المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ][ مـــوسوعــة الأحــاديث النـــبويه ][ .. أدخل وشارك ..


ملاك الكون250
20-01-2007, 07:08 AM
http://www.c5c6.com/Janu/1169265553.gif (http://www.c5c6.com)

الســـلام عليــكم ورحمـــة الله وبركـــاته
حبيــت أضـيـف هـــذا الموضــوع في

هـــذا المنتـــدى الإســـلامي المبــارك

آملــــه فــي أن يلاقــي هــذا المـــوضوع صـــداه و مـايـستحقــه

مـن أهتمــام ومشـاركــه وتفاعـل مـن قبــل الأعــضاء الكـرام ..

وهذا الموضوع عـبــاره عـن مـوســوعـه نجــمع بهــامن خــلال

مجهوداتنـا مجـــموعه من أحاديث النبي صلى الله عليه وسلم

ليكون مــرجع يــرجع إليــه الجمــيع ..

وبــارك الله جــهودكــم ..

وجزى الله خيــرا كل من ســاهم معنــا ولــم يبخــل في تــزويــد

موسوعة الأحاديث النبويه ..

بمــا يحفظــه من أحــاديث وأقوال صـفـــوة الخلــق

مــحمد صلى الله عليه وسلم ..

وحـــرصـا منــي علــى هــذه الموســوعه الطــاهره ، ،

وضــعت بعــض الإرشــادات للحفــاظ علــى صـحــة و شــكـل الموسوعه

وجمالها قلبــا وقالبــا ..

إليــكم أعــزائي هــذه الإرشـــادات :

أولا : عليـــك عــزيزي المشــارك أن تختــصر مشــاركتك

وكــلامك بكتــابةالحــديث فقط ..

كــي لا يشــوبه ويتخلله أي كلام وتعليق .. فقــط

أحاديث ..

بإمكانك عــزيزي كتابة دعــاء بسيط في نهــاية مشــاركتك .. فلا

ضرر في ذلك ..

ثانيا : الرجـــاء قبــل كتابة الحديــث التأكد من صـحـةالحـديث ..

وكتابته كمــاهو دون زيــاده أو نقصان أوتـبديل كـلمـه مكــان

كـلمـه ..

ثالثا: يمكنك إثــراء مشــاركتك بإضافــة إسنــاد للحديث :

صحـيح ، حســن ، ضعيــف ..إذا كـان بمقدورك معرفــة ذلك ..



ويمكــنك إثــرائه أيضا بإضـافــة شــرح بــسيط للحــديث إذا أحببت

ذلك ..

[ أعــلم عزيـزي أن مشـاركتـك ومجهــودك سـتؤجــر عليه بــإذن الله

عــزوجل لمــا فيه مــن إستفاده للجميــع .. وإن الله لايضيع عمــل

عبــد صالــح مــن ذكــر أو أنثى ]















أحبتي في الله .........



نظراً لما نقرأه ونسمعه في كثير من المنتديات و عبر الإيملات وغيرها

من الأماكن عن أحاديث


ينسبها كاتبوها إلي رسول الله صلي الله عليه وسلم .. ثم نحتار بعدها

ونتساءل كثيراً عن صحة هذا الحديث أم لا ..


ونظراً لتعرضنا لهذا الموقف الذي يواجهنا كثيرا وخصوصا اننا نعرف ان

هناك اعداء للدين يحاولون بكل وسيلة


تحريف كلام الرسول صلي الله عليه وسلم والافتراء عليه لأغراضهم الخبيثة

والدنيئة ..


ونظراً لإمكانية الكثير منا للإنخداع والتصديق لهذه الأحاديث المكذوبة

ومن ثم نقله بنية سليمة صادقة


فكان من الضروري جداً أن نحاول بذل جهدنا للتفريق بين الحديث الصحيح

والحديث المكذوب ...



وإليكم أحبتي في الله هذه الطريقة الأكثر من فعالة


للتاكد من أي حديث تقرأوه أو تسمعوه ... سواء في المنتدى أو في

غيره ..


تجدوها في الرابط التالي :


][ http://www.dorar.net/mhadith.asp ][



وهو عبارة عن رابط لموقع متميز جدا في هذا الامر يبحث في جميع كتب

الحديث عن أئمة المسلمين


الذين نقلوا الحديث الصحيح إلينا مثل صحيح البخاري و مسلم و

الترمزي وغيرهم بحيث تدخل تلك الصفحة السابقة


وتكتب اسم الحديث او حتي تكتب جملة منه تجده يظهرها لك ويقول لك من

نقله وفي اي صحيح ورقم الصفحة في الكتاب ,,,


أي كل شيء عنه ... لأنه موسوعة تجميع لكل كتب الحديث .


