المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : يارب سامحني عندما اتذمر


ايمن دياب
11-11-2010, 11:01 PM
(يارب سامحني عندما اتذمر)


أحد السلف كان أقرع الرأس ، أبرص البدن ، أعمى العينين ، مشلول القدمين واليدين ، وكان يقول : "الحمد لله الذي عافاني مما ابتلى به كثيراً ممن خلق وفضلني تفضيلاً " فَمَرّ بِهِ رجل فقال له : مِمَّ عافاك ؟ أعمى وأبرص وأقرع ومشلول . فَمِمَّ عافاك ؟



فقال : ويحك يا رجل ! جَعَلَ لي لساناً ذاكراً ، وقلباً شاكراً ، وبَدَناً على البلاء صابراً !


سبحان الله ..



(يارب سامحني عندما اتذمر)


مابالي تحل بي من القوارع القليل فأراه عظيما فتشتد به نفسي ...




(يارب سامحني عندما اتذمر)



شكى بعضهم فقره الى بعض ارباب البصيرةواظهر شدة اغتمامه بذلك



فقال له:ايسرك انك اعمى ولك عشرة الاف درهم ؟
فقال :لا



فقال :ايسرك انك اخرس ولك عشرة الاف درهم؟
فقال :لا



فقال :ايسرك انك اقطع اليدين والرجلين ولك عشرون الفا؟؟
فقال :لا



فقال :ايسرك انك مجنون ولك عشرة الاف درهم ؟
فقال :لا



قال :اما تستحي ان تشكو مولاك وله عندك عروض بخمسين الفا



فاانت ايها الانسان اغنى الناس جميعا حتى لو لم تكن غنيا بالمال لانك تستطيع ان تمشي وتنظر وتاكل دون مساعدة احد لك
ولكن....



(يارب سامحني عندما اتذمر)



اكثر الشكوى وحالي يستدعي شكرالليل والنهار .. عندما تتكالب علي الهموم ادعي ان مااحد اصاب بمثل مصابي .. كم اكون عندها قاصرة التفكير..



(فيـــارب سامحني عندما اتذمر)



قال صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : (مَنْ أَصْبَحَ مِنْكُمْ آمِنًا فِي سِرْبِهِ ، مُعَافًى فِي جَسَدِهِ ، عِنْدَهُ قُوتُ يَوْمِهِ ، فَكَأَنَّمَا حِيزَتْ لَهُ الدُّنْيَا)



فاللهم لك الحمد كما ينيغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك ...