتحت ابواب مسكرة
وخربت العلاقه الزوجيه المقدسه
واصبحت علاقة مصلحة وقتيه


صحيح وهذا الحاصل

أبوشهد
27-02-2007, 03:25 PM
انا اشوف

ان العلماء يجتمعون

ولا يقرون اي صورة للزواج

بغير صورته التي عرفها الاسلام

أعتقد كل الي قاعد يصير

يعمل لخبطه في المفاهيم الحقيقيه للزواج

بكره تطلع لنا الحريم بزواج فرند لأن زوجها مسافر مدة سنه ..!!

عذبة المشاعر
27-02-2007, 03:41 PM
ابو بيسان

لو فكرنا بعقيدتنا

لم يحلل الله لنا الا الزواج الشرعي

فهو أعطى لكلا الطرفين حقوقهم بشكل واضح وسليم

بزمننا

حللو كل شيء

بهدف الحلال والحرام

ومن تقبل بهكذا زواج

تهضم حقوقها الزوجيه

ومن الطبيعي بعد ذلك ان يهضم ذاك الزوج حقوقها بكل سهوله فلن يكون هناك رادع فكل الشروط مقبوله

ابوالثنيان
27-02-2007, 04:24 PM
تقبلوا فائق مودتي

كفى بالموت واعظا
27-02-2007, 09:59 PM
الاخوة الافاضل

رايت ان هناك انتقاد لاجماع الامة متمثلة في علمائها

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم

[ إن الله قد أجار أمتي من أن تجتمع على ضلالة ]

ولم يصدر هذا الا باجماع الامة

كفى بالموت واعظا
27-02-2007, 10:03 PM
زواج الفرند- الذي "إن هذه الفكرة بنيت على أسس شرعية تعطي الزوجين الحق في أن يستمتعا ببعضهما إثر إتمام العقد الشرعي الصحيح، المستوفي لجميع أركانه وشروطه ومنها: الولي، والشاهدان، وصيغة العقد الشرعية، والمهر، ورضا الزوجين، وخلوهما من الموانع الشرعية التي تمنع زواجهما، ومن ثم فإن عقد الزواج هنا مستوف لجميع الشروط، وبعد ذلك يحق للزوج أن يستمتع بزوجته، وتثبت المصاهرة والنسب واستحقاق الإرث وغيرها من الأمور التي تجعل هذا الزواج يختلف تماماً عن زواج المتعة، الذي يقوم على التوقيت، ولا يترتب عليه استحقاق الإرث بين الرجل والمرأة، ولا ينتهي بالطلاق المشروع".
[color=#FF0000]منقوووول

أركان الزواج الشرعي

فللنكاح أركان خمسة وهي:
1/ الصيغة وهي: الإيجاب من ولي الزوجة، كقوله: زوجتك أو أنكحتك ابنتي، والقبول من الزوج: كقوله: تزوجت أو نكحت.
2/ الزوج: ويشترط فيه الشروط التالية:
- أن يكون ممن يحل للزوجة التزوج به، وذلك بأن لا يكون من المحرمين عليها.
- أن يكون الزوج معيناً، فلو قال الولي: زوجت ابنتي على أحدكم لم يصح الزواج لعدم تعيين الزوج.
- أن يكون الزوج حلالاً، أي ليس محرماً بحج أو عمرة.
3/ الزوجة: ويشترط في الزوجة ليصح نكاحها الشروط الآتية:
- خلوها من موانع النكاح.
- أن تكون الزوجة معينةً.
- أن لا تكون الزوجة محرمة بحج أو عمرة.
4/ الولي: فلا يجوز للمرأة أن تزوج نفسها، سواء كانت صغيرة أم كبيرة، بكراً أم ثيباً، لقوله صلى الله عليه وسلم: "لا تزوج المرأة المرأة، ولا تزوج المرأة نفسها" رواه ابن ماجه.
5/ الشاهدان: والدليل على وجوب وجود الشاهدين في عقد النكاح قوله صلى الله عليه وسلم: "لا نكاح إلا بولي وشاهدي عدل" رواه ابن حبان في صحيحه.
وفيما ذكرنا من أركان عقد النكاح تفاصيل عند الفقهاء، تركنا ذكرها اختصاراً، فمن أراد زيادة علم فليرجع إليها في مظانها. والله أعلم.


