المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : اطباء من بغداد يدعون الهلال الاحمر للتدخل الفوري لانقاذ...


ميثم شفيع
04-06-2011, 09:44 AM
اطباء من بغداد يدعون الهلال الاحمر للتدخل الفوري لانقاذ سكان اشرف


http://www.mojahedin.org/images/2011/2011410182549390226047445921.jpg


الملف
1/6/2011

بغداد – وجه اطباء عراقيون في بغداد انتقادات لاذعة للحكومة العراقية بسبب منعها الدواء والغذاء والرعاية الصحية عن سكان اشرف.
وقال الاطباء في تصريحات خاصة 'ان منع الغذاء والدواء عن العزل في مخيم اشرف استهانة كبيرة من قبل الحكومة بحقوق الانسان'.
واضافوا 'ان هذا العمل يعد من الاعمال الاجرامية التي تستحق العقوبة وفق القانون الدولي'.
واعربوا عن قلقهم الكبير من تدهور الاوضاع الصحية في هذا المخيم بسبب الحصار الذي تفرضه الحكومة عليه'.
واكد احد الاطباء في بغداد والذي رفض الكشف عن اسمه لخشيته من عمليات انتقامية من قبل الحكومة وعملاء الملالي 'ان سكان اشرف يتعرضون لابشع حصار وجريمة لكن للاسف ان الحكومة والملالي يعتمون على ذلك خوفاً من الفضيحة التي ستكون لها نتائج سلبية عليهم'.
ولفت الى ان'الاخبار نقلت لنا قبل ايام وفاة احد الابرياء في المخيم بسبب منع لجنة اشرف اجراء عملية له وهذه كارثة انسانية يجب معاقبة هذه اللجنة المجرمة'، داعيا 'الهلال الاحمر العراقي للتدخل فورًا لايصال امتدات الغذاء والدواء للمخيم قبل ان يتفاقم الوضع الانساني فيه'.
وتابع 'ان من صلب عمل جمعية الهلال الاحمر العراقي انقاذ ارواح الناس وعليها مسؤولية انسانية واخلاقية لتفادي وقوع كارثة انسانية بهذا المخيم الذي يسيطر عليه عملاء الملالي الذين لارحمة لهم ولايعرفون سوى لغة الموت والجريمة'.
وتوفي الأحد 29 مايو (أيار) في مستشفى بعقوبه كاظم نعمت اللهي عضو مجاهدي خلق الذي أمضى 22 عاما في النضال، بسبب الحصار غير الإنساني، والمعوقات المستمرة للجنة قمع أشرف، ومدير مركز تعذيب العراق الجديد عمر خالد.
ووفقا لتعليمات الأطباء المختصين في 27 ايلول(سبتمبر) 2010، كان ينبغي أن تجرى لكاظم عملية غسيل للكلى على وجه السرعه، ولكن هذه الأجراء أجل بذرائع مختلفه، حيث اجرى أول غسيل للكلى بعد مروراربعة أشهر ونصف أي في 18 بهمن. وبعد ذلك وبناء على أوامر الطبيب كان ينبغى أن يتوجه كاظم إلى مستشفى بعقوبه مرتين في الأسبوع لغسيل الكلى، ولكن خلال هذه المده، كان مستشفى العراق الجديد، الذي مهمته الوحيده تعذيب المجاهدين الجرحى والمرضى، يمتنع لمرات عديده من إرساله إلى بعقوبه، وأدى هذا التأخير والمماطلة إلى توقف كليتيه الاثنتين عن العمل، وقد ابدى الطبيب المتخصص في مستشفى بعقوبه استياءه الشديد لمعوقات مركز تعذيب العراق الجديد، وعبر لمديره عن احتجاجه.
وقبل هذا ايضا توفي عضوا مجاهدي خلق مهدي فتحي ومحمد رضا حيدريان في شهري كانون الاول (ديسمبر) وكانون الثاني(يناير) الماضيين بعد مقاومة طويلة للمرض بسبب منع حرية الوصول إلى الخدمات الطبية ومعوقات لجنة قمع أشرف.


اطباء من بغداد يدعون الهلال الاحمر للتدخل الفوري لانقاذ سكان اشرف |منظمة مجاهدي خلق الإيرانية | (http://www.mojahedin.org/pagesar/detailsNews.aspx?newsid=14426)