المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أن منحة البطالة أقل ما يمكن أن نقدمه لشبابنا،


عنابي
16-02-2011, 12:58 PM
القشقري: بعض جامعاتنا تقف ضدّ أنبغ فتياتنا





تتصدر قضايا الشباب أعمدة الرأي، فيرى أحد الكتاب



أن منحة البطالة أقل ما يمكن أن نقدمه لشبابنا،



كما يستهجن كاتب آخر رَفْضَ جامعاتِ سعودية



لقبول طالبة بكلية الصيدلة أو الطبّ رغم



حصولها على نسبة 100 %،



في الثانوية العامة.





كاتب سعودي:





منحة البطالة أقل ما يمكن أن نقدمه لشبابنا



يصر الكاتب الصحفي صالح الشيحي في صحيفة "الوطن" على ضرورة منح شباب الخريجين منح بطالة حتى يحصل على وظائف، مؤكداً أن الشباب يمثلون نصف سكان المملكة، وتركه دون منحة أمر لا إنساني، فالبديل الخطير هو الجريمة، ففي مقاله "الطرق الملتوية كثيرة!" يقول الكاتب "الذين يعترضون على منح العاطلين رواتب خاصة بهم لا يشعرون أبداً بمعاناة هؤلاء..
وترك الشاب بهذه الحالة أمر لا إنساني.. والوظيفة قد تتأخر؛ فكيف نتخيل حالة آلاف الشباب الذين لا يجدون قيمة ثمن صحيفة "الرياضية"؟!
كيف نتخيل حالة شاب لا يمتلك ثمن علبة بيبسي؟ أو بطاقة إنترنت أو بطاقة جوال؟
" ويضيف الكاتب: "نحن لا نريد أن يضطر الشاب للبحث عن وسائل غير مشروعة للبحث عن المال..
فنجد أنفسنا أمام مشكلة أخطر وأكبر..
الطرق الملتوية كثيرة، وليس هناك أسهل من استقطاب الشباب إليها..
أرجو ألا ننسى أن أكثر من نصف السكان هم من فئة الشباب"، ويؤكد الكاتب: "إن مؤسسات الحكومة عاكفة على دراسة موضوع البطالة ـ حتى إن تأخرت الحلول ـ لكن مسألة منح العاطلين رواتب تسد احتياجاتهم الأساسية تتجاوز النظرة والدراسات الاقتصادية إلى أمور أخرى تتعلق بالجوانب الاجتماعية والأمنية والإنسانية".
وينهي الكاتب بقوله: "أنا أتحدث عن العاطل الذي يحمل مؤهلاً دراسياً مناسباً للعمل لكنه لم يجد الفرصة حتى الآن، امنحوا هذا العاطل "تصبيرة" حتى يحين موعد الوجبة الرئيسية..
هؤلاء أبناء الوطن الذين يفتدونه بأرواحهم وقت الشدائد والحروب.. وهذا أقل ما يمكن تقديمه لهم وقت الرخاء"


.


القشقري:





بعض جامعاتنا تقف ضدّ أنبغ فتياتنا



يستهجن الكاتب الصحفي م. طلال القشقري في صحيفة "المدينة" رَفْضَ جامعاتِ الدمّام والملك فيصل والملك سعود لقبول الطالبة "فيّ العامر"، في كلية الصيدلة أو الطبّ أو الكيمياء، رغم أنها الأولى على المنطقة الشرقية بنسبة 100 %، في الثانوية العامّة، ورغم أنها مُرشّحة لنيل جائزة أمير المنطقة الشرقية للتفوق العلمي، ففي مقاله "جامعات ضدّ أنبغ الفتيات"، يقول الكاتب "لولا قبول جامعة الملك عبدالعزيز لها، وهي البعيدة عن مقرّ سكنها بـ 1400 كيلو متر، لقبعت في بيتها عاطلة عن مواصلة تعليمها العالي!"، ويعلق الكاتب بقوله: "إن كان اختبار القدرات الذي يُجرى في سُويْعات أهمّ من المناهج التي تُدرّس في سنوات، وهو المُعتدّ به دونها، فأقترح إلغاء المناهج بنسبة 100 %، وتدريس القدرات وابنة عمّها القياسات بنسبة 100 %، هذا أوْفر لميزانيات التعليم المُهْدرة!"، ويضيف الكاتب: "ولو كانت هذه الطالبة في بلاد خارجية لحصلت بنسبة 100 % على منحة دراسية بجوار بيتها وقُرْبه، لا محنة وسفر وغُرْبه؛ الأمر الذي أدقّ معه أجراس الخطر، لما أراه من نابغين ونابغات يُدْفنُ نبوغُهم وهو حيّ بنسبة 100 %.. ليصبح صفر%".
::::::::::::



هل يغيرون مناهج التعليم ؟؟
هل يغيرون التشكيل في الوظايف والمراكز الوظيفية ؟؟

الراسيه
16-02-2011, 11:13 PM
البطاله مشكله كبيره .. والمواطنين لسان حالهم يقول ياصبر الارض ..

عنابي
19-02-2011, 01:43 AM
لاهنتي يا الراسية
ويسلمووووووووووووووووووو على التقيم

ظروفي
19-02-2011, 03:13 AM
والله حق وواجب ويستاهلون شباب الوطن هذه المنحه ..................... عنابي لاهنت

الحاتميه
19-02-2011, 03:26 PM
بخصوص العطاله الله يصبر الشباب والله من جد وهم يشوفون خيرات بلدهم لغيرهم ..

وبخصوص الطلاب و القياس والقدرات والله من جد مساكين مافيه اي عدل ..

ظلم كبير في حقهم يتعب ويجتهد وبا الاخير بكل بساطه يروح عليه التعب كله لانه نسبةالقياس ضعيفه وتعب السنين يروح بلحظه ..

والحين صار من اهم مصادر الدخل لدولتنا العزيزه القياس كل طالب ياخذون منه 200 ريال !! خلال السنتين ..

كم طالب يسجل وكم طالب يدفع !!