المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أقبل العيدين !!!!!!!!!! فأي العيدين تختار ؟؟؟؟؟؟؟؟


كفى بالموت واعظا
28-12-2006, 09:39 PM
أيام قليلة وساعات معدودة ولحظات حاسمة ونستقبل عيدين ؟؟؟؟؟؟؟؟
فهل عرفت ماهما العيدين : عيد الأضحى ......... وعيد رأس السنة
حكم هذين العيدين :
أما عيد الأضحى فعيد عظيم في الدين الإسلامي وهو من شعائر الله
{ذَلِكَ وَمَن يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِن تَقْوَى الْقُلُوبِ }الحج32
أمرنا الله عزوجل بإحياءه فقال تعالى {فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ }الكوثر2
وهوسنة نبينا المصطفى صلى الله عليه وسلم فعن جابر بن عبدالله قال :صليت مع رسول اللهعيد الأضحى، فلما انصرف أتى بكبش فذبحه ، فقال : بسم الله والله أكبر ، اللهم هذا عني وعمن لم يضح من أمتي.فإذا احتفلت به فقد اتبعت سنة الهادي عليه الصلاة والسلام
وأما عيد رأس السنة فهو محرم ماأنزل به من سلطان وهو عيد المغضوب عليهم والضآلين ، إذا احتفلت به تشبهت بالكفار وواليتيهم ومن تشبه بقوم فهو منهم .
فاختار لنفسك بأيهما ستحتفل وتفرح به فإن كان الأول نجحت وأفلحت ، وإن الآخر خبت وخسرت .
مكانة هذين العيدين :
فالأول هوأحد عيدي المسلمين الذي قال فيهما الرسول صلى الله عليه وسلم : كَانَ لَكُمْ يَوْمَانِ تَلْعَبُونَ فِيهِمَا وَقَدْ اَبْدَلَكُمُاللَّهُ بِهِمَا خَيْرًا مِنْهُمَا يَوْمَ الْفِطْرِ وَيَوْمَ الأضحى .
وأما الآخر فعيد الكفرة الفاسقين ابتدعوه من أنفسهم لم يقوله رسول ولم ينزل به كتاب .
مايفعل في هذين اليومين :
أما عيد الأضحى تجمع في هذا اليوم من العبادات مالا تجمع في غيره ففيه الصلاة والصدقة والذكر والدعاء والطواف والسعي ورمي الجمرات والمبيت بمنى والهدي والأضحية الذي قال فيه الرسول صلى الله عليه قال هذايوم الحج الأكبر.
فهو يوم عظيم تصل فيه الأرحام ويتعاطف الناس فيما بينهم ويهنئون بعضهم البعض بتقبل الله الأعمال
أما عيد رأس السنة ففيه من المعاصي والفسوق ماالله به عليم من غناء ماجن وكأس خمر واختلاط مخزي وسهرات منحطة وغيرها من الآثام تفعل على مرأى من الناس توجب غضب العزيز المنتقم .
أي القدوتين تتبع :
أما عيد الأضحى فقد سنه نبي الرحمة صلى الله عليه وسلم الذي يدلنا على الخيروالرشد
{الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوباً عِندَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالإِنْجِيلِ يَأْمُرُهُم بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَآئِثَ وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ وَالأَغْلاَلَ الَّتِي كَانَتْ عَلَيْهِمْ فَالَّذِينَ آمَنُواْ بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُواْ النُّورَ الَّذِيَ أُنزِلَ مَعَهُ أُوْلَـئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ }
الذي لم يدعُو على أمته بل إختار لهم الشفاعة يوم القيامة .
الذي قوله يوم القيامة : أمتي ، أمتي ــــــــ واللهم سلم سلم .
أما عيد رأس السنة فقد سنه أبليس اللعين الذي يأمر بالشر والضلال ومعصية الله
{قَالَ فَبِمَا أَغْوَيْتَنِي لأَقْعُدَنَّ لَهُمْ صِرَاطَكَ الْمُسْتَقِيمَ }{ثُمَّ لآتِيَنَّهُم مِّن بَيْنِ أَيْدِيهِمْ وَمِنْ خَلْفِهِمْ وَعَنْ أَيْمَانِهِمْ وَعَن شَمَآئِلِهِمْ وَلاَ تَجِدُ أَكْثَرَهُمْ شَاكِرِينَ }
الذي قوله يوم القيامة : واااااااااثبوراه والبراءة من أتباعه {كَمَثَلِ الشَّيْطَانِ إِذْ قَالَ لِلْإِنسَانِ اكْفُرْ فَلَمَّا كَفَرَ قَالَ إِنِّي بَرِيءٌ مِّنكَ إِنِّي أَخَافُ اللَّهَ رَبَّ الْعَالَمِينَ }الحشر16
الذي لا ينفع أتباعه بل يلومهم على متابعته {وَقَالَ الشَّيْطَانُ لَمَّا قُضِيَ الأَمْرُ إِنَّ اللّهَ وَعَدَكُمْ وَعْدَ الْحَقِّ وَوَعَدتُّكُمْ فَأَخْلَفْتُكُمْ وَمَا كَانَ لِيَ عَلَيْكُم مِّن سُلْطَانٍ إِلاَّ أَن دَعَوْتُكُمْ فَاسْتَجَبْتُمْ لِي فَلاَ تَلُومُونِي وَلُومُواْ أَنفُسَكُم مَّا أَنَاْ بِمُصْرِخِكُمْ وَمَا أَنتُمْ بِمُصْرِخِيَّ إِنِّي كَفَرْتُ بِمَا أَشْرَكْتُمُونِ مِن قَبْلُ إِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ }إبراهيم2
وإليك أخ فتوى لعالمين جليلين من علماء المسلمين
وأما التهنئة بشعائر الكفر المختصة به فحرام بالاتفاق مثل أن يهنئهم بأعيادهم وصومهم فيقول عيد مبارك عليك أو تهنأ بهذا العيد ونحوه فهذا إن سلم قائله من الكفرفهو من المحرمات وهو بمنزلة أن يهنئه بسجوده للصليب بل ذلك أعظم إثما عند الله وأشدمقتا من التهنئة بشرب الخمر وقتل النفس وارتكاب الفرج الحرام ونحوه
وكثير ممنلا قدر للدين عنده يقع في ذلك ولا يدري قبح ما فعل فمن هنأ عبدا بمعصية أو بدعة أوكفر فقد تعرض لمقت الله وسخطه .
من كتاب أحكام أهل الذمة لابن القيم الجزء 1 صفحة 441
الوجه الخامس من الاعتبار أن مشابهتهم في بعض أعيادهم توجب سرور قلوبهم بما هم عليهمن الباطل خصوصا إذا كانوا مقهورين تحت ذل الجزية والصغار فانهم يرون المسلمين قدصاروا فرعا لهم في خصائص دينهم فإن ذلك يوجب قوة قلوبهم وانشراح صدورهم وربماأطعمهم ذلك في انتهاز الفرص واستذلال الضعفاء وهذا أيضا أمر محسوس لا يستريب فيهعاقل فكيف يجتمع ما يقتضي إكرامهم بلا موجب مع شرع الصغار في حقهم
الوجه السادس من الاعتبار أن مما يفعلونه في عيدهم منه ما هو كفر ومنه ما هو حرام ومنه ما هومباح لو تجرد عن مفسدة المشابهة ثم التمييز بين هذا وهذا يظهر غالبا وقد يخفى علىكثير من العامة
فالمشابهة فيما لم يظهر تحريمه للعالم يوقع العامي في أن يشابههم فيما هو حرام وهذا هو الواقع
من كتاب اقتضاء الصراط لابن تيمية الجزء 1 صفحة 219
وأخيراُ أي الحزبين أنت تريد :
َ{ ........ ألا إِنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمُ الْمُفْلِحُونَ }
{ .......... ألا إِنَّ حِزْبَ الشَّيْطَانِ هُمُ الْخَاسِرُونَ }
منقووول للاهمية

