المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مناشدة إنقاذ حياة جرحى في مخيم أشرف حالتهم خطرة وحرجة


ميثم شفيع
25-04-2011, 09:14 PM
ان هناك 346 جريح 225 منهم اصيبوا برصاص مباشر




http://www.nosratashraf.com/nosratashraf/ar/images/pictures/201104/25/ash1104256.jpg


الملف ـ عواصم



ناشد الدكتور جواد أحمدي الطبيب الأقدم في مستشفى مخيم أشرف المجتمع الدولي وجميع المنظمات والهيئات المدافعة عن حقوق الإنسان لانقاذ حياة الجرحى في المخيم الذين اصيبوا بعد اقتحام القوات العراقية المخيم فجر يوم 8 نيسان/أبريل الجاري وحالتهم حرجة بينما توفي بهمن عتيقي (38 عامًا) من الجرحى يوم السبت في مستشفى بعقوبة بعد تحمله العناء والآلام لمدة 16 يومًا بسبب حرمانه من العناية الطبية.

وقال الدكتور أحمدي في تصريح صحفي ان هناك 346 جريح 225 منهم اصيبوا برصاص مباشر وقنابل يدوية ومختلف انواع الشظايا كما هناك 11 حالة خطيرة بحاجة الى العملية الجراحية طارئة.

يذكر أن المقاومة الإيرانية وفي بيان لها كانت قد أعلنت أن حالة بهمن خطرة جدًا ولا يمكن معالجته في مستشفى بعقوبة ويجب نقله فورًا إلى مستشفى القوات الأمريكية.

وبالرغم من أمر وزير الدفاع الأمريكي بشأن تقديم العناية الطبية لجرحى أشرف حيث أكدته وسائل الإعلام مرارًا وتكراراً، إلا أن القوات الأمريكية نقلت 7 جرحى منهم فقط إلى مستشفياتهم أي اثنين بالمئة من الجرحى. وإن المراجعات والمراسلات المستمرة من قبل سكان أشرف لنقل بقية الجرحى خاصة الجرحى الذين حالتهم خطرة وحرجة من قبل القوات الأمريكية بقيت بلاجواب لحد الآن.

وكان الجيش العراقي شن في 8 نيسان/ابريل هجوما على معسكر اشرف (80 كلم شمال بغداد) حيث يقيم نحو 3500 من انصار مجاهدي خلق.

وقال روبرت كولفيل المتحدث باسم المجلس الاعلى لحقوق الانسان التابع للامم المتحدة في جنيف، ان معظم الضحايا ومن بينهم نساء قتلوا بالرصاص وان هناك "عشرات" الجرحى.

وأكد الطبيب الأقدم في مخيم أشرف ان أحد المرضى يدعى احمد ناظم زمردي (30 عامًا) أصيب بالرصاص في الرأس وبالتحديد في المخيخ لذلك فقد البصر ويعاني من الدوار والصداع الحاد وطالب جميع المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان بنقله الى المستشفى الاختصاصي لمعالجته.

إلى ذلك منع الجيش العراقي دخول الأدوية لعلاج الجرحى الذين أصيبوا في الهجوم.

وقالت المقاومة الإيرانية في بيان لها: "لقد منعت القوات العراقية الجمعة ادخال ادوية ومواد طبية تم الحصول عليها بصعوبة وبأموال سكان" المعسكر الذي يقيم فيه معارضون للنظام الإيراني في العراق.

وأضافت المنظمة في البيان ان "الأدوية مخصصة للجرحى الذين اصيبوا في 8 نيسان وهم بحاجة ماسة اليها".

إن المقاومة الإيرانية إذ تدعو المجتمع الدولي إلى إنقاذ حياة الجرحى الذين حالتهم حرجة وخطرة، تعرض ثلاثة حلول:

1. تطالب الرئيس الأمريكي ووزيرة الخارجية الأمريكية ووزير الدفاع الأمريكي بأن يأمروا بنقل جميع جرحى أشرف خاصة 12 جريحًا ذكر أسماؤهم آنفًا إلى مستشفى القوات الأمريكية القريب من أشرف فورًا لتلقي العلاج فيه حتى استعادة كامل صحتهم. ولا حاجة للتكرار أن كل النفقات سيدفعها سكان أشرف.

2. تطالب الأمين العام للأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي والمفوضة العليا للأمم المتحدة في حقوق الإنسان والممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق والممثلة العليا للاتحاد الأوربي أن يتخذوا خطوة عاجلة لنقل سكان أشرف الجرحى إلى مستشفى مدينة إربيل كونه بعيدًا عن التقييدات اللاإنسانية التي تفرضها الحكومة العـراقية ولجنة قمع أشرف، أو يقوموا بنقل الجرحى الذين حالتهم وخيمة وخطرة فورًا وعلى نفقة المقاومة الإيرانية إلى البلدان الأوربية لتلقي العلاج.

3. تطالب أميركا والاتحاد الأوربي والأمم المتحدة بإرغام الحكومة العراقية على أن تعامل الجرحى والمرضى كما تعاملهم جميع الدول والمجتمعات المتحضرة أي أن تعترف بحق الجرحى والمرضى في وصولهم الحر إلى الخدمات الطبية ليتمكن الجرحى والمرضى من تلقي العلاج الضروري على نفقتهم الخاصة في المستشفيات العامة أو العيادات والمستوصفات الخاصة.