و الذي قام بتصحيح تلك الاحاديث و جمع هذا الكم من تلك الكتب

المميزة هو ( شيخ الاسلام العلامة الالباني ) رحمه الله


ونفعه الله وجزاه الله كل الخير بما أفادنا , و هذا الموقع قام بعمله

من اجل تلك الخدمة الجليلة هو فضيلة الشيخ


( علوي السقاف ) الذي جمع فيه ما اجتهد فيه الشيخ العلامة الالباني

رحمه الله .

.......................

وهذه تجربة لأحد الأحاديث التي نسمعها كثيراً ولا نعرف مدى صحتها من

عدمه ....


أدخل بضع كلمات من الحديث أو الحديث كله ... مثلاً :
(( الجنة تحت اقدام الامهات ))


فإنه يعطيك النتيجة التالية :



الحديث : الجنة تحت أقدام الأمهات


خلاصة درجة الحديث : ضعيف


المحدث : الألباني


المصدر : ضعيف الجامع


الصفحه : 2666


......................

وكما ترون أحبتي ...


الطريقة سهلة جداً ولا تحتاج منا إلا بعض كلمات من الحديث لنعرف مدى

صحته أو كذبه .



أسأل الله أن تجدوا في ذلك الفائدة والمنفعة والخير ....


وأعاذنا الله وإياكم من الكذب على رسولنا المصطفى عليه الصلاة والسلام

ووفقنا لاتباع سنته والاهتداء بهديه .


وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين

ملاك الكون250
20-01-2007, 07:15 AM
عن أبي عبد الرحمن عبد الله بن مسعود ( رضي الله عنه ) قــال :
حدثنا رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) وهو الصادق المصدوق
((إن أحــدكم يجمع خلقه في بطن أمه أربعين يوما نطفه ، ثم يكون
علقه مثل ذلك ، ثم يكون مضغة مثل ذلك ، ثم يرسل إليه الملك فينفخ
فيه الروح ويؤمر بأربع كلمات بكتب : رزقــه وعملــه وشــقي أو
ســعيد ، فو الله الذي لا إله غيـره إن أحدكم ليعمل بعمل أهل الجنه
حتى مايكون بينه وبينها إلا ذراع فيسبق عليه الكتاب فيعمل بعمل أهل
النار فيدخلهـا ، وإن أحدكم ليعمل بعمل أهل النار حتى مايكون بينه
وبينها إلا ذراع فيعمل بعمل أهل الجنه فيدخلهــا )) ..
رواه البخــاري ..
.................
معاني المفردات :
يجمع خلقه : أي من الماءين الدافقين من الذكر والأنثى .
نطفه : أي قليلا جامدا من الماءين .
علقه : هو الدم الغليظ الممزوج بشيء من اللحم .
مضغه : وهي اللحمه التي تماسكت ، وسميت مضغه لأنها بقدر ماتمضغ
في الفــم .
الملك : وهو الموكل بهذا الشأن عند خلق بني آدم .
وبينهما إلا ذراع : تقدير تقريبي للذهن ولا يقصد به حقيقة المقدار
(( يقصد به قرب المسافه )) .
فيسبق عليه الكتاب : أي يتحقق فيه القدر السابق في علم الله تعالى
بما كان ومايكون وما هو كائن .
..............
شرح للحديــث :
يبين الحديث عظمة الخالق سبحانه وتعالى ، ويوضح الأطوار التي يمر بها
خلق الإنسان من بداية خلق النطفه ، وانتهاء بالنفخ فيها ..
وفي الحديث مايبين أن الجنة والنار ليستا مرتبطتين بصلاح الحياة
الظاهره أو بفساد .. فمن الممكن أن يعمل الإنسان بعمل أهل الجنه
حتى مايكون بينه وبينها إلا ذراع فيسبق عليه الكتاب .. وقرب النبي (
صلى الله عليه وسلم) المسافه بالذراع تقديرا تقريبيا .. وإن كان
العبد قد سبق له في علم الله أزلا أنه يكون من أهل النار فيختم له
بعمل أهل النار فيدخله ، والعكس .
فدخول الجنه أو النار معلق على شرط القبول وحسن الخاتمه .
ولذلك كان النبي ( صلى الله عليه وسلم ) يقول :
[ اللهم يامقلب القلوب ثبت قلبي على دينك ] وفي روايه : على طاعتك
لذا وجب على المسلم أن لا يتكل على عمله ولا يعجب به .
لأنه لايدري مالخاتمه .. وينبغي على كل واحد أن يسأل الله حسن
الخاتمه .. ويستعيذ بالله تعالى من سوء الخاتمه ..
ولذلك كان النبي ( صلى الله عليه وسلم ) يقول :
[ اللهم يامقلب القلوب ثبت قلبي على دينك ] وفي روايه : على طاعتك
لذا وجب على المسلم أن لا يتكل على عمله ولا يعجب به .
لأنه لايدري مالخاتمه .. وينبغي على كل واحد أن يسأل الله حسن
الخاتمه .. ويستعيذ بالله تعالى من سوء الخاتمه ..

