المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كـــــــثرة ذنـــــوبـــي هـــي ســـــر عـــــذابـــــي


براااق
20-05-2010, 11:29 PM
سبحــــــان الله وبحمده سبـحــــــان الله العظيــم

هذه آهاتي وعبراتي أنفثها إليكم ....
آهاتي بئيسه ....
عبراتي حزينة ....
نبرات صوتي متقطعة ....
حياتي كئيبة ....
لم أتلذذ بطعام ....
لم أتلذذ بشراب ....
لم أتلذذ بنوم ....
همومي تكسوها الغموم ....
آلامي واضحة عبر العيون ....
آهاتي قطعت نياط قلبي ....
آهاتي سلبت علي راحتي ....
ماذا أقول غير ذلك – يكفي أنني في شقاء ....
يكفي أنني في تعاسة ....
آ آ آ آ آ آه ه من يخف آلا مي ؟
من يجفف منابع أحزاني ؟
من يبحث عن سر تعاستي وشقائي ؟
جلست مع نفسي .... فكرت كثيراً عن السرِّ ....
الحمد لله .... الحمد لله .... الحمد لله .... عرفت السر ....
نعم لقد عرفته ....
إنه .... آسف ....
دعوني امسح دموعي من على خدي .... السر الذي وجدته ....
أني بعيد عن الله ....
نعم لقد أصبت في البحث عن سرِّ عذابي .... يااااااااااااارب
يارب إن عظمت ذنوبي كثرة *
فلقد علمت بأن عفوك أعظم أدعوك ربّ كما أمرت تضرّعاً *
فإذا رددت يدي فمن ذا يرحم إن كان لا يرجوك إلاّ محسن *
فبمن يلوذ ويستجير المجرمُ!؟
ما لي إليك وسيلة إلا الرجا *
وجميل عفوك ثم إني مسلمُ

