المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فضيحة أخرى هذه المرة للمعتمد السيستاني السيد عماد المدني في


جينوسكي
30-07-2010, 08:39 AM
فضيحة أخرى هذه المرة للمعتمد السيستاني السيد عماد المدني في قضاء عفك (http://iwffo.org/index.php?option=com_content&view=article&id=19242:2010-07-22-20-01-29&catid=4:2009-05-11-20-54-04&Itemid=5) http://iwffo.org/images/M_images/pdf_button.png (http://iwffo.org/index.php?view=article&catid=4%3A2009-05-11-20-54-04&id=19242%3A2010-07-22-20-01-29&format=pdf&option=com_content&Itemid=5) http://iwffo.org/images/M_images/printButton.png (http://iwffo.org/index.php?view=article&catid=4%3A2009-05-11-20-54-04&id=19242%3A2010-07-22-20-01-29&tmpl=component&print=1&layout=default&page=&option=com_content&Itemid=5) http://iwffo.org/images/M_images/emailButton.png (http://iwffo.org/index.php?option=com_mailto&tmpl=component&link=aHR0cDovL2l3ZmZvLm9yZy9pbmRleC5waHA/b3B0aW9uPWNvbV9jb250ZW50JnZpZXc9YXJ0aWNsZSZpZD0xOT I0MjoyMDEwLTA3LTIyLTIwLTAxLTI5JmNhdGlkPTQ6MjAwOS0w NS0xMS0yMC01NC0wNCZJdGVtaWQ9NQ==) الخميس, 22 يوليو 2010 14:01
متابع

عماد زحوار المدني

بعد سلسلة الفضائح اللااخلاقية التي ارتكبها وكلاء ومعتمدو السيستاني وخصوصا الفضيحة الجنسية لوكيله في محافظة العمارة مناف الناجي مع مجموعة من النساء فهي لم تكن الأخيرة لسلسلة الفضائح المتوالية بل طفحت فضيحة جنسية أخرى إلى السطح وكان رائدها معتمد السيستاني في قضاء عفك السيد (عماد زحوار المدني)
حيث عثر عليه من قبل مفرزة للشرطة العراقية في منطقة السريع الواقعة بين الديوانية وقضاء عفك وهو يمارس الزنا مع إحدى النساء في إحدى الكابينات التابعة لرجال الصحوات وكان احد الأشخاص والذي يدعى احمد والذي يعتبر ابن لأحد الوجهاء في قضاء عفك وهو الشيخ عبادي داوود الفتلاوي ممن لهم علاقة قوية مع المجلس الاعلي واقفا على مسافة ليست بالبعيدة جدا ومعه سيارته الخاصة
وكان هذا الشخص له علاقة حميمية بالسيد عماد وهو من اتفق معه للمجيء إلى هذا المكان
لكن الله سبحانه وتعالى أراد أن يفضح كل مفسد متستر ومتلبس بلباس الدين من خلال قدوم دورية الشرطة والعثور عليه وإخراجه من الكابينة هو والمرأة التي معه وانهال عناصر الدورية بالضرب عليه ولما رأى ذلك صديقه الحميم احمد لاذ بالفرار ولكن لعلاقة سيد عماد القوية مع المجلس الاعلي تم تخليصه من قبضة الشرطة العراقية وإخراجه من السجن وتهريبه إلى إيران مباشرة مخلفا وراءه هذه الفضيحة البشعة .