ملاك الكون250
20-01-2007, 07:20 AM
عن أبي هريره ( رضي الله عنه ) قال سمعت رسول الله ( صلى الله عليه وسلم )
يقول : ((ما نهيتكم عنه فاجتنبوه ، وما أمرتكم به فأتوا منه ما
استطعتم ، فإنماأهلك الذين من قبلكم كثرة مسائلهم واختلافهم على
أنبيائهم ))
رواه البخـاري ومسلــم ..
..................
شــرح الحــديث :
إن الله لايكلف الناس شيئا لا يقدرون عليه ..
والحديث يفيد أن الإنسان يجب عليه ألا يكثر من السؤال في غير فائده
ولا يسأل إلا عمابه تصح به عبادته وعقيدته ..
وعليه أن يعمل بقول الله تعالى :
( يا أيها الذين آمنوا لاتسألوا عن أشياء إن تبد لكم تسؤكم )
كما فعل الإمام مالك مع الرجل الذي سأله عن قول الله تعالى :
( الرحمن على العرش استوى ) .. فقال الإمام مالك :
الاستواء معلوم .. والكيف مجهول .. والإيمان به واجب .. والسؤال عنه
بدعه ..وأراك رجل سوء ، أخرجوه عني .
ذلك فعلى المسلمين أن يلتزموا بأوامر الله ونواهيه دون بحث في علل تلك
الأوامر والنواهي .

ملاك الكون250
20-01-2007, 07:21 AM
قال رسول الله ( صلى الله عليه وسلم) :
( لو كانت الدنيــا تـعدل عنـد الله جنــاح بـعوضه ،
ماسـقى منها كـافرا شـربة مــاء )

ملاك الكون250
20-01-2007, 07:23 AM
عن أبي رقيه تميم بن أوس الداري ( رضي الله عنه )
أن النبي ( صلى الله عليه وسلم ) قال :
( الــدين النـصيحــه )
قلنا لمن ؟ قال : ( لله ولكتابه ولرسوله ولأئمة المسلمين وعامتهم )
رواه مسلم .

ملاك الكون250
20-01-2007, 07:25 AM
عن أبي هريره ( رضي الله عنه ) عن رسول الله ( صلى الله عليه وسلم )
قال :
((ليأتي الرجل السمين العظيم يوم القيامه لا يزن عند الله جناح
بعوضه )) .
رواه مســلم .

ملاك الكون250
20-01-2007, 07:27 AM
وعن معاذ ( رضي الله عنه ) قال سمعت رسول الله ( صلى الله عليه وسلم )
يقول :
(( قال الله عزوجل : المتحابون في جلالي لهم منابر من نور يغبطهم
النبيون والشهداء ))
رواه الترمــذي ، وقال حــديث حــسن .

ملاك الكون250
20-01-2007, 07:28 AM
وعن عمر بن الخطاب ( رضي الله عنه ) قال ، قال رسول الله (صلى الله عليه
وسلم):
(( والذي نفسي بيده لو لم تذنبوا لذهب الله بكم وأتى بقوم يذنبون
فيستغفرون الله تعالى فيغفر لهم )).
رواه مســلم ..

ملاك الكون250
20-01-2007, 07:30 AM
حدثنايحيى بن أيوب ، وقتيبة ، وابن ، حجر قالوا حدثنا إسماعيل ، - وهو
ابن جعفر - عن العلاء ، عن أبيه ، عن أبي هريرة ، أن رسول الله صلى الله
عليه وسلم قال ‏"‏ حق المسلم على المسلم ست ‏"‏ ‏.‏ قيل ما هن يا رسول الله
قال ‏"‏ إذا لقيته فسلم عليه وإذا دعاك فأجبه وإذا استنصحك فانصح له
وإذا عطس فحمد الله فشمته وإذا مرض فعده وإذا مات فاتبعه ‏"‏ ‏
رواه مســلم ..
وهو حــديث صحيــح ..

ملاك الكون250
20-01-2007, 07:31 AM
قال رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) :
(( والذي نفسي بيده لاتدخلو الجنة حتى تؤمنوا ولاتؤمنوا حتى تحابو ،
أولا أدلكم على شي إذا فعلتموه تحاببتم ؟ أفشوا السلام بينكم ))
رواه مســلم.

ملاك الكون250
20-01-2007, 07:33 AM
حديــث في الحب في الله ..
قــال رســـول الله ( صلى الله عليه وسلم ) :
( إن الله تعالى يقول يوم القيامه : أين المتحابون بجلالي اليوم أظلهم
في ظلي يوم لاظل إلا ظلي )
رواه مســلم ..

حياه الروح
20-01-2007, 07:38 AM
جزاك الله خير

ملاك الكون250
20-01-2007, 07:40 AM
اتباع السنة :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهدين وعظوا عليها بالنواجذ)
رواه أبو داوود والترمذي ..

