المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نبايع نبايع ونبايع


نبضات قلب
31-05-2011, 10:34 PM
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته


يالله كم هي سريعه هذه الايام تمر امام اعيننا مثل وميض البرق ها هي سته سنوات تمر علينا منذ تولي الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود مقاليد الحكم ومنذ ذلك الوقت ملك قلوبنا جميعا ان القفزات التي تشهدها البلاد تجعلنا نشعر بالفخر لاننا ابناء لهذه الارض المباركه مهبط الوحي واخر الرسالات وفيها اطهر بقاع الارض مكه والمدينه هذه الارض التي شهدت ميلاد رسولنا ونبينا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم هادي الامه الذي اخرجها من ظلمات الجهل والتعصب الى نور العلم والمعرفه والاخوه في الله لقد مرت امامي جميع تلك المشاهد التي تشرفت بتمثيل المملكه العربيه السعوديه فيها على صعيد دول مجلس التعاون الخليجي وعلى مستوى العالم ان ايادي الملك عبدالله البيضاء امتدت الى الصين وبالتحديد جامعه بكين حيث انشأ هناك مبنى كبير مجهز بالكامل ليستوعب اعداد الطلاب المبتعثين من المملكه الى الصين حتى لا تقف حجه قله المقاعد الدراسيه حائلا دون تحقيق احلامهم وطموحاتهم وكانت اجمل اللحظات عندما بلغنا قمه سور الصين العظيم حاملين علم المملكه العربيه السعوديه عاليا بعد ساعه ونص من صعود الجبال الشاهقه ولكن تلك اللذه التي شعرت بها وتلك الفرحه كانت تستحق العناء قبل امس اعجبني موقف حدث امامي واثار دهشتي فعلا عندما دخلت المستشفى ورأيت امامي إمرأه متوسطه العمر تسير امامي وعندما شاهدت البوستر الكبير للملك عبدالله وهو يرفع يده تحيه لشعبه قامت هذه المرأه بمد يدها ومبايعته عندما صافحت كف يده واكملت مسيرها ما هذه المحبه التي استوطنت القلوب ما هذه الشخصيه التي كسبت محبه الجميع انه عهد وفاء وتجديد للمبايعه للاب الروحي لنا ملك القلوب وملك العقول وملك الارواح وبالامس كان لي الشرف في إلقاء قصيده المبايعه في الحقل الختامي للكليه امام حشد غفير من الجمهور كلمات خرجت من القلب احببت ان اشاركها معكم فشاركوني مشاعركم لنجدد البيعه والحب والولاء لملك القلوووووووووب

انعاام
31-05-2011, 11:47 PM
بهذه الكلمات بدأ عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز - يحفظه الله - ملك الإنسانية وصقر العروبة وكان ذلك قبل ست سنوات من الآن وتحديداً في 26/6/1432هـ

(أعاهد الله ثم أعاهدكم أن أتخذ القرآن دستورا والإسلام منهجاً , وأن يكون شغلي الشاغل إحقاق الحق وإرساء العدل وخدمة المواطني).

ايااااام هي الذكرى السادسة لمبايعة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز - حفظه الله - ملكاً على البلاد، في وقت تشهد المملكة منجزات تنموية عملاقة على الصعيد الداخلي وحضوراً سياسياً متميزاً في بناء المواقف والتوجهات من القضايا الإقليمية والدولية، ما وضع المملكة العربية السعودية في رقم جديد في خارطة دول العالم المتقدمة.

وشهدت المملكة منذ مبايعة الملك عبدالله بن عبدالعزيز إنجازات قياسية في عمر الزمن تميزت بالشمولية والتكامل لتشكل ملحمة عظيمة لبناء وطن وقيادة أمة خطط لها وقادها بمهارة واقتدار الملك المفدى .

