المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حلوانيات .. لكل منا همومه


حلوانيات
23-02-2007, 12:31 PM
http://www.up07.com/upload-30/wh_57295482.gif


لكل منا هموم يحملها في صدره - فما الدنيا إلا دار هموم – منها ما هو دنيوي وبعضها أخروي.

1- الهموم الدنيوية وما أكثرها : مثل الرزق - الدراسة – الوظيفة - إحتياجات الأسرة - أعطال السيارة - مشاكل الأبناء - أخبار الفريق الكروي . . .
2- الهموم الأخروية : مثل أحوال المسلمين – القبر - يوم القيامة - المصير إما إلى الجنة أو إلى النار - تربية الأبناء إسلاميا – بر الوالدين – التخلص من حقوق العباد. . .
الانسان يعيش في وسط كل هذه الهموم حيث أن الدنيا معاشنا والآخرة معادنا ، لكن ينبغي على المسلم أن يعطي كلاً من الدنيا والآخرة قدرها، فيتخفف من شواغلالدنيا وهمومها، ويجعل همّه الرئيسي هو الآخرة ، وهذا ما أرشدنا إليه النبي صلى الله عليه وسلم بقوله: ((من جعل الهموم همّاً واحداً هم المعاد كفاه الله همّ دنياه، ومن تشعبت به الهموم في أحوال الدنيا لم يبال الله في أي أوديته هلك)) [ابن ماجه ح4106]. وفي رواية: ((من كان همه الآخرة جمع الله شمله وجعل غناه في
قلبه وأتته الدنيا وهي راغمة، ومن كانت نيته الدنيا فرّق الله عليه ضيعته وجعل فقره بين عينيه ولم يأته من الدنيا إلا ما كتب له))

ماهو الهم الأول الذي يسيطر على حياتنا (الهم الاكبر) ؟
كان من دعاء الرسول صلى الله عليه وسلم (( ولا تجعل الدنيا أكبر همنا ولا مبلغ علمنا)) .. هل هذا الهم من هموم الدنيا أم من هموم الآخرة؟
حاول أن تكتب الهموم التي تهمك في ورقة، وانظر أهمها لديك، وأكثرها شغلاً لبالك، ثم انظر كم من هذه الهموم للدنيا وكم منها للآخرة.
قال علي بن أبي طالب: (ارتحلت الدنيا مدبرة وارتحلت الآخرة مقبلة ولكل واحدة منهما بنون فكونوا من أبناء الآخرة ولا تكونوا من أبناء الدنيا فإن اليوم عمل ولا حساب وغداً حساب ولا عمل)

هموم الأنبياء عليهم السلام:
هذا نوح عليه السلام يمكث في دعوة قومه قرابة الألف عام، وهو يدعوهم إلى طاعةالله وعبادته، وليس له من هم إلا ذاك {قال رب إني دعوت قومي ليلاً ونهاراً}،{ثم إني دعوتهم جهاراً ثم إني أعلنت لهم وأسررت لهم إسراراً}وهكذا نبينا عليه الصلاة والسلام فقد عاش يحمل هم أمته عليه الصلاة والسلام،فمن ذلك أن ربه هون عليه ما يجده من هم وحزن لعدم إيمان الكفار بدعوته، ومنه قوله تعالى: {لعلك باخع نفسك ألا يكونوا مؤمنين} [الشعراء:3]. {فلعلك باخع نفسك على آثارهم إن لم يؤمنوا بهذا الحديث أسفاً} [الكهف:6]. {ولا تحزن عليهم ولا تك
في ضيق مما يمكرون} [النحل:127]. {قد نعلم إنه ليحزنك الذي يقولون فإنهم لا يكذبونك ولكن الظالمين بآيات الله يجحدون} [الأنعام:33]. {ولا تحزن عليهم ولاتكن في ضيق مما يمكرون } [النمل:70]. {فلا تذهب نفسك عليهم حسرات إن الله عليم بما يصنعون} [فاطر:8].
ونرى في حياته صلى الله عليه وسلم هم الدعوة - وهو من هموم الآخرة - جلياً واضحاً وبقي همه الدين صلى الله عليه وسلم حتى آخر حياته فعن علي رضي الله عنه قال:كان آخر كلام رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((الصلاة الصلاة اتقوا الله فيماملكت أيمانكم)) [أبو داود ح5156، ابن ماجه ح2698]. وطوال حياته صلى الله عليه وسلم كان فرحه وحزنه وغضبه للدين.
فعن عائشة رضي الله عنها أنها قالت: (ما انتقم رسول الله صلى الله عليه وسلم لنفسه إلا أن تنتهك حرمة الله فينتقم لله بها) [البخاري ح3560، مسلم ح2327]. وكذلك كان غضبه صلى الله عليه وسلم للدين فعن أبي مسعود قال: قال رجل: يا رسول الله إني لأتأخر عن الصلاة في الفجر مما يطيل بنا فلان فيها. فغضب رسول الله صلى الله عليه وسلم ما رأيته غضب في موضع كان أشد غضباً منه يومئذ ثم قال: ((يا
أيها الناس إن منكم منفرين فمن أم الناس فليتجوز فإن خلفه الضعيف والكبير وذا الحاجة)) [البخاري ح704، مسلم ح466]. فأشد ما يغضبه صلى الله عليه وسلم هو الدين.