ياغفار الذنوب ... استغفرك من تقصيري وتركي للصلاة .
.. يارب اغفر لي .... يارب لن أترك ولن أقصر في الصلاة بعد هذه اللحظات يا ستار العيوب .... سترت علي ما فعلت من الزنا والخنا ...
وأنا الآن أستغفرك وأتوب إليك يا من حفظ الماء في عيني
... سوف أحفظ نظري من نظرات الحرام ، ومسلسلات الغرام ، فاغفر لي ذنوبي آ آه ... أقصد [(أستغفر الله ...أستغفر الله ...أستغفر الله)]
يا من خلق عظمة لساني ... اجبر زللي وخطأي ...
يارب اغفر لي غيبتي ... ولعني ...وسبي ...وشتمي ...
وكذبي يارب أناديك نداء ليس من لساني
ولكنه من أعمااااااااااق قلبي .... أنا تاااااااائب رجائي فيك يا ربي عظيم لأني قرأت قولك في كتابك العظيم ومن يعمل سوءا أو يظلم نفسه
ثم يستغفر الله يجد الله غفورا رحيما وقفـــــــــة: عن أبي هريرة رضي الله عنه: أنه سمع رسول صلى الله عليه وسلم يقول
(( إن عبداً أصاب ذنباً فقال : يارب إني أذنبت ذنباً فاغفره لي .
فقال ربه: علم عبدي أن له رباً يغفر الذنب ويأخذ به فغفر له ,
ثم مكث ماشاء الله , ثم أصاب ذنباً آخر , وربما قال ثم أذنب ذنباً آخر
فقال: يارب إني أذنبت ذنباً آخر فاغفره لي :
قال ربه : علم عبدي أن له رباً يغفر الذنب ويأخذ به فغفر له ,
ثم مكث ماشاء الله , ثم أصاب ذنباً آخر , وربما قال ثم أذنب ذنباً آخر ,
فقال: يارب إني أذنبت ذنباً آخر فاغفره لي :
قال ربه : علم عبدي أن له رباً يغفر الذنب ويأخذ به فقال غفرت لعبدي فليعمل مايشاء)) رواه البخاري ومسلم.
تباركت وتعاليت ياغفار الذنوب , وستار العيوب ,
فأنت الذي تقبل التوبة عن عبادك , وتعفو عن السيئات ,
ولاتنفعك طاعة المتعبدين , ولاتضرك معصية من أسر القول ومن جهر به ,
ومن هو مستخف بالليل وسارب بالنهار , ولكنها الأعمال تحصيها لعبادك ,
ثم توفيها إياهم , فمن وجد خيراً فليحمد الله , ومن وجد غير ذلك فلا يلومن إلا نفسه .
سبحانك جل شأنك تبسط يدك بالليل ليتوب مسيء النهار
وتبسط يدك بالنهار ليتوب مسيء الليل وتقول ولك الحمد
( وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ )النور31 .
وفي الحديث القدسي :
(( يابن آدم إنك مادعوتني ورجوتني غفرت لك على ما كان منك ولا أبالي .
يابن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك .
يابن آدم إنك لو أتيتني بقراب الأرض خطايا ثم لقيتني لا تشرك بي شيئاً لأتيتك بقرابها مغفرة )) .
وترغب العصاة في التوبة والإقبال عليك ,
وبأنك تبدل سيئاتهم حسنات إذا تابوا وآمنوا وعملوا الصالحات وكان الله غفوراً رحيما.
فبشرى لكم أيها المؤمنون , تحسنون فتثابون , وتسيئون فتستغفرون ويغفر الله لكم ,
قال تعالى
{وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُواْ فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُواْ أَنْفُسَهُمْ ذَكَرُواْ اللّهَ فَاسْتَغْفَرُواْ لِذُنُوبِهِمْ وَمَن يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلاَّ اللّهُ وَلَمْ يُصِرُّواْ عَلَى مَا فَعَلُواْ وَهُمْ يَعْلَمُونَ * اُوْلَـئِكَ جَزَآؤُهُم مَّغْفِرَةٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَجَنَّاتٌ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَنِعْمَ أَجْرُ الْعَامِلِينَ }آل عمران136-135.
وقد جعل الله التوبة مقبولة من عباده وإن عظمت سيئاتهم ,
وارتكبوا كبائر الآثام والفواحش , ولامعصية بعد الكفر مالم تطلع الشمس من مغربها ,
أو تبلغ الروح الحلقوم , قال تعالى
{قُل لِلَّذِينَ كَفَرُواْ إِن يَنتَهُواْ يُغَفَرْ لَهُم مَّا قَدْ سَلَفَ وَإِنْ يَعُودُواْ فَقَدْ مَضَتْ سُنَّةُ الأَوَّلِينِ }الأنفال 38 .
وفي الحديث القدسي
(( أنا عند ظن عبدي بي , وأنا معه حيث يذكرني ,
والله لله أفرح بتوبة عبده من أحدكم يجد ضالته بالفلاة .
ومن تقرب إلي شبراً , تقربت إليه ذراعاً . ومن تقرب إلي ذراعاً تقربت إليه باعاً . وإذا أقبل إلي يمشي أقبلت إليه هروله ))
رواه مسلم .
ويقول رسول الله صلى الله عليه وسلم (( إن الله يقبل توبة العبد مالم يغرغر ))
, لكن التوبة لها شروطاً لابد منها , والتائب ليس من استغفر الله بلسانه ,
واستمر في ذنوبه وعصيانه , غير نادم ولا مقلع , ولاعازم على الترك .
وأهم تلك الشروط : رد المظالم إلى أهلها , والندم على ما فات من المعاصي والذنوب ,
والعزيمة على عدم العودة إلى المعاصي . فيا تاركأ ما أوجبه الله ,
ويا فاعلاً ما حرمه الله , تب إلى الله قبل أن يأتيك الموت فتندم ولات ساعة مندم ,
قال تعالى
{وَلَيْسَتِ التَّوْبَةُ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السَّيِّئَاتِ حَتَّى إِذَا حَضَرَ أَحَدَهُمُ الْمَوْتُ قَالَ إِنِّي تُبْتُ الآنَ وَلاَ الَّذِينَ يَمُوتُونَ وَهُمْ كُفَّارٌ أُوْلَـئِكَ أَعْتَدْنَا لَهُمْ عَذَاباً أَلِيماً }النساء18.
والله جل ذكره يدعوا عباده إلى رحمته , ويفتح لهم أبواب مغفرته,
ويعدهم بما يرضيهم فيقول تعالى
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا تُوبُوا إِلَى اللَّهِ تَوْبَةً نَّصُوحاً عَسَى رَبُّكُمْ أَن يُكَفِّرَ عَنكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَيُدْخِلَكُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ يَوْمَ لَا يُخْزِي اللَّهُ النَّبِيَّ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ نُورُهُمْ يَسْعَى بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا أَتْمِمْ لَنَا نُورَنَا وَاغْفِرْ لَنَا إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ }التحريم8
ظƒط«ط±ط© ط°ظ†ظˆط¨ظٹ ظ‡ظٹ ط³ط±ظ‘ظگ ط¹ط°ط§ط¨ظٹ* (http://www.twbh.com/index.php/site/article/read2989)
طــــــــريـــــــــق التــــــوبـــــــــــة
لاتبخلوا على اخوانكم التائبين الجدد بالنصح والمشورة في طريق التوبة وفقكم الله ورحم الله والديكم