ملاك الكون250
20-01-2007, 07:42 AM
البدعة
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(من احدث في امرنا هذا ما ليس
منه فهو رد )
متفق عليه

ملاك الكون250
20-01-2007, 07:44 AM
شعب الايمان
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
(الايمان بضع وسبعون شعبه فأفضلها
قول لا اله الا الله وأدناها اماطة الأذى عن الطريق , والحياء شعبة من
الايمان)
متفق عليه

ملاك الكون250
20-01-2007, 07:47 AM
الصلاة
ـــــــــ
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
( احب الاعمال الى الله الصلاة لوقتها، ثم بر الوالدين , ثم الجهاد في
سبيل الله )
متفق عليه .
..............
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (الصلاة خير موضوع فمن استطاع ان
يستكثر فليستكثر )
رواه احمد

ملاك الكون250
20-01-2007, 07:49 AM
الاخلاق
--------
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
( إن من خياركم أحسنكم أخلاقاً )
متفق عليه
...............
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
( انما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق )
رواه أحمد

ملاك الكون250
20-01-2007, 07:52 AM
احترس:
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(ليس المؤمن بالطعان ولا اللعان ولا
الفاحش ولا البذيء )
رواه احمد
..................
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
( سباب المسلم فسوق وقتاله كفر )
متفق عليه

ملاك الكون250
20-01-2007, 07:53 AM
لا تحتقر اخاك
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (بحسب امرء من الشر أن يحقر
أخاه المسلم)
رواه مسلم

ملاك الكون250
20-01-2007, 07:57 AM
الغيبة والنميمه
قال الله تعالى : ( ولا يغتب بعضكم بعضا ) سورة الحجرات
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الغيبة انها : ( ذكر أخاك بما
يكره )
رواه مسلم
..................
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(لا يدخل الجنة نمام )
رواه مسلم

ملاك الكون250
20-01-2007, 07:59 AM
أذى الجار
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(لا يدخل الجنة من لا يأمن جاره
بوائقه) رواه مسلم – أي شروره .

ملاك الكون250
20-01-2007, 08:01 AM
الضيف والجار :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(من كان يؤمن بالله واليوم الآخر
فليحسن الى جاره ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليكرم ضيفه ومن
كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرا او ليسكت)
متفق عليه

ملاك الكون250
20-01-2007, 08:01 AM
الحياء
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (الحياء من الايمان )
متفق عليه

ملاك الكون250
20-01-2007, 08:06 AM
التواضع :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(من تواضع لله رفعه الله )
رواه أبو نعيم – وصححه الألباني

ملاك الكون250
20-01-2007, 08:08 AM
الامانة:
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(أد الامانة الى من ائتمنك ولا تخن
من خانك )
رواه ابو داوود والترمذي

ملاك الكون250
20-01-2007, 08:10 AM
الرحمة:
---------
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
( ليس منا من لم يرحم صغيرنا ويوقر
كبيرنا )
رواه الترمذي
...............
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(من لا يرحم الناس لا يرحمه الله )
متفق عليه

ملاك الكون250
20-01-2007, 08:12 AM
حب الخير للناس :
------------------
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(لا يؤمن احدكم حتى يحب لأخيه ما يحب
لنفسه )
متفق عليه

ملاك الكون250
20-01-2007, 08:14 AM
اختر صاحبك
-----------
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(المرء على دين خليله , فلينظر
أحدكم من يخالل )
رواه الترمذي

ملاك الكون250
20-01-2007, 08:16 AM
احذر التشبه
-------------
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(من تشبه بقوم فهو منهم )
رواه احمد وأبو داوود

ملاك الكون250
20-01-2007, 08:19 AM
قراءة القرآن
-------------
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(اقرؤوا القرآن فانه يأتي يوم
القيامة شفيعا لأصحابه)
رواه مسلم
...............
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
( خيركم من تعلم القرآن وعلمه )
رواه البخاري

ملاك الكون250
20-01-2007, 08:21 AM
راقب ربك
---------
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(اتق الله حيثما كنت واتبع السيئه
الحسنه تمحها وخالق الناس بخلق حسن )
رواه احمد وابو داوود

ملاك الكون250
20-01-2007, 08:22 AM
حدود الطاعة
-------------
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق )
رواه أحمد

ملاك الكون250
20-01-2007, 08:24 AM
كن قويا
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(المؤمن القوي خير وأحب الى الله من
المؤمن الضعيف وفي كل خير )
رواه مسلم

ملاك الكون250
20-01-2007, 08:27 AM
كلمات من نور
------------
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لابن عباس :
( يا غلام اني اعلمك كلمات
احفظ الله يحفظك , احفظ الله تجده اتجاهك , اذا سألت فاسأل الله , واذا
استعنت فاستعن بالله )
رواه احمد والترمذي –وصححه الالباني

ملاك الكون250
20-01-2007, 08:35 AM
عن أبن عمر رضي الله عنهما ، قال : أخذ رسول الله ( صلى
الله عليه وسلم) بمنكبي فقال :
(( كن في الدنيا كأنك غريب أو عابر سبيل ، وكان ابن عمر
رضي الله عنهما ، يقول : إذا أمسيت فلا تنتظر الصباح وإذا أصبحت
فلا تنتظر المساء وخذ من صحتك لمرضك ، ومن حياتك لموتك ))
رواه البخاري ..
....................
خذ من صحتك : اي أعمل من صالح الأعمال مالاتستطيعه في مرضك

ملاك الكون250
20-01-2007, 08:37 AM
قال الرسول _ صلى الله عليه و سلم : "إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة
جارية أو علم ينتفع به أو ولد صالح يدعو له"
رواه مسلم .