هموم السلف الصالح:
لقد ورثوا هم الاخرة وظهر ذلك في أمانيهم وأحلامهم .قال عمر لأصحابه يوماً: (تمنوا، فقال رجل منهم: أتمنى لو أن هذه الدار مملوءة ذهباً أنفقه في سبيل الله عز وجل، فقال: تمنوا، فقال رجل: أتمنى لو أنها مملوءة
لؤلؤاً وزبرجداً وجوهراً أنفقه في سبيل الله عز وجل وأتصدق به،ثم قال: تمنوا،قالوا: ما ندري ما نقول يا أمير المؤمنين. قال عمر: لكني أتمنى لو أن هذه الدار مملوءة رجالاً مثل أبي عبيدة بن الجراح) [صفوة الصفوة1/367]. لما كان يوم أحد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((من يأتيني بخبر سعد بن الربيع الأنصاري)) فقال رجل: أنا يا رسول الله فذهب الرجل يطوف بين القتلى فقال له سعد بن الربيع: ما شأنك فقال له الرجل: بعثني إليك رسول الله صلى الله عليه وسلم لآتيه بخبرك قال: (فاذهب إليه فاقرأه مني السلام، وأخبره أني قد طعنت اثنتي عشرة طعنة وأني قد أنفذت مقاتلي، وأخبر قومك أنه لا عذر لهم عند الله إن
قتل رسول الله صلى الله عليه وسلم وواحد منهم حي) [الموطأ 1013].
وهذا عمر بن عبد العزيز لما مرض جيء له بطبيب فقال: به داء ليس له دواء، غلب الخوف على قلبه. [سير أعلام النبلاء 5/137].
ويقول ابن مهدي عن سفيان الثوري: كنت أرمق سفيان في الليلة بعد الليلة ، ينهض مرعوباً ينادي : النار النار ، شغلني ذكر النار عن النوم والشهوات. لما حضرته الوفاة ذهبوا ببوله إلى الطبيب فقال : هذا بول راهب ، هذا رجل قد فتت الحزن كبده ، ما له دواء [سير أعلام النبلاء 7/270، 274]. وهذا الإمام البخاري أرقه العلم وتدوينه فحرمه لذة الرقاد،قال محمد الوراق: كنت أراه يقوم في ليلة واحدة خمس عشرة مرة إلى عشرين مرة، في كل ذلك يأخذ القداحة فيوري ناراً ويسرج، ثم يخرج أحاديث، فيعلِّم عليها. [سير أعلام النبلاء12/404].

فضل الاهتمام بشئون الآخرة:
عن أبي سعيد الخدري وعن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((ما يصيب المسلم من نصب ولا وصب ولا هم ولا حزن ولا أذى ولا غم حتى الشوكة يشاكها إلاكفر الله بها من خطاياه)) [البخاري ح5642، مسلم ح2573]. وعن عائشة قالت سمعت أبا القاسم صلى الله عليه وسلم يقول: ((من كان عليه دين همه قضاؤه أو هم بقضائه لم يزل معه من الله حارس)) [أحمد ح25655]. أما الذين لا يهتمون إلا بدنياهم التي شغلت عليهم جل حياتهم فهؤلاء في إيمانهم دخن وفيهم من صفات المنافقين كما ذكر أبو طلحة، فعن أنس أن أبا طلحة قال ذاكراً حال المنافقين في غزوة أحد: (والطائفة الأخرى: المنافقون ليس لهم همّ إلا
أنفسهم، أجبن قوم وأرعبه وأخذله للحق) قال أبو عيسى: هذا حديث حسن صحيح.[الترمذي ح3008]. وهو قول الله: {وطائفة قد أهمتهم أنفسهم} [آل عمران:154].

