المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فضل قيام الليل ::::>


؛ صاحب آآلمعآلي؛
27-10-2009, 12:18 AM
http://www.alkhubr.net/imgcache2/51779.gif

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

فضل صلاة القيام:

هي طريق لدخول الجنة:

عن عبد اللَّه بن سلام رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ أن النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم قال: <أيها الناس أفشوا السلام، وأطعموا الطعام، وصلوا بالليل والناس نيام، تدخلوا الجنة بسلام> رَوَاهُ التِّرمِذِيُّ وَقَالَ حَدِيثٌ حَسَنٌ صحيح.‏

وهي أفضل الصلاة بعد الفريضة:

عن أبي هريرة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال، قال رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم: <أفضل الصيام بعد رمضان شهر اللَّه المحرم، وأفضل الصلاة بعد الفريضة صلاة الليل> رَوَاهُ مُسلِمٌ.‏

وفيها ساعة مستجابة لا يرد فيها الدعاء:

عن جابر رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال سمعت رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم يقول: <إن في الليل لساعة لا يوافقها رجل مسلم يسأل اللَّه خيراً من أمر الدنيا والآخرة إلا أعطاه إياه، وذلك كل ليلة> رَوَاهُ مُسلِمٌ.‏

بعض آدابها:

كان عليه الصلاة والسلام يصليها ركعتين ركعتين..فإذا اقترب الفجر أوتر بواحدة:

عن ابن عمر رَضِيَ اللَّهُ عَنهُما أن النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم قال: <صلاة الليل مثنى مثنى، فإذا خفت الصبح فأوتر بواحدة> مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.‏

يستحب بدأ صلاة القيام بركعتين قصيرتين:
عن أبي هريرة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ أن النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم قال: <إذا قام أحدكم من الليل فليفتتح الصلاة بركعتين خفيفتين> رَوَاهُ مُسلِمٌ.

ويستحب فيها إطالة القراءة والقيام (ويمكن أن يكون ذلك من المصحف):

عن جابر رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال: سئل رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم أي الصلاة أفضل؟ قال: <طول القنوت – أي القيام- > رَوَاهُ مُسلِمٌ.

ويستحب إيقاظ الأهل حتى يكبر الأجر ويعم الخير أهل البيت كلهم:

عن أبي سعيد رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال: قال رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم: <إذا أيقظ الرجل أهله من الليل فصليا أو صلى ركعتين جميعاً كتبا في الذاكرين والذاكرات> رَوَاهُ أبُو دَاوُدَ بإسناد صحيح.‏

وإذا أحس من نفسه شدة النعاس فلينم حتى يرتاح..ثم يعود للقيام:

عن عائشة رَضِيَ اللَّهُ عَنها أن النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم قال: <إذا نعس أحدكم في الصلاة فليرقد حتى يذهب عنه النوم فإن أحدكم إذا صلى وهو ناعس لعله يذهب يستغفر فيسب نفسه – وذلك من شدة نعاسه - > مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.‏

ليلة القدر:

وقت ليلة القدر وهو في الليال العشر الأخيرة من رمضان:

قال رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم : <تحروا ليلة القدر في العشر الأواخر من رمضان> مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.‏

ما يقال في ليلة القدر:

عن أم المؤمنين عائشة رَضِيَ اللَّهُ عَنها قالت قلت: يا رَسُول اللَّهِ أرأيت إن علمتُ أي ليلةٍ ليلةُ القدر، ما أقول فيها؟ قال: <قولي: اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني> رَوَاهُ التِّرمِذِيُّ وَقَالَ حَدِيثٌ حَسَنٌ صحيح.‏

لخصتها من كتاب رياض الصالحين للإمام النووي رحمه الله...

ولا تنسونا من صالح دعائكم.
أدعوا لي بالفرج والنصر

__________________

قُلْ إِنَّ صَلاَتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ

الحنووونه
29-10-2009, 09:22 AM
جزاك الله كل خير وانار بصرك وبصيرتك وسترك دنيا واخرة
موضوع رااااائع الف شكر لك
تقبل فاااااااائق إحترامي وتقديري
في إنتظار جديدك الشيق