المفتـــي: مركز الفتوى بإشراف د.عبدالله الفقيه

كفى بالموت واعظا
27-02-2007, 10:10 PM
احكام الزواج بنية الطلاق

المفتي ؟عبد العزيز بن باز

السؤال
بعض المسلمين يسافرون للدراسة وغيرها إلى الخارج، فهل يجوز له أن يتزوج بنية الطلاق؟ وما الفرق بينه وبين زواج المتعة؟ أرجو توضيح هذا الأمر وفقكم الله.


الجواب :
الزواج في الخارج فيه ضرر عظيم وخطر كبير، فلا يجوز السفر للخارج إلا بشروط مهمة؛ لأن السفر للخارج يعرضه للكفر بالله، ويعرضه للمعاصي من شرب الخمر وتعاطي الزنا وغير هذا من الشرور. ولهذا نص العلماء على تحريم السفر إلى بلاد الكفار عملاً بقول النبي صلى الله عليه وسلم: ((أنا بريء من كل مسلم يقيم بين المشركين))، فالإقامة بينهم خطيرة جداً سواء كانت للسياحة أو للدراسة أو للتجارة أو غير ذلك. فهؤلاء المسافرون من الطلبة من الثانوي والمتوسط أو للدراسة الجامعية على خطر عظيم، والواجب على الدولة - وفقها الله - أن تؤمِّن لهم الدراسة في الداخل، وليس لها أن تسمح لهم بالسفر إلى الخارج لما فيه من الخطر العظيم.

وقد نشأ عن ذلك شر كثير من الردة والتساهل بالمعاصي من الزنا وشرب الخمور، وأعظم من ذلك ترك الصلوات، كما هو معلوم عند من سبر أحوال من يسافر للخارج، إلا من رحم الله منهم وهم القليل. فالواجب منعهم من ذلك وأن لا يسافر إلا الرجال المعروفون بالدين والإيمان والعلم والفضل إذا كان ذلك للدعوة إلى الله، أو التخصص لأمور تحتاجها الدولة الإسلامية.

وعلى المسافر المعروف بالعلم والفضل والإيمان واجب الاستقامة حتى يدعو إلى الله على بصيرة، ويتعلم ما بعث من أجله، وقد يستثنى من ذلك ما يضطر إليه من العلوم وليس له من يدرسه ولا يتيسر استقدام من يدرسه، وأن يكون المبتعث ممن عرف بالدين والإيمان والعلم والفضل كما ذكرنا آنفا.

أما الزواج بنية الطلاق ففيه خلاف بين العلماء، منهم من كره ذلك كالأوزاعي رحمه الله وجماعة وقالوا إنه يشبه المتعة، فليس له أن يتزوج بنية الطلاق عندهم. وذهب الأكثرون من أهل العلم كما قال الموفق ابن قدامة رحمه الله في المغني إلى جواز ذلك إذا كانت النية بينه وبين ربه فقط وليس بشرط، كأن يسافر للدارسة أو أعمال أخرى وخاف على نفسه فله أن يتزوج ولو نوى طلاقها إذا انتهت مهمته، وهذا هو الأرجح إذا كان ذلك بينه وبين ربه فقط من دون مشارطة ولا إعلام للزوجة ولا وليها بل بينه وبين الله.

فجمهور أهل العلم يقولون: لا بأس بذلك كما تقدم، وليس من المتعة في شيء؛ لأنه بينه وبين الله، ليس في ذلك مشارطة.

أما المتعة ففيها المشارطة شهراً أو شهرين أو سنة أو سنتين بينه وبين أهل الزوجة، أو بينه وبين الزوجة. وهذا النكاح يقال له: نكاح متعة، وهو حرام بالإجماع، ولم يتساهل فيه إلا الرافضة.

