المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أحذر أن تكوون سببا فـ دموع المراءه لان الله يحصي دمعتهااا .


اهات
23-08-2010, 08:47 PM
احذر أن تكون سببا في دموع المرأة .. لأن الله يحصي دمعتها




واعلم أن حواء خرجت من ضلع ادم وليس من قدمه حتى لا يداس عليها


كما أنها لم تخرج من رأسه حتى يظن بأنه أعلى منها منزلةولا ليتعالى عليها


وإنما خرجت من جنبه حتى تكونمساوية له


كما أنها خرجت من تحت ذراعه حتىيدافع عنها ويحميها


وتكون قريبة من قلبهليحبها





تعلموا كيف تعاملون النساء







قام في احدى مساجد السعودية في جدة في خطبة الجمعة الفائتة حدث غير طبيعي







حيث شكي احد الرجال زوجته للخطيب امام الملأ






فرد عليه الشيخ بأن المراة تتحمل وتصبر اكثر من الرجل مئات المرات فحتى وان كان للرجل الكثير من المصائب فأن صبر الزوجة اعظم واكبر








وقد ارتفعت نبرة صوته عليه عندما قال له :









تحملتك وأطفالك تغسل لك وتقف على رجليها كي تصنع لك قوت وقد أوصى الرسول عليه الصلاة والسلام على بن ابي طالب يومك وتغسل لك وتعتني بك اوليس من حقها ان تحترمها ؟تقدرها ؟ ولا تنقص عليها قوتا او حاجة؟









فوالله لو اغضب زوجا زوجتة وقفى عنها راحلا تاركا اياها حزينة فان الله يكتب له في كل خطوة لعنة ويبعد عنه رزقه ويقللمن عافيته ويكتب له من كل دمعة من عينيها الف جمرة في كل ليلة نصفها في الدنيا والنصف الاخر في الاخرة







قائلا اعمل بالآتي ولا تستخف به ولا تقل بأني فعلت هذا سابقا لأنك لو فعلت ما سأقول فأنك لن تشتكي من زوجتك : فصمت الرجل في المسجد فهب فيه الشيخ










انتبهوا لما سأقول لأن هذا ما تعلمته من زوجتي ولم يكلفني الكثير








هذه طرق الرجل التي يجب ان يعامل بها المرأة

كي يبقى الحب موجود لاخر العمر










عندما تمشى مبتعدة عنك (إلحق بها)


عندما تنظر إلى شفاهك ( قبلها )

عندما تدفعك أو تضربك ( امسك بها ولا تتركها )





عندما تطيل لسانها عليك ( قبلها وقل لها انك تحبها )




عندما تكون صامته ( اسألها ما المشكلة )




عندما تتجاهلك ( أعطها اهتمامك الكامل )



عندما تريد الابتعاد عنك قليلاً ( لاتوافقها الرأي )




عندما تراها في أسوأ حالاتها ( قل لها أنها جميلة )




عندما تراها تبكي ( أحضنها ولا تقل شيئاً )




عندما تراها تمشي ( تربص لها قليلا ثم أحضنها فجأة من الخلف )




عندما تكون خائفة ( أحميها )

عندما تضع رأسها على كتفك ( أمل راسها قليلا وقبلها )

عندما تأخذ منك شيئاً عزيزا ( دعها تأخذه فلن يكون أعز منها )

عندما تمازحك ( مازحها وأضحكها )

عندما لاتجيب الهاتف لفترات طويلة ( أكد لها أن كل شئ على مايرام )

عندما تشك بك ( انسحب قليلا لتعطيها وقتا للتفكير )




عندما تقول أنك تعجبها ( فهي حقا تكن لك مشاعر اكبر مما قالت )




عندما تمسك يديك ( أمسك يديها وداعب أصابعها )




عندما تقول لك سرا ( أحتفظ به ولا تخبر به أحداً )

عندما تنظر إلى عينيك ( لاتلتفت حتى تلتفت هي )




عندما تفتقدك ( فهي تتألم من الداخل )




عندما تحطم قلبها ( الألم لن يزول بل سيستمر )




عندما تقول أن العلاقة انتهت ( فهي لازالت تريدك )




عندما ترسل لك هذه الرسالة ( فهي تريدك أن تقرأها )

