المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مهم جدا أن نمتلكها !!


ارجوانه
18-03-2011, 02:27 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته






عندما تزوج شاب ذهب إليه والده يبارك له في بيته



و عندما جلس إليه طلب منه أن يحضر ورقة و قلم



فقال الشاب : اشتريت في جهاز زواجي كل شئ إلا الدفاتر و الأقلام

لمَ يا أبي ؟



قال له أبوه : إذن إنزل و إشتر ورقة و قلم و ممحاة.



مع إستغراب شديد نزل الشاب إلى السوق و أحضر الورقة و القلم والممحاة و جلس بجوار أبيه



الأب : أكتب



الشاب: ماذا أكتب؟



الأب : أكتب ما شئت



كتب الشاب جملة ، فقال له أبوه : إمح .. فمحاها الشاب



الأب : أكتب



الشاب : بربك ماذا تريد يا أبي؟



قال له : أكتب . فكتب الشاب



قال له : إمح , فمحاها



قال له : أكتب



فقال الشاب : أسألك بالله أن تقول لي يا أبي .. لمَ هذا؟



قال له أكتب فكتب الشاب



قال له أمح .. فمحاها



ثم نظر إليه أبيه و ربت على كتفه فقال : الزواج يا بني يحتاج إلى ممحاة .. إذا لم تحمل



في زواجك ممحاة تمحوا بها بعض المواقف التي لا تسرك من زوجتك


و زوجتك إذا لم تحمل معها ممحاة لتمحوا بها بعض المواقف التي لا تسرها منك


فإن صفحة الزواج ستمتلئ سوادا في عدة أيام


و أقول لك عزيزي القارئ


وفر على نفسك ثمن القلم و الدفتر و الممحاة بل وفر الكثير من الوقت و الجهد



بقليل من التدبّر و التفكّر فهناك أمور لا تستحق أن نضيّـع من أجلها أجمل اللحظات



فماذا لو تغافلنا عنها و تعايشنا معها ؟


فقد قيل عند العرب ... ليس الغبي بسيد في قومه لكن سيد قومه المتغابي

و هذا ما أكده الإمام أحمد بن حنبل في قوله

تسعة أعشار حسن الخلق في التغافل, ومعنى التغافل تكلف الغفلة مع العلم والإدراك
لما يتغافل عنه، تكرمًا وترفعًا عن سفاسف الأمور
و هذا يعني أنك تعي و تدرك أن هناك شيئاً ما .. ولكنك تتجاهله كما كان يفعل
سيدنا علي بن أبى طالب رضي الله عنه حيث مُدح في وصفه
بأنه كان في بيته كالثعلب وخارجه كالليث
أي أنه كان كالمتناوم المغضي عينًا عن مجريات الأحداث التي تقع حوله، مع إدراكه وعلمه بها إكرامًا لأهله
وألا يوقعهم في حرج وألا يرون منه التتبع الذي يرهق شعورهم ويشد أحاسيسهم
إنه التغاضي الكريم حتى لا يحرج المشاعر، أو يكسر الخاطر وهذا بالطبع
في غير المعاصي ومغاضب الله) [العشرة الطيبة، محمد حسين، ص(156)

و هذا ما أشار إليه رسول الله صلى الله عليه وسلم، حين قال: (لا يفرك مؤمن مؤمنة إن كره منها خلقًا رضي منها آخر) رواه مسلم


و هذا الكلام ينطبق في جميع علاقاتنا حتى نصل بعواقب الأمور إلى طريق الرشاد


فقط علينا أن نتذكر كيف نضع الأشياء و المصطلحات في مكانها الصحيح إذ من غير


المعقول أن نتغافل عن الجمال و المزايا من حولنا و فيمن حولنا

كما أنه من غير المعقول أن نستعمل الممحاة لمحي بها الإجابات الصحيحة
..!!