وكان مباحا في أول الإسلام ثم نسخ وحرمه الله إلى يوم القيامة، كما ثبت ذلك في الأحاديث الصحيحة عن النبي صلى الله عليه وسلم.

أما أن يتزوج في بلاد سافر إليها للدراسة أو لكونه سفيراً، أو لأسباب أخرى تسوغ له السفر إلى بلاد الكفار، فإنه يجوز له النكاح بنية الطلاق إذا أراد أن يرجع كما تقدم، إذا احتاج إلى الزواج خوفا على نفسه. ولكن ترك هذه النية أولى احتياطا للدين وخروجا من خلاف العلماء، ولأنه ليس هناك حاجة إلى هذه النية؛ لأن الزوج ليس ممنوعاً من الطلاق إذا رأى المصلحة في ذلك ولو لم ينوه عند النكاح.


استمع للشيخ ابن باز الله يرحمه
http://www.binbaz.org.sa/index.php?pg=mat&type=audio&id=2173

الذات
27-02-2007, 11:04 PM
لاحول ولا قوة إلا بالله

كل يوم مطلعين صفة جديدة لزواج

ابوماجد
28-02-2007, 12:43 AM
إجازة زواج المسيار
فتحت ابواب مسكرة
وخربت العلاقه الزوجيه المقدسه
واصبحت علاقة مصلحة وقتيه


ابو شهد الله يهديك انت جالس تشكك في علمائنا حفظهم الله

ان كنت ما تقدر على زواج المسيار :035: لاتطلع حجج


:a_laugh2:

adel14334
28-02-2007, 08:34 AM
يعطيكم العافيه جميعاً معلومات رائعه وتوضيحيه





تحيااااتي

ابوزيــــاد
01-03-2007, 02:07 PM
الحمد لله ما آجمل حرص علماء المسلمين
على الحفاظ على أعراض أخوانهم وتحصينهم وتجنيبهم
الفواحش ما ظهر منها وما بطن
وهذة الفتوى تخص من يسافر للخارج للعمل أو الدراسة
فقط
فما هي المشكلة في ذلك اذا كان العقد شرعي
بموافقة الولي وشهود وصداق وضرورة تحم ذلك الزواج

بارك الله فيك أبو بيسان وجزاك عنا كل خير

كفى بالموت واعظا
01-03-2007, 08:43 PM
بارك الله في الجميع

ابو زياد نحن عندنا مشكلة وهي

أن اذا سمعنا كلام علمائنا بدأ الهجوم عليهم

وهذا جهل فينا


بارك الله في علمائنا وحفظهم الله لنا

أبوشهد
03-03-2007, 02:56 PM
نحن لا نهاجم العلماء

بل نقدرهم وندعو لهم بطولة العمر

نحن نناقش مشكله

كلٍ حسب وجهة نظره

انا لا أعترف بزواج المسيار

ولن أقدم عليه لأن الأمر بيني وبين ربي

أبوشهد
03-03-2007, 02:58 PM
ابوبيسان

الطبيب عندما يصرف لي علاج

أناقشه عن أسباب هذا العلاج وأحياناً

أرفض نوعية العلاج مع انه فيه شفاء وأطالب

بحلول بديلة او وصفات ثانية ..!!

والدين

يدعو الى التصبر والسؤال ..!!

ولهذا لابد ان نناقش كل فتوى

او

كل أمر يستجد على المسلمين ..!!

كفى بالموت واعظا
03-03-2007, 05:36 PM
ابوشهد

نحن لسنا علماء ولكن الذي

نعرفه اركان الزواج فاذا وجدت اركان

الزواج الشرعية فالزواج شرعي

الشيخ ابن باز وابن عثيمين تكلما

في الزواج بنية الطلاق

أبوشهد
03-03-2007, 07:36 PM
ابوشهد
نحن لسنا علماء ولكن الذي
نعرفه اركان الزواج فاذا وجدت اركان
الزواج الشرعية فالزواج شرعي
الشيخ ابن باز وابن عثيمين تكلما
في الزواج بنية الطلاق
إذا لماذا المسميات