أبق على خط التليفون معها حتى لو لم تقل شيئا

عندما تغضب احضنها بقوة ولا تتركها

عندما تقول أن كل شئ على ما







يرام لا تصدقها بل تحدث معها عن المشكلة


لأنها بعد عشر سنوات ستظل تتذكرك




أتصل بها في أول ساعة من يوم ميلادها وقل لها أنك تحبها




اتصل بها قبل أن تنام وبعد ماتصحو من النوم




عاملها كأنها كل شئ مهم لك في الحياة



مازحها ودعها تمازحك




ابق معها طوال الليل عندما تكون مريضة

شاهد معها فيلمها المفضل أو برنامجها المفضل حتى لو كنت تعتقد انه غبي

أعطها العالم

عندما تحس بالملل أو متضايقة اخرج معها واجعلها تتسلى





دعها تحس أنها مهمة لديك





قبلها تحت المطر




عندما تجري لك باكية ، أول سؤال تقوله لها ، مين اللي زعلك حبيبتي











كل هذا لن يكلفكم شيئاً يا شباب


هذا هو الحب الحقيقي









ولا تنسون يا شباب ان اغلاط النساء اقل من اغلاطنا فنحن دوما نحتاج السماح منهن والتعقل







والله يهدي الجميع






فانفجر كل الحاضرون بالبكاء من كلام الشيخ ووروعته وفصاحته

قســــــورهـ
23-08-2010, 09:55 PM
اختي الفاضله جميلة هي الفكره التي اردتي ان توصليها لنا في هذا الموضوع واوافقك على المبدأ.. ولكن حينما نتكلم عن الخلق والحكمة من ذلك.. وعن عقوبة يعاقب بها الله من يغضب زوجته فأننا ذهبنا بالموضوع لمسالك خطيره.. وتكلمنا في دين الله بلا دليل .... يقول المصطفى صلى الله عليه وسلم "مَنْ كَذِبَ عَلَيَّ مُتَعَمِّدًا فَلْيَتَبَوَّأْ مَقْعَدَهُ مِنَ النَّارِ "
فما بالنا ونحن ندعي بأننا نعلم حكمة الله من خلق حواء من ضلع ادم ونقول لِم لَم يخلقها من رجله؟! ولِم لَم يخلقها من راسه ؟!!ونحلل اشياء تفوق علمنا ..وعن من ؟؟!! عن الله سبحانه وتعالى عما يصفون .. ونحن لا نملك دليلا قال تعالى " إنما يأمركم بالسوء والفحشاء وأن تقولوا على الله ما لا تعلمون"

وفي الاخير القصه لا تدخل لعقل انسان ان يقف خطيب ويقول لشخص امام الملأ (عندما تراها تمشي تربص لها قليلا ثم أحضنها فجأة من الخلف )


عموما الهدف والغايه من القصه نبيله يا اهات ولكن ليس لزاما ان نستشهد بالدين ولو باطلاحتى نثبت حق المرأه


تقبلي مروري بصدر رحب لا عدمتك :)



قســورهـ كان هنا




...

ابو لولو
23-08-2010, 11:08 PM
لكِ تحياتي وتقديري على هذا الموضوع الرائع

أبوشهد
24-08-2010, 02:19 PM
عموماً

الحياة لابد فيها من اختلاف وجهات النظر ولابد من الزعل بين الزوجين

فهذا ملحها الحقيقي ..!!

ولكن

لا أن تطغى هذه الخلافات والزعل على حياتهما فـ تقلبها الى جحيم ..!!

شيخ الشباب
24-08-2010, 02:48 PM
موضوعكِ غاية في الروعة واللباقة التي يجب أن يتحلى آدم العربي بالقليل منها دون مكابرة أو تلك المعتقادات المغلوطة لديه من أن تدليل زوجته والاحسان اليها ضعف في شخصيته فيفضل أن يظهر أمام الأهل والمعارف بمظهر الرجل الصارم الدي يعامل زوجته كالسيد الآمر لاغير ناسيا حديث الحبيب خير الأنام عليه الصلاة والسلام الدي قال: "رفقا بالقوارير"، أما الفئة الثانية من آدم صاحب الفكر المغلوط فهو دلك المتدين الدي يطالب ولا يمنح فلا يفتؤ يذكر زوجته أن أيما امرأة نامت وزوجها عليها غضبان فالملائكة تلعنها والله من فوقهمن غاضب لغضبته، وهدا حق ليس لأحد أن يتجاوزه لكن الخالق جل وعلاه عادل مع القوي محسن للضعيف والمرأة ضعيفة تستحق احسان الخالق وتستمتع باحسان زوجها