ملاك الكون250
20-01-2007, 08:40 AM
قال -صلى الله عليه وسلم-:
"الناس عالم ومتعلم وما بين ذلك هو همل لا
خير فيه"
[أخرجه الدارمي].

ملاك الكون250
20-01-2007, 08:42 AM
قوله -صلى الله عليه وسلم-:
"من علم علما فله أجر من عمل به لا ينقص
من أجر العامل"
[ أخرجه ابن ماجه ]

ملاك الكون250
20-01-2007, 08:45 AM
قال -صلى الله عليه وسلم-:
"العالم والمتعلم شريكان في الأجر.."
[طرف من حديث أخرجه ابن ماجه].

ريـــــاض
20-01-2007, 09:08 AM
وفي الصحيح عن أبي هريرة يرفعه إلى الرسول صلى الله عليه وسلم: "أتدرون ما الغيبة؟ قالوا: الله ورسوله أعلم؛ قال: ذكرك أخاك بما يكره؛ قيل: أفرأيت إن كان في أخي ما أقول؟ قال: إن كان فيه ما تقول فقد اغتبته، وإن لم يكن فيه ما تقول فقد بهته " رواه مسلم والترمذي وقال حديث حسن صحيح .

ريـــــاض
20-01-2007, 09:10 AM
عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال:
كان أكثر دعاء النبي صلى الله عليه وسلم:
" اللهم ءاتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار".
رواه البخاري ومسلم

ريـــــاض
20-01-2007, 09:12 AM
عن سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال (( دعوة

ذي النون , إذا دعا وهو في بطن الحوت { أن لآ إله إلا أنتَ سبحـــنـَـك إني كُــنــتُ

من الظـَـــلِِــميـن } إنه لم يدع بها مسلم في شيء قط إلا إستجاب الله له ))

قال الترمذي : حديث صحيح

ô§ôأميـرة الدلعô§ô
20-01-2007, 09:17 AM
موضوع رائع وقيم
جعله الله في ميزان حسناتك

قال صلى الله عليه وسلم: ( ما من مسلم يموت يوم الجمعة أو ليلة الجمعة إلا وقاه الله فتنة القبر ) أخرجه أحمد.

ملاك الكون250
20-01-2007, 09:25 AM
قال النبي صلى الله عليه وسلم :" من صلى البردين دخل الجنة" ( الفجر والعصر)
( متفق عليه )

ملاك الكون250
20-01-2007, 09:26 AM
قال النبي صلى الله عليه وسلم :
" من قال حين يسمع الؤذن : أشهد أن لا إله إلا الله وحده لاشريك له, وأن محمدًا عبده ورسوله , رضيت بالله ربًا , وبمحمد رسوًلا , وبالإسلام دينًا , غفر له ذنبه " .
( رواه مسلم )

ô§ôأميـرة الدلعô§ô
20-01-2007, 09:29 AM
قال صلى الله عليه وسلم: ( من قال: لا إله إلا الله ابتغاء وجه الله ختم له بها دخل الجنة ، ومن صام يوما ابتغاء وجه الله ختم له بها دخل الجنة ، ومن تصدق بصدقة ابتغاء وجه الله ختم له بها دخل الجنة ) أخرجه أحمد عن حذيفة قال " أسندت النبي صلى الله عليه وسلم إلى صدري فقال " فذكره ، وإسناده صحيح وقال المنذري " لا بأس به ".

ملاك الكون250
20-01-2007, 09:29 AM
قال النبي صلى الله عليه وسلم :
" من سأل الشهادة بصدق , بلغه الله منازل الشهداء وإن مات على فراشه "
( رواه مسلم )