العلماء في مصر

ضحكوا علينا لأننا كنا نحرم الزواج العرفي

علماء الشيعه

ضحكوا علينا لأننا كنا نحرم زواج المتعه

والآن المسيار

هو السبب الحقيقي لهذه الانواع الجديده من الزواجات

كفى بالموت واعظا
03-03-2007, 08:41 PM
ابو شهد

ما الفرق بين زواج المسيار والمتعة؟

كانك يابوشهد جمعت هاذين

أبوشهد
03-03-2007, 08:49 PM
كلها ليست زواج رسمي

يابوبيسان

تتم في الخفيه بدون أعلان وفرح ومعازيم ..!!

واللي يتم في الخفيه وش تسميه ..؟

كفى بالموت واعظا
03-03-2007, 09:12 PM
ابوشهد زواج المسيار شرعي

ولوتم في الخفاء

وفيه جميع اركان الزواج ماعدا ان المرأة تتنازل عن بعض حقوقها


وزوجة النبي سودة بنت زمعة تنازلت عن ليلتها ووهبتها الى

عائشة رضي الله عنهما عندما خشيت ان يطلقها رسول الله

صلى الله عليه وسلم

(وعن ابن عباس رضي الله عنهما قال: " خشِيت سودة أن يطلقها رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت : يارسول الله، لا تطلقني وأمسكني واجعل يومي لعائشة ، ففعل "، ونزلت هذه الآية: { وإن امرأة خافت من بعلها نشوزا أو إعراضا فلا جناح عليهما أن يصلحا بينهما صلحا والصلح خير } (النساء:128) . قال ابن عباس : فما اصطلحا عليه من شيء فهو جائز . رواه البيهقي في "سننه)


وزواج المسيار يمكن ان يتم في العلن وفيه المرأة تتنازل عن بعض

حقوقها

اما زواجنا الذي نحن عليه يمكن ان يتم في السر اذا كان هناك مشاكل

ولاتتنازل المرأة عن حقوقها

أبوشهد
03-03-2007, 09:16 PM
يابوبيسان

زواج المسيار

مو داخل مزاجي ابداً

الرجل المسلم الذي يريد ان يتزوج

عليه ان يعلن زواجه

أو

يتقي الله سبحانه في نفسه

أبوشهد
03-03-2007, 09:18 PM
وزواج المسيار

تم إستغلاله كثيراً

هناك من يمشي ويتزوج ويتلاعبون بأعراض النساء وفق محكومة شرعية

وأعتقد أنه فتح باب للشر ..!!

كفى بالموت واعظا
03-03-2007, 09:20 PM
طيب ابوشهد بعض الرجال يقول

الزواج ماهو داخل مزاجي كله

ولا اريد ان اتزوج

ولكن هذا يقول ان الزواج حلال

ماذا نقول لهذا

وارجو ان تقرأ موضوعي الفرق بين الزوجات


http://www.alkhubr.net/vb/showthread.php?t=6657

أبوشهد
03-03-2007, 09:22 PM
والله انا ما أخاف إلا من ربي اللي خلقني

وأعتقد أي شي يتم بالخفيه

فيه شك وريبه ..!!

أبوشهد
03-03-2007, 09:23 PM
قريت موضوعك

يابوبيسان

كلٍ راح يبرر وجهة نظره

وانا مسلم

والحلال بين والحرام بين ..!!

كفى بالموت واعظا
03-03-2007, 09:27 PM
كلنا مسلمين

وليس هناك اي تبرير وجهات

الحلال بين والحرام بين

والزواج الشرعي الذي يكمل اركان الزواج

أبوشهد
03-03-2007, 09:31 PM
مدري بس ماني مرتاح

لهذه الطريقة بالزواج

كفى بالموت واعظا
03-03-2007, 09:42 PM
شكلك يابوشهد مفكر في هذه الطريقة

ومتخوف .........قو ي قلبك يارجل

هههههههههههههههههه

أبوشهد
03-03-2007, 09:43 PM
ابوبيسان

فكني يارجل

انا ضد مبدأ المسيار

ههههههههههههههههه