نبضات قلب
18-03-2011, 02:43 PM
السلام عليكم

فعلا هناك الكثير من الامور التي تستحق الاشاده بها

انا لا اجد ضيرا من ان اثني على احد ان رأيت او إلتمست منه شيئا من حسن الخلق او الهيئه او التعبير عن مشاعري الصادقه له وهناك بعض الناس اول كلمه تخطر على بالهم ان هذا نوع من انواع المجامله وهم لم يدركوا انهم حبسوا انفسهم ضمن دائره لا يتجاوزونها بحيث يظنون ان ما بداخلها هو الجميل وما هو خارجها ليس الا شيئا لا يستحق الذكر

الغريب ان بعض الناس عندما يسمع من الاخرين كلاما قبيحا يصدقه !!


هناك الكثير من العوامل التي تكون شخصيه الانسان لتتكون لديه قناعات وافكار ترسم له طريقه الذي يسير فيه وعلاقته مع الاخرين الذين يتعامل معهم الا ان هناك من تدعوه افكاره القاصره ضمن حدوده ادراكه الى التشكيك في طبيعه تلك الملامح الجماليه في شخصيات الاخرين بحيث تكون محاولاته التافهه شيئا عظيما بالنسبه له في النيل من الاخرين


هناك من يحول الامور الجميله الا امور غير جميله باساليب مختلفه ويدس السم بالعسل ولو كشفت نواياه وحروفه لابتعد الاخرون عنه لرائحته الكريهه


الرساله التي نحملها كعائله واحده والبيئه التي نعيش فيها يرتسم جمالها في احترام الذات واحترام حريه الاخرين وعدم التعدي عليهم سواء بشكل مباشر او غير مباشر ودائما ما تهب رياح تحمل معها الكثير من الغبار ولكن لا تلبث الا ان تزوووول غير مأسوف عليها


شكر خاص

شمعة حياته
18-03-2011, 02:45 PM
حكمه رائعه من اب حكيم

وهكذاا هو حالنا بجميع الاحوال
نتغاضى عن الكثير من المنغصات والمشاكل
لتسير الحياه وتسير القافله
قال تعالى :[ولقد خلقنا الإنسان في كبد]
اي خلقناه في تعب وشقاء


مشكوره حبيبتي ارجوانه

الراسيه
18-03-2011, 03:08 PM
ارجوانه ايتها الجميله لا هنتي على هذه القصه الرائعه المفيده ..

صادقة الود
19-03-2011, 01:44 PM
إن التغافل والتغاضي عن بعض الأمور وأخطاء الغير مع العلم بها وإدراكها يبين لكم مدى شفافية قلب وروح ذلك الإنسان وطيبته وحلمه وخوفه من جرح مشاعر وأحاسيس من يحب

والشي الجميل أيضا انك قد ترى الشخص حينما يبوح بما يعرفه في أي موقف يجبره على ذلك تجده يسارع بالإعتذار والتسامح وطلب الصفح

فنعم لهذه الصفة الحميدة التي تنم عن حسن الخلق ولكن يجب أن ينتبه الإنسان أن في بعض الأخطاء لا ينبغي التغاضي والتغافل عنها بل على الشخص أن يجد الطريقة الصائبة والسليمة في توجيه من يحب

أرجوانه موضوع في قمة الروعه
تشكرين عليه

بو عبدالعزيز
20-03-2011, 11:09 AM
مشكوره على هذا الموضوع الرائع

وليس لدي ما اظيفه على ما قلتي الا القليل فاكلام صحيح وحقيقي من واقع تجربه

والانسان الي راح يدقق على كل صغيرة وكبيره راح يتعب نفسه قبل غيره ولكن لابد من الحكمه في كل الامور

ثقباوي
20-03-2011, 11:23 AM
كل ماكتبته اناملكم يحتاجها كل زوج وزجه وعازبه وعزابي تحياتي

حكم من أنثى حكيمه

غنج نجد
20-03-2011, 12:24 PM
عواااااااااااافي ...ارجواانة ..انت متميزة عزيزتي ...!!

طرحك راائع ..ورااقي وساامي فكرياا ..!!

لك صاادق ودي ..ودعواتي لك بالتوفيق ..!!

اميرة الاحساس
22-03-2011, 09:39 PM
دائما متميزه في الانتقاء
سلمتِ على روعه طرحك
نترقب المزيد من جديدك الرائع
دمتِ ودام لنا روعه مواضيعك

لكـِ خالص احترامي