ملاك الكون250
20-01-2007, 11:25 PM
الخصال الموجبه لدخول الجنه
---------------------------------------------------------------------
عَنْ سَهْلِ بنِ سعْدٍ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: ( مَنْ يَضْمَنْ لِي مَا بَيْنَ لَحْيَيْهِ، وَمَا بَيْنَ رِجْلَيْهِ، أَضْمَنْ لَهُ الْجَنَّةَ ) رواهُ البخاري (6474) .
عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرٍو رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم مَنْ صمَتَ نَجا) صحيح سنن الترمذي (2031).
عَن عَبْدِ اللَّهِ بنِ بُسْرٍ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: ( طوبى لمن ملك لسانه، ووسعه بيته، وبكى عَلَى خطيئته) رواه الطبراني فِي "الصغير" وحسنه الألباني فِي "صحيح الجامع" (3929).
عَنْ عُقْبَةَ بْنِ عَامِرٍ رضي الله عنه قَالَ: قُلْتُ يَا رَسُولَ اللَّهِ، مَا النَّجَاةُ؟ قَالَ: (أَمْسِكْ عَلَيْكَ لِسَانَكَ، وَلْيَسَعْكَ بَيْتُكَ، وَابْكِ عَلَى خَطِيئَتِكَ) صحيح سنن الترمذي (1961).
عَنْ أَنَسٍ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: ( ثَلاثٌ منجياتٌ: خشيةُ اللهِ فِي السِّرِّ والعَلاَنِية، وَالقَصْدُ فِي الفَقْرِ والغِنَى، والعَدْلُ فِي الغَضَبِ وَالرِّضَا) قال المنذري فِي "الترغيب" (1 / 162): "رواه البزّار والبيهقيُّ وغيرهما، وهو مروي عن جماعة من الصحابة، وأسانيده وإن كان لا يسلم شيء منها من مقال، فهو بمجموعها حسن إن شاء الله تعالى".
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ: سُئِلَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم عَنْ أَكْثَرِ مَا يُدْخِلُ النَّاسَ الْجَنَّةَ؟ فَقَالَ: (تَقْوَى اللَّهِ وَحُسْنُ الْخُلُقِ) صحيح سنن الترمذي (1630).
عَنْ أَبِي أُمَامَةَ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: (أَنَا زَعِيمٌ بِبَيْتٍ فِي رَبَضِ الْجَنَّةِ لِمَنْ تَرَكَ الْمِرَاءَ وَإِنْ كَانَ مُحِقًّا، وَبِبَيْتٍ فِي وَسَطِ الْجَنَّةِ لِمَنْ تَرَكَ الْكَذِبَ وَإِنْ كَانَ مَازِحًا، وَبِبَيْتٍ فِي أَعْلَى الْجَنَّةِ لِمَنْ حَسُنَ خُلُقُهُ) صحيح سنن الترمذي (4015).
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: ( إِنَّ لِلَّهِ تَعَالَى تِسْعَةً وَتِسْعِينَ اسْمًا، مِائَةً إِلاَّ وَاحِدًا، مَنْ أَحْصَاهَا دَخَلَ الْجَنَّةَ) متفق عليه.