اميرة الاحساس
21-05-2010, 12:36 AM
جـــــــــــــزاك الله خير


على الطرح العذب

عسل .~
21-05-2010, 01:10 AM
ْْْ.. جزآك الله ألف خير ..ْْْ


ْْْ.. دمت ..ْْْ

عناد البقمي
21-05-2010, 01:32 AM
جزاك الله كل خير اخوي وجعلها في ميزان حسناتك

براااق
21-05-2010, 10:58 AM
جـــــــــــــزاك الله خير


على الطرح العذب


وجزاك الله خير الجزاء ونفع بك

أختي هذا ليس طرح انا ناقل فقط ارجوا التفاعل مع الكاتب وغيره أخوانكم في موقع طريق التوبه
وفقك الله ورحم الله والديك
رابط الموقع

ظƒط«ط±ط© ط°ظ†ظˆط¨ظٹ ظ‡ظٹ ط³ط±ظ‘ظگ ط¹ط°ط§ط¨ظٹ* (http://www.twbh.com/index.php/site/article/read2989)
طــــــــريـــــــــق التــــــوبـــــــــــة

براااق
21-05-2010, 11:00 AM
ْْْ.. جزآك الله ألف خير ..ْْْ


ْْْ.. دمت ..ْْْ

وفقك الله ورحم الله والديك يارب

براااق
21-05-2010, 11:03 AM
جزاك الله كل خير اخوي وجعلها في ميزان حسناتك


وفقك الله ورحم الله والديك يارب

¨°•][ يًسِألوٍنيًـےليًـــہ أحِبُـگ]
21-05-2010, 04:44 PM
جزاك الله الجنه ووالديك ومن تحب ..

يعطيك العافية على ماتقدمه من اشياء طيبه ..

غاْرديّـכּہاا
22-05-2010, 08:40 AM
جزيت خير ع الطرح الرائع

وجعله في موازين اعمالك

براااق
25-05-2010, 07:36 PM
جزيت خير ع الطرح الرائع

وجعله في موازين اعمالك

جزاك الله خير الجزاء ونفع بكم
آمين والديكم والمسلمين يارب

براااق
25-05-2010, 07:39 PM
[ يًسِألوٍنيًـےليًـــہ أحِبُـگ];787452']جزاك الله الجنه ووالديك ومن تحب ..

يعطيك العافية على ماتقدمه من اشياء طيبه ..

آمين والديك والمسلمين يارب
بارك الله فيك ونفع بك
وفقك الله

ابو عبدالرحمن
26-05-2010, 01:51 PM
جزاك الله خير

براااق
27-05-2010, 02:08 PM
جزاك الله خير


بارك الله فيك ونفع بك ورحم الله والديك وجزاه الفردوس الاعلى يارب

الوجد
27-05-2010, 06:59 PM
جزاك الله خيرا
اللهم تقبل من التائب توبته ورزقه الأخلاص

ومنَ إلهي على المعرض بتوبة النصوح