مذهبات الهموم:
1- دعاء الله عز وجل:
عن أبي سعيد الخدري قال دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات يوم المسجد فإذا هو برجل من الأنصار يقال له أبو أمامة فقال: ((يا أبا أمامة ما لي أراك جالسا في المسجد في غير وقت الصلاة، قال: هموم لزمتني وديون يا رسول الله، قال: أفلاأعلمك كلاما إذا أنت قلته أذهب الله عز وجل همك وقضى عنك دينك، قال: قلت: بلى يا رسول الله، قال: قل إذا أصبحت وإذا أمسيت اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن
وأعوذ بك من العجز والكسل وأعوذ بك من الجبن والبخل وأعوذ بك من غلبة الدين وقهر الرجال، قال: ففعلت ذلك فأذهب الله عز وجل همي وقضى عني ديني)) [أبو داودح1555]. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((ما أصاب أحدا قط هم ولا حزن فقال: اللهم إني عبدك وابن عبدك وابن أمتك ناصيتي بيدك ماض في حكمك عدل في قضاؤك، أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أو علمته أحدا من خلقك أو أنزلته في كتابك أو استأثرت به في علم الغيب عندك أن تجعل القرآن ربيع قلبي ونور صدري وجلاء حزني وذهاب همي إلا أذهب الله همه وحزنه وأبدله مكانه فرجا، قال: فقيل: يا رسول الله ألا نتعلمها؟ فقال: بلى ينبغي لمن سمعها أن يتعلمها)) [أحمد ح3704]. عن بن عباس رضى الله تعالى عنهما قال ((كان النبي صلى الله عليه وسلم يدعو عند
الكرب يقول لا إله إلا الله العظيم الحليم لا إله إلا الله رب السماوات والأرض ورب العرش العظيم))

2- الاستغفار:
عن ابن عباس قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((من لزم الاستغفار جعل الله له من كل ضيق مخرجاً ومن كل هم فرجاً ورزقه من حيث لا يحتسب)) عن أبي الدرداء رضي الله عنه قال: (من قال إذا أصبح وإذا أمسى: حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم - سبع مرات - كفاه الله ما أهمه صادقاً كان بها أو كاذباً)

3- الصلاة على النبي (صلى الله عليه وسلم): عن أبي بن كعب قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا ذهب ثلثا الليل قام فقال: ((يا أيها الناس اذكروا الله اذكروا الله، جاءت الراجفة تتبعها الرادفة،جاء الموت بما فيه جاء الموت بما فيه، قال أبي: قلت يا رسول الله إني أكثر الصلاة عليك، فكم أجعل لك من صلاتي؟ فقال: ما شئت، قال: قلت: الربع؟ قال: ماشئت فإن زدت فهو خير لك، قلت: النصف؟ قال: ما شئت فإن زدت فهو خير لك، قال:قلت: فالثلثين؟ قال: ما شئت فإن زدت فهو خير لك، قلت: أجعل لك صلاتي كلها؟ قال:إذا تكفى همك ويغفر لك ذنبك))

4- الصلاة: وعن حذيفة قال: (كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا حزبه أمر صلى) [أبو داودح1319].

تحياتي ..

دنيا الوله
23-02-2007, 01:37 PM
اخي حلوانيااات جزااك الله خير

ونفع بك


مووضووع جميل مرة وطررح اكثر من رائع خااصة واننا في زمن طغى فيه محبة الدنياااا بكثير على حياتنا واصبح حلم التملك مبتغى اكثر الناااس في هذا الزماااااااان

واول حاجة نكي الذي احمله

فالله يغفر ويتجاووز
يعطيك العافية

اخووووووووووك

دنيا الوله

ابوالثنيان
23-02-2007, 02:06 PM
الله يغفر ويتجاوز
يعطيك العافية


يادكتور

حلوانيات
24-02-2007, 07:15 PM
http://www.up07.com/upload-30/wh_57295482.gif

اخي حلوانيااات جزااك الله خير
ونفع بك
مووضووع جميل مرة وطررح اكثر من رائع خااصة واننا في زمن طغى فيه محبة الدنياااا بكثير على حياتنا واصبح حلم التملك مبتغى اكثر الناااس في هذا الزماااااااان
واول حاجة نكي الذي احمله
فالله يغفر ويتجاووز
يعطيك العافية
اخووووووووووك
دنيا الوله


والأجمل مرورك الكريم أخيييي .. تحياتي ..

حلوانيات
24-02-2007, 07:17 PM
http://www.up07.com/upload-30/wh_57295482.gif

الله يغفر ويتجاوز
يعطيك العافية
يادكتور

واياك .. أخي العزيز ،،

تحياتي ..

الحلا
24-02-2007, 09:34 PM
أخي حلوانيات

جزاك الله خير الجزااء علي الموضوع
وجعله كل حرف قمت بنقله في موازين حسناتك

دمت بحفظ الله

*
*

اختك ,,, الحلا

أبوشهد
24-02-2007, 09:40 PM
طرح راقي

كـ العاده

مشكور وجزاك الله خير

حلوانيات
26-02-2007, 03:03 PM
http://www.up07.com/upload-30/wh_57295482.gif


أشكر الجميع لتعليقهم البديع

تحياتي ..

عذبة المشاعر
27-02-2007, 09:50 AM
حلوانيات

بارك الله فيك

http://www.00op.com/up/data/visitors/2007/02/26/storm_1689687092_2109319651.gif

تحياتي لك