عَن عُبَادَةَ بْن الصَّامِتِ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: (مَنْ شَهِدَ أَنْ لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللَّهُ وَحْدَهُ لاَ شَرِيكَ لَهُ، وَأَنَّ مُحَمَّدًا عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ، وَأَنَّ عِيسَى عَبْدُ اللَّهِ وَرَسُولُهُ، وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِنْهُ، وَالْجَنَّةُ حَقٌّ، وَالنَّارُ حَقٌّ، أَدْخَلَهُ اللَّهُ الْجَنَّةَ عَلَى مَا كَانَ مِنَ الْعَمَلِ) متفق عليه.
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: (كُلُّ أُمَّتِي يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ إِلاَّ مَنْ أَبَى) قَالُوا: يَا رَسُولَ اللَّهِ وَمَنْ يَأْبَى؟! قَالَ: (مَنْ أَطَاعَنِي دَخَلَ الْجَنَّةَ، وَمَنْ عَصَانِي فَقَدْ أَبَى) رواهُ البخاري (7280) .
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: (مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَبِرَسُولِهِ، وَأَقَامَ الصَّلاَةَ، وَصَامَ رَمَضَانَ، كَانَ حَقًّا عَلَى اللَّهِ أَنْ يُدْخِلَهُ الْجَنَّةَ، جَاهَدَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ، أَوْ جَلَسَ فِي أَرْضِهِ الَّتِي وُلِدَ فِيهَا) رواهُ البخاري (2790) .
عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرٍو رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: (يُقَالُ لِصَاحِبِ الْقُرْآنِ: اقْرَأْ وَارْتَقِ وَرَتِّلْ كَمَا كُنْتَ تُرَتِّلُ فِي الدُّنْيَا، فَإِنَّ مَنْزِلَتَكَ عِنْدَ آخِرِ آيَةٍ تَقْرَأُ بِهَا) صحيح سنن الترمذي (2329).
عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرٍو رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: (الصِّيَامُ وَالْقُرْآنُ يَشْفَعَانِ لِلْعَبْدِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ، يَقُولُ الصِّيَامُ: أَيْ رَبِّ مَنَعْتُهُ الطَّعَامَ وَالشَّهَوَاتِ بِالنَّهَارِ، فَشَفِّعْنِي فِيهِ. وَيَقُولُ الْقُرْآنُ: مَنَعْتُهُ النَّوْمَ بِاللَّيْلِ، فَشَفِّعْنِي فِيهِ، قَالَ: فَيُشَفَّعَانِ) رواه أحمد (2 / 174) والحاكم (1 / 554) وصحّحهُ ووافقه الذهبي .
عَنْ أَنَسٍ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: (سورة من القرآن، ما هي إلاَّ ثلاثون آية، خاصمت عن صاحِبِها حتَّى أدخلتهُ الجنَّة، وهي تبارك) رواه الطبراني فِي "الأوسط" وحسّنه المحدث الألباني فِي "صحيح الجامع" (6472).
عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهَا قَالَتْ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: (مَثَلُ الَّذِي يَقْرَأُ الْقُرْآنَ وَهُوَ حَافِظٌ لَهُ مَعَ السَّفَرَةِ الْكِرَامِ الْبَرَرَةِ، وَمَثَلُ الَّذِي يَقْرَأُ الْقُرْآنَ وَهُوَ يَتَعَاهَدُهُ وَهُوَ عَلَيْهِ شَدِيدٌ فَلَهُ أَجْرَانِ) متفق عليه.
عَنْ عصمة بنِ مالك رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: (لَوْ جُمِعَ القرآن فِي إهابٍ، مَا أحرقه اللهُ بالنّارِ) رواه البيهقي فِي "الشعب" وحسّنه الألباني فِي "صحيح الجامع" (5266).
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: (يَجِيءُ الْقُرْآنُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَيَقُولُ: يَا رَبِّ حَلِّهِ! فَيُلْبَسُ تَاجَ الْكَرَامَةِ، ثُمَّ يَقُولُ: يَا رَبِّ زِدْهُ! فَيُلْبَسُ حُلَّةَ الْكَرَامَةِ، ثُمَّ يَقُولُ: يَا رَبِّ ارْضَ عَنْهُ! فَيَرْضَى عَنْهُ، فَيُقَالُ لَهُ: اقْرَأْ وَارْقَ وَيُزَادُ بِكُلِّ آيَةٍ حَسَنَةً) صحيح سنن الترمذي (2328).
عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ رضي الله عنه قال: كَانَ رَجُلٌ مِنَ الأنْصَارِ يَؤُمُّهُمْ فِي مَسْجِدِ قُبَاءَ، فَكَانَ كُلَّمَا افْتَتَحَ سُورَةً يَقْرَأُ لَهُمْ فِي الصَّلاَةِ، يَقَرَأُ بِهَا، افْتَتَحَ ((قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ)) حَتَّى يَفْرُغَ مِنْهَا. ثُمَّ يَقْرَأُ سُورَةً أُخْرَى مَعَهَا، وَكَانَ يَصْنَعُ ذَلِكَ فِي كُلِّ رَكْعَةٍ، فَكَلَّمَهُ أَصْحَابُهُ فَقَالُوا: إِنَّكَ تَقْرَأُ بِهَذِهِ السُّورَةِ، ثُمَّ لاَ تَرَى أَنَّهَا تُجْزِئُكَ حَتَّى تَقْرَأَ بِسُورَةٍ أُخْرَى؛ فَإِمَّا أَنْ تَقْرَأَ بِهَا، وَإِمَّا أَنْ تَدَعَهَا وَتَقْرَأَ بِسُورَةٍ أُخْرَى. قَالَ: مَا أَنَا بِتَارِكِهَا، إِنْ أَحْبَبْتُمْ أَنْ أَؤُمَّكُمْ بِهَا فَعَلْتُ وَإِنْ كَرِهْتُمْ تَرَكْتُكُمْ. وَكَانُوا يَرَوْنَهُ أَفْضَلَهُمْ، وَكَرِهُوا أَنْ يَؤُمَّهُمْ غَيْرُهُ، فَلَمَّا أَتَاهُمُ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم أَخْبَرُوهُ الْخَبَرَ فَقَالَ: (يَا فُلاَنُ مَا يَمْنَعُكَ مِمَّا يَأْمُرُ بِهِ أَصْحَابُكَ؟ وَمَا يَحْمِلُكَ أَنْ تَقْرَأَ هَذِهِ السُّورَةَ فِي كُلِّ رَكْعَةٍ؟) فَقَالَ: يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنِّي أُحِبُّهَا، فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: (إِنَّ حُبَّهَا أَدْخَلَكَ الْجَنَّةَ) رواه البخاري (774) تعليقاً مجزوماً به، والترمذي (3077) والسياق له.
