المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : عجوز تتكلم بالقران 40 سنة


محب الرسول
03-06-2011, 03:37 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
روى عن عبد الله بن الميبارك انه قال:
خرجت حاج الى بيت الله الحرام وزيارة نبيه عليه الصلاة والسلام, فبينما انا فى الطريق لقيت عجوزا عليها درع صوف وخمار.

فقلت السلام عليك ورحمة الله وبركاته.
قالت : " سلام قولا من رب رحيم."
قلت: ما تصنعين فى هذا المكان.
قالت: " من يضلل الله فلا هادى له."
قلت فى نفسى انه ضاله عن الطريق
فقلت لها اين تريدين.
قالت: " سبحان الذى اسرى بعبده ليلا من المسجد الحرام الى المسجد الاقصى."
فقلت في نفسي أنها قضت حجها وهى تريد بيت المقدس.
فقلت لها: انتى منذ كم فى هذا المكان؟
قالت : "ثلاث ليال سويا."
فقلت : هل معكى ماء تتوضئين؟
قالت: "فان لم تجدوا ماء فتيمموا صعيدا طيبا."
فقلت لها: قد ابيح لنا الافطار فى السفر.
قالت: "وأن تصوموا خيرا لكم ان كنتم تعلمون."
فقلت لها: ما ارى معكى طعاما تأكلين؟
قالت : " هو يطعمنى ويسقين"
فقلت لها: لما لا تتكلمين بمثل ما اكلمك؟
قالت : "ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد".
فقلت: من اى الناس انت؟
قالت: " ولاتقف ما ليسلك به علم".
فقلت : قد أخطأت فجعلينى فى حل.
قالت : "لا تثريب عليكم اليوم يغفر الله لكم ".
فقلت: فهل لك ان احملك على ناقتى فتدركى القافلة؟
قالت: " وما تفعلوا من خير يعلمه الله".
فقلت : اركبى.
قالت : " قل للمؤمنين يغضوا من ابصارهم".
فأغضت بصرى عنها ,
فقلت: لها اركبى0
فلما أرادت ان تركب ففرت الناقه فتمزق ثوبها,
قالت : " وما أصابكم من مصيبة فبما كسبت أييكم".
فقلت لها: اصبرى.
قالت : "سبحان الذى سخر لنا هذا وما كنا له مقرنين ".
قال: فأخذت بزمام ناقتى وجعلت الهى واصبح.
قالت : " وأقصد فى مشيك واغضض من صوتك ".
فجعلت أمشى رويدا رويدا وأترنم بالشعر.
قالت : "فاقرءوا ما تيسر من القران " " وما يذكر الا اولو الالباب".
قال : فلما مشيت بها قليلا.
قلت : ألك زوج؟
قالت : "لا تسئلوا عن أشياء ان تبد لكم تسؤكم".
قال فسكت فلم اكلمها حتى ادركت القافله,
فقلت لها: هذه هى القافلة فما لكى فيها؟
قالت : " المال والبنون زينة الحياة الدنيا".
فقلت : ان لها اولاد فى القافله,
فقلت : من لكى فيها؟
قالت : " اتخذ الله ابراهيم خليلا , وكلم الله موسى تكليما , يا يحي
قال : فاذا انا جالس كأنهم الاقمار قد اقبلوا واستقر بهم الجلوس
قالت : "فابعثوا أحدكم بورقكم هذه الى المدينة فلينظر أيها أزكى طعاما فليأتكم برزق منه"
قال : فمضى أحدهم فاشترى طعاما فقدموه لى.
قالت : "كلوا واشربوا هنيئا بماأسلفتم فى الايام الخالية"
قلت : ان طعامكم على حرام حتى تخبرونى بأمرها.
قالوا :هذه امنا تحج كل عام لها أربعون سنه لا تتكلم الا بالقران تخاف ان تزل فيسخط عليها الرحمن.

( فسبحان الله القادر على كل شىء)
قصه للافادة فى ترك أهل الغفلة التى تنسيك شكر الله وذكره
ذهب بعض الرجال للحسن البصرى وقالوا ان فينا رجل لايجالسنا فذهب له البصرى فسأله عن ذلك فقال له الرجل امسى واصبح بين ذنب ونعمه فرأيت ان أشغل نفسى بالاستغفار من الذنب والشكر على النعمه فقال له الحسن البصرى انت عندى يا عبد الله أفقه من البصرى
وما يلفظ من قولا الا لديه رقيب عتيد

روح المساء
03-06-2011, 09:31 PM
طرح رائع
جزاك الله خير
فى موازين حسناتك ان شاء الله ..