واتسم عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - بسمات حضارية ومدنية رائدة جسدت ما اتصف به رعاه الله من صفات متميزة من أبرزها تمسكه بكتاب الله وسنة رسوله وتفانيه في خدمة وطنه ومواطنيه وأمته الإسلامية والمجتمع الإنساني بأجمعه في كل شأن وفى كل بقعة داخل الوطن وخارجه إضافة إلى حرصه الدائم على سن الأنظمة وبناء دولة المؤسسات والمعلوماتية في شتى المجالات مع توسع في التطبيقات قابلته أوامر ملكية سامية تتضمن حلولاً تنموية فعالة لمواجهة هذا التوسع في تنظيم يوصل - بإذن الله - إلى أفضل أداء . ولم تقف معطيات قائد هذه البلاد عندما تم تحقيقه من منجزات شاملة فهو أيده الله يواصل الليل بالنهار عملا دؤوبا يتلمس من خلاله كل ما يوفر المزيد من الخير والازدهار لهذا البلد وأبنائه فأصبحت ينابيع الخير في ازدياد يوماً بعد يوم وتوالت العطاءات والمنجزات الخيرة لهذه البلاد الكريمة.

وحققت المملكة العربية السعودية في عهد خادم الحرمين الشريفين منجزات ضخمة وتحولات كبرى في مختلف الجوانب التعليمية والاقتصادية والزراعية والصناعية والثقافية والاجتماعية والعمرانية.

فكان للملك عبدالله بن عبدالعزيز دور بارز أسهم في إرساء دعائم العمل السياسي الخليجي والعربي والإسلامي المعاصر، وصياغة تصوراته والتخطيط لمستقبله.

وتمكن حفظه الله بحنكته ومهارته في القيادة من تعزيز دور المملكة في الشأن الإقليمي والعالمي سياسياً واقتصادياً وتجارياً وأصبح للمملكة وجود أعمق في المحافل الدولية وفى صناعة القرار العالمي وشكلت عنصر دفع قوي للصوت العربي والإسلامي في دوائر الحوار العالمي على اختلاف منظماته وهيئاته ومؤسساته .

وحافظت المملكة بقيادة الملك عبدالله بن عبدالعزيز - حفظه الله - على الثوابت واستمرت على نهج جلالة الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود - رحمه الله - فصاغت نهضتها الحضارية ووازنت بين تطورها التنموي والتمسك بقيمها الدينية والأخلاقية.

وها نحن نعيش عهد الرخاء والنماء والزهو الاقتصادي والذي لم يكن ليتحقق لولا توفيق الله قبل كل شيء، والقيادة الحكيمة والمستنيرة لقائدنا الأعلى الملك عبدالله بن عبدالعزيز يحفظه الله



علي الشمري الف شكرع طرحك لهذا لموضوع المهم القيم واعطانا الفرصه لمبايعة الوالد القائد ابومتعب يحفظه الله
تقبل مروري
دمت بخير

نبضات قلب
01-06-2011, 12:24 AM
اشكرك انعام

مشاعرك جعلت للحروف صوت جميل نستمتع بالاستماع إليه

ابو لولو
01-06-2011, 01:35 AM
شكرا خادم الحرمين الشريفين
شكرا مليكنا المفدا شكرا ابانا الكلام يعجز عن التعبير
شكراً اخوي علي الشمري على هذه المشاعر الطيبة

sally
01-06-2011, 02:40 AM
ابايع بابا عبدالله على السمع والطاعه


الله ثم المليك ثم الوطن


يسلمووووووو علي

الراسيه
01-06-2011, 11:13 AM
بالحب والوفاء نجدد الولاء .. لملك اسر القلوب بطيبه..
دمت بخير ياعلي...

دآنه بعين بحآري
01-06-2011, 12:57 PM
الله يطول بعمرووو

نبضات قلب
01-06-2011, 01:26 PM
الف شكر للجميع

حروفك الدافئه زينت المكان

غــــ20ــرام
01-06-2011, 06:29 PM
أبايعكـ ياخادم الحرمين الشريفين ولآخر يوم في حياتي

أشكركـ علووووي ع المشاعر الصادقه والرائعه لمليكنا ملك القلوب

نبضات قلب
02-06-2011, 12:33 PM
حياك غرام

الف شكر لك

اهات
02-06-2011, 03:19 PM
عقبال مانجدد لك البايعه بمية سنه .

وبالمناسبه هاذي عندي طلب ههههههههه ياليت تفكونا العسكر هالسنه ونقدر نسافر بدون اجازه خارجيه

علي الشمري موغريب عليك الابداع ,,

نبضات قلب
03-06-2011, 01:38 AM
حياك اهات

الموضوع يزهو بحضورك الجميل

الله يستجيب دعوتك ان شاء الله