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ: أقبلتُ معَ النَّبيِّ صلى الله عليه وسلم فَسمع رجلاً يقرأ ((قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ)) فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: (وجبت وجبت وجبتْ). قلت: وما وجبت؟ قال: ( الجنّة ) صحيح سنن الترمذي (2320).
عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بن سَلام رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: (يَا أَيُّهَا النَّاسُ! أَفْشُوا السَّلاَمَ، وَأَطْعِمُوا الطَّعَامَ، وصِلُوا الأرحام، وَصَلُّوا بِاللَّيْلِ وَالنَّاسُ نِيَامٌ، تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ بِسَلاَمٍ) صحيح سنن ابن ماجه (2630).
عَنْ أَنَسٍ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: (تقبّلوا لي بستٍ أتقبّل لكمُ الجنّة)، قَالُوا: وَمَا هِيَ؟ قَالَ: (إِذَا حدّثَ أحدكم فلا يكذب، وإذا وعد فلا يخلف، وإذا ائتُمِنَ فلا يخُن، وغضّوا أبصاركم، وكُفّوا أيديكم، واحفظوا فروجكم) رواه الحاكم (4/359) وحسّنهُ المحدّث الألباني في "الصحيحة" (3/455) .
عَنْ مُعَاذِ بْنِ جَبَلٍ رضي الله عنه قَالَ: كُنْتُ مَعَ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم فِي سَفَرٍ، فَأَصْبَحْتُ يَوْمًا قَرِيبًا مِنْهُ وَنَحْنُ نَسِيرُ فَقُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، أَخْبِرْنِي بِعَمَلٍ يُدْخِلُنِي الْجَنَّةَ وَيُبَاعِدُنِي عَنِ النَّارِ! قَالَ: (لقدْ سَأَلْتَنِي عَنْ عَظيم وَإِنَّهُ لَيَسِيرٌ عَلَى مَنْ يَسَّرَهُ اللهُ عَلَيْهِ: تَعْبُدُ اللهَ وَلاَ تُشْرِكُ بِهِ شَيْئاً، وَتُقِيمُ الصَّلاَةَ، وَتُؤتِي الزّكَاةَ، وَتَصُومُ رَمَضَانَ، وَتَحُجُّ البَيْتَ) ، ثُمّ قال: (أَلاَ أَدُلُّكَ عَلَى أَبْوَابِ الْخَيْرِ؟ الصَّوْمُ جُنّةٌ، وَالصَّدَقَةُ تُطْفِئ الخَطيئةَ، كَمَا يُطفِئ المَاء النَّارَ، وَصَلاةُ الرَّجُلِ مِنْ جَوَفِ اللَّيْلِ) ثُمَّ تَلاَ: ((تَتَجَافَى جُنُوبُهُم عَن المَضَاجِعِ يَدْعُونَ رَبّهُم ـ حتّى بلَغَ ـ يَعْمَلُون)) ثمّ قَالَ: (ألاَ أُخْبِرُكَ بِـرَأسِ الأَمْرِ كُلِّهِ وَعَمُودِهِ وَذُروَةِ سَنَامِهِ؟). قُلْتُ: بَلَى يَا رَسُول الله قَالَ: (رأْسُ الأَمْرِ الإِسْلاَمُ، وَعَمُودُهُ الصَّلاَةُ، وَذِرْوَةُ سَنَامِهِ الْجِهَادُ) ثمّ قال: (ألاَ أٌخْبرُكَ بِمَلاَكِ ذَلِكَ كُلّهِ؟)، قُلْتُ: بَلَى يَا رَسُول اللَّهِ، فَأَخَذَ بِلِسَانِهِ، وَقَالَ: (كُفّ عَلَيْكَ هَذَا). فَقُلْتُ: يَا نَبِيَّ اللَّهِ وَإِنَّا لَمُؤَاخَذُونَ بِمَا نَتَكَلَّمُ بِهِ؟ فقَالَ: (ثكِلتكَ أُمّكَ يا مُعاذ ! وَهَلْ يَكُبّ النَّاسَ فِي النّارِ عَلَى وُجُوهِهِم، أَوْ عَلَى مَنَاخِرهِمْ، إلاّ حَصَائِدُ أَلْسِنَتِهِمْ) صحيح سنن الترمذي (2110).
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم : (...ومن سَلَكَ طريقاً يلتَمِسُ فِيه عِلماً، سهّل اللهُ له بهِ طريقاً إلى الجنة...) قطعة من حديث رواه مسلم (2699).
عَنْ أَبِي الدَّرْدَاء رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رجلٌ لِرَسُول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: دُلَّني على عملٍ يُدخِلُني الجنّة ؟ فقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: (لاَ تَغْضَبْ وَلَكَ الْجَنَّة) قال المنذري فِي "الترغيب" (3 / 446): "رواه الطبراني بإسنادين أحدهما صحيح".
عَنْ مُعَاذٍ رضي الله عنه أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم قَالَ: (مَنْ كَظَمَ غَيْظًا، وَهُوَ قَادِرٌ عَلَى أَنْ يُنْفِذَهُ دَعَاهُ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ عَلَى رُؤُوسِ الْخَلاَئِقِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ حَتَّى يُخَيِّرَهُ اللَّهُ مِنَ الْحُورِ الْعِينِ مَا شَاءَ) صحيح سنن أبي داود (3997).حديث رواه مسلم (2865).