آسف على الاطالة :icon33:

سهام العبد الله
24-08-2010, 08:44 PM
الله يعطيك الف عافيه يا قلبي
والله يجزيك كل خير

اهات
24-08-2010, 09:32 PM
اختي الفاضله جميلة هي الفكره التي اردتي ان توصليها لنا في هذا الموضوع واوافقك على المبدأ.. ولكن حينما نتكلم عن الخلق والحكمة من ذلك.. وعن عقوبة يعاقب بها الله من يغضب زوجته فأننا ذهبنا بالموضوع لمسالك خطيره.. وتكلمنا في دين الله بلا دليل .... يقول المصطفى صلى الله عليه وسلم "مَنْ كَذِبَ عَلَيَّ مُتَعَمِّدًا فَلْيَتَبَوَّأْ مَقْعَدَهُ مِنَ النَّارِ "
فما بالنا ونحن ندعي بأننا نعلم حكمة الله من خلق حواء من ضلع ادم ونقول لِم لَم يخلقها من رجله؟! ولِم لَم يخلقها من راسه ؟!!ونحلل اشياء تفوق علمنا ..وعن من ؟؟!! عن الله سبحانه وتعالى عما يصفون .. ونحن لا نملك دليلا قال تعالى " إنما يأمركم بالسوء والفحشاء وأن تقولوا على الله ما لا تعلمون"

وفي الاخير القصه لا تدخل لعقل انسان ان يقف خطيب ويقول لشخص امام الملأ (عندما تراها تمشي تربص لها قليلا ثم أحضنها فجأة من الخلف )


عموما الهدف والغايه من القصه نبيله يا اهات ولكن ليس لزاما ان نستشهد بالدين ولو باطلاحتى نثبت حق المرأه


تقبلي مروري بصدر رحب لا عدمتك :)



قســورهـ كان هنا








...



:)
قسوره اسعدني مرورك وتعليقك

اهات
24-08-2010, 09:33 PM
لكِ تحياتي وتقديري على هذا الموضوع الرائع


ابولولو :icon33:لروحك

شاكره لك مرورك ْ~

اهات
24-08-2010, 09:34 PM
عموماً

الحياة لابد فيها من اختلاف وجهات النظر ولابد من الزعل بين الزوجين

فهذا ملحها الحقيقي ..!!

ولكن

لا أن تطغى هذه الخلافات والزعل على حياتهما فـ تقلبها الى جحيم ..!!


ابوشهد شاكره لك مرورك }ْ:icon33:

اهات
24-08-2010, 09:35 PM
موضوعكِ غاية في الروعة واللباقة التي يجب أن يتحلى آدم العربي بالقليل منها دون مكابرة أو تلك المعتقادات المغلوطة لديه من أن تدليل زوجته والاحسان اليها ضعف في شخصيته فيفضل أن يظهر أمام الأهل والمعارف بمظهر الرجل الصارم الدي يعامل زوجته كالسيد الآمر لاغير ناسيا حديث الحبيب خير الأنام عليه الصلاة والسلام الدي قال: "رفقا بالقوارير"، أما الفئة الثانية من آدم صاحب الفكر المغلوط فهو دلك المتدين الدي يطالب ولا يمنح فلا يفتؤ يذكر زوجته أن أيما امرأة نامت وزوجها عليها غضبان فالملائكة تلعنها والله من فوقهمن غاضب لغضبته، وهدا حق ليس لأحد أن يتجاوزه لكن الخالق جل وعلاه عادل مع القوي محسن للضعيف والمرأة ضعيفة تستحق احسان الخالق وتستمتع باحسان زوجها

آسف على الاطالة :icon33:




شيخ الشباب اسعدني تعليقك :icon33:

اهات
24-08-2010, 09:35 PM
الله يعطيك الف عافيه يا قلبي
والله يجزيك كل خير


وياك قلبو

سهومه منوره :icon33: