المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل مررت يوما بموقف عجزت فيه عن الكلام..؟


ساره العبدالله
19-01-2010, 03:45 AM
كثير منا من يمر بمواقفـ...



ولكنـــ...!!




حينما تقف الحروف على باب لسانك لكنك لا تقوى على الكلام



بل تكتفي فقط بالنظر والتطلع إلى ذلك الموقف العجيب باحثا



عن لسانك وقوة عزيمتك كي تسعفك من حاله الشلل التي انتابك




لكنك عبثا تحاول ويمر الأمر وتشعر بعدها بألمومرارة




وتأنيب للضمير ورغبه في عودة عقارب الساعة إلى الوراء



لتقول ما عجزت عن قوله



وتبقى تلك الرغبة أسيرة لكلمه ( لو )




وتأنيب مستمر لذاتك لما لم أقول ؟؟ ربما لو قلت ما كان يدور في
باليل كان كل شيء تغير ؟؟؟




ربما أنت قد مررت يوما بمثل هذه المواقف ربما يكون هذا الموقف



كلمه لا ترحل .... لشخص تحب لم تردة أن يرحل لكنك عجزت عنالبوح
بها أمامه



ظلمته لكنك عجزت عن قولها له



والكثير الكثير منالكلمات



ما هي تلك الكلمه التي عجزت عن قولها ؟؟؟



وما هو ذلك الموقف الذي أبقاك صامتا



والكلمات لا تقوى على الخروج من فمك ؟؟؟..



موضوع اعجبني فاردت ان اناقشه معكم



انا تمر بي مواقف كثير ويكون الصمت هوردي
اتمنى ان يعود الوقت واقول كل مايجول في خاطري
في اكثر المواقف لاادري لماذا ينتابني الصمت
اريد التحدث اريد ان اوضح لذلك الشخص ولكن .....



لكن جميع المواقف اكون انا المظلومة وانا من يتهجم علي من اجل ذلك افضل الصمت
ربمالو تكلمت ساغلط في كلامي وبعد ذلك سوف اندم
لكن بمجرد ان اكون بمفردي اعاتب نفسي لماذا لم اتحدث لماذا لم اتكلم واتمنى الوقت ان يعود للوراء قليلا

انتظر ردودكم...........

عـــسووول
19-01-2010, 03:53 AM
خيتو سارهـ

راق لي ما خط قلمك


:)

حـ ـ ـ ـ ــلا
19-01-2010, 04:40 AM
في مواقف كثيره يكون الصمت ابلغ من الكلام..
ولكن ..
في مواقف اخرى يكون الصمت اشبه بالا شيء..

مثلا: عندما تقدم لشخص ما معروف وهو غريب عنك
ربما تتلقى منى الكثير من الشتائم التي تعني((ليس لك شأن بي
وقتها لن يكون نطق اي حرف ابلغ من الصمت بل والابتسامه في آن واحد..

ولكن في مواقف أخرى..
حين تخطء بحق شخص عزيز عليك وترى ان قلبك قد جرح اضعاف جرحه
وقتها ستحس بتأنيب الضمير.... الندم... تريد الاعتذار
لكن اللسان يعجز عن الكلام فحروف الاعتذار اصعب من حروف الاعتداء

كم من مواقف تمنينا الرجوع للوراء لقول ما نريد قوله... أو نريد الرجوع للسكوت عن امر قلناه




تقبلي مرووووري

خيتك: حـ ـ ـ ـ ـلا