المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : رفيق جبر من بطن امه الى القبر؟؟ كن فعالا


طيف العيون الزرق
13-11-2010, 12:27 AM
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

يحكى ان رجل يسمى رفيق جبركان مولع بالسفر
وحدث انه زار ذات مرة مدينة وكان من ضمن برنامجه زياره مقبره تلك المدينة.
وبينما هو يمشي بين القبور قد رق قلبه وسكنت روحه واذ به يجد قبرا عليه لوحه كتب عليها
فلان ابن فلان ولد عام 1934 ومات عام 1989 عاش شهران

امتلكته الدهشة ونال منه العجب واراد ان يعرف السبب...........

فتوجه نحو حارس المقبره وسئله عن هذه المفارقة الغريبة؟؟؟
رد عليه الحارس نحن في مدينتا نقيس عمر انسان بقدر انجازاته وعطاءته لا بقدر عمره الزمني

فرد عليه رفيق جبر وكان صاحب دعابه وطرافة

اذا انا توفيت بمدينتكم فاكتبوا على قبري

رفيق جبر من بطن امه الى القبر
هل انت رقم صعب ؟؟ هل انت رمز بين اصحابك واصدقائك؟؟
هل انت شامة في جبين امتك ؟؟ هل انت فرد صالح في دولتك؟؟او حتى في حييك ؟؟ فان غبت عنهم احسوا بغيابك
وبالفراغ الذي تركته؟؟ هل فعلا يريدون وجودك بينهم؟؟
ام انت رقم عادي جدا؟؟وجودك وعدمك سواء.فلا ترتجي لرفع ملمه .ولا لعمل معروف اخواتي الافاضل
ان المقياس الحقيقي لعمر الانسان ..هو بما قدمه من عمل صالح جليل.. واثار خالده..يذكره الناس بها بعد موته
فمن الرجال والنساء من هم ارقام حقيقيه..فمنهم من يعد بالعشرة ومنهم يعد بالمئه ومنهم من يعد بالالف وليس ذلك مبالغة.
فنظرة فاحصة الى بعض الاعمال سواء الادارية او القيادية او غيرها تجد ان شخص قد يعطي ما لا يعطيه الجم الغفير ممن هو *
دونه .
وصدق الشاعر حيث قال =

ولم ارى امثال الرجال تفاوتا********************** الى المجد حتى عد الفا بواحد

وان مات مثل هذا فلابد ان نتغنى بقول الشاعر=

لعمرك مالرزية فقد مال ****************************ولا شاة تموت ولا بعير
ولكن الرزية فقد شخص*****************************يموت لموته بشر كثير
لما قصد عمرو بن العاص مصر لفتحها كانت معه قوات تقدر ب 3500 رجل . فكتب الى عمر بالخطاب يستمده . فاشفق عمر بن
الخطاب من قلة رجال عمرو بن العاص. فارسل له ب 4000 رجل. عليهم من الصحابة الزبير ابن العوام . والقداد بن الاسود
عبادة بن الصامت .ومسلمة بن مخلد. وزاد اخرون خارجة ابن حذافة .وكتب عمر بن الخطاب الى عمرو بن العاص
ا




اني امدك
ب 4000 على كل رجل منهم مقام الف.

اخوتي الافاضل اخواتي الفاضلات
بعد هذه الاطلالة السريعة .علمتم انه من المعيب مقارنة النفس باهل الخمول والكسل ممن ارتضوا الراحة الدعة سبيلا ومنهجا.بل على طالب المجد ان يترفع على ذلك. وان يصنع تاريخه بعرق جبينه.فمن اراد ان يعرف قدره فاليقارن نفسه مع العظماء.فان كان قرين لهم فهو المطلوب المرغوب . وان كان غير ذلك فليبادر باللحاق بالركب . ولا يرضى ان يكون مع المخلفين.
واخيرا اقول لكم =بمثل هذه الشخصيات التي مرت معنا نعيد صناعة المجد .ونملي على التاريخ ما يكتبه. ومن تقاعس على ذلك فقد عاش على هامش الحياة.

انعم بهم سلفا اهل القرون الثلاثة الاول
تقبلوا ما قد له اشرت فبالاسلاف قد انبهرت وباتباعهم قد امرت ولي مقامهم قد ابرزت فلنكن مثلهم
وان لم تكنوا مثلهم فتشبهوا*********************************** بهم فان التشبه بالرجال فلاح

القاكم بخير وعلى خير

صاحبة المعالي
13-11-2010, 12:56 AM
يعطيكـ الف عافيه

ع الطرح الرائع

بس ما ننسى ان كل شخص يعطي قد ما يقدر وكل ماعنده

في مـــجـــالـــه وفي الشئ اللي هو فيه

عشان كذا الغير ما يحس فيما يعطيه

ولو بيده كان اعطى كل ما عنده لكل شئ

راق لي الموضوع جدا

عواااااااااااااااااافي

براااق
13-11-2010, 06:36 PM
موضوع رائع في الاعمال الصالحة هناك اناس لانعلم عنه فهم امور بينهم وبين رب سبحانه
كزين العابدين رحمه الله ماان مات حتى انقطع الاكل عن 100بيت من اهل القرية
وفعلا علينا ان نكون رقم لايمر عليه دون ان يذكر ويشار اليه

فالعمر واحد والحياة واحد فثابر واعمل والله يكتب لنا ولكم كل خير

ونحسن الظن بالله

الله يوفقك ويعطيك الله العافية.

لــعبة النـــسيــان
29-11-2010, 04:42 PM
للأسف انشغل جيلنا بتغير العالم
ولكن لم يفكروا في تغير انفسهم كي يرتقي العالم

جزيت خيرا وكفيت شرا على طرحك المميز