عذبة المشاعر
28-12-2006, 09:56 PM
عزيزي ابوبيسان

نحن كمسلمين لانعرف الا العيدين

عيد الفطر المبارك

وعيد الاضحى المبارك

والباقي لانعترف بهم

فهم بدعه وللكفار وأطباعم

بارك الله فيك ياعزيزي

ابوزيــــاد
28-12-2006, 11:04 PM
جزاك الله خير أبو بيسان
نحن نستقبل عيد المسلمين عيد الأضحى
ونستنكر خلافه

شهد
28-12-2006, 11:11 PM
جزااك الله خير ..

الدنيا هنا على قدم وسااق ..الله يقوينا عليهم <<عايشه عندهم

سلطان المراجل
28-12-2006, 11:33 PM
بحياتي مااحتفلت الا بالعيدين الفطر والأضحى

ونترك لهم احتفالات عيدهم راس السنة وكل ماهو منكر يفعلوه فيه

سـجـ ذكـرياتـي يـنـ
29-12-2006, 02:44 AM
جزاك الله خير أبو بيسان
نحن نستقبل عيد المسلمين عيد الأضحى
ونستنكر خلافه

ابوالثنيان
29-12-2006, 03:27 AM
جزاك الله خير

كفى بالموت واعظا
29-12-2006, 06:22 AM
بارك الله في الجميع
نعم لايوجد لدينا نحن الا عيدين
وغير ذلك نستنكره ولو احتفل به
بنو جلدتنا هداهم الله

yasser4101
29-12-2006, 03:13 PM
بارك الله فيك ابو بيسان

وهذه هي الفطره التي تربينا عليها

منذ الصغر وسبقنى بها اجدادنا .

الرب واحد والدين واحد والراية ( لا إلة إلا الله محمد رسول الله )

كفى بالموت واعظا
29-12-2006, 07:46 PM
ياسر
بارك الله فيك
نعم لايوجد لدينا عيد راس السنة
اخي ياسر كان من المفترض على هؤلاء
ان يحزنوا على مضي سنة لانها تقربهم من الاجل
بدلا من الفرح فيعجبا لهذه العقول الصغيرة التافهه