المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : رد: ..+.. انكســار اللـوحـة ..+..


الحنووونه
18-08-2009, 10:20 PM
..+.. انكسار اللوحة ..+..
.
.
http://www.alkhubr.net/imgcache2/37132.gif (http://www.0zz0.com/)
.
.
أدوات الرسم في اللوحة:
احساسها .. ريشتها .. حبها .. عشقها
مضمون هاللوحة:
هي .. هو .. تلك .. لحظة فرح ..
مساحات
الحــزن والألــم


/
\
/

http://www.alkhubr.net/imgcache2/37133.gif (http://www.0zz0.com/)
رسمت شعورها وحبها المجنون له
رسمت حياتها بأكملها معه
رسمت جنون عشقهم
رسمت ثمالة حبهم
رسمت منزلهم
أطفالهم
أحلامهم
آمالهم
رسمت أدق تفاصيلهم معا ً
.
.
.
.

.
.
.
.
.... لحظة بس أتامل لوحتي ....
.
.
.
.

.
.
.
.
علقت لوحتها على حائط الأمل
وبروزتها بأجمل ما تملك من روعة مشاعرها
تجلس كل يوم أمام هذا الحائط ومعها ريشتها
تناظر وتنتظر أن يأتي لتهديه لوحتها
وفي كل حين تضيف لونا ً جميلا ً على لوحتها
تلونها بأجمل ريشة من إحساسها
وتضيف عليها خربشات من حبها وعشقها
فهو كل حياتها .. بدايتها ومنتهاها
.
.
.
.

.
.
.
.
....لحظة بس أتامل لوحتي ....
.
.
.
.

.
.
.
.
ذات يوم
صحت من نومها فجأه
أحست بشعور غريب لا تألفه
ولا تعرف ما سببه
هرعت إلى لوحتها المعلقة
رأت بها لونا ً قد اختلف لونه
ولونا ً آخر قد اختفى من اللوحة
وآخر قد تغير شكله
.
.
.
.

.
.
.
.
.... لحظة بس أتامل لوحتي ....
.
.
.
.

.
.
.
.
تملكها الخوف وجلست على كرسيها
تناظر مالذي يحدث في لوحتها
رأته قد ابتعد عن ذراعيها
متجها ً لأخرى غيرها
تاركا ً إياها قبل أن يرتبط بها
وقبل أن تخبره بجنون حبها وعشقها
وقبل أن يسكنا منزلهما وتنجب له أطفالهما
وعن غيرتها الهستيرية من غيرها
.
.
.
.

.
.
.
.
.... لحظة بس أتامل لوحتي ....
.
.
.
.

.
.
.
.
رأته ممسكا ً بيد تلكـ الأخرى
يهمس لها في أذنها وهي تبتسم خجلا ً
وتضع رأسها على كتفه وهو على رأسها
يمشون غير آبهين بها ولا بغيرها
.
.
.
.

.
.
.
.
.... لحظة بس أتامل لوحتي ....
.
.
.
.

.
.
.
.
تملكها الشعور بالغضب
تملكها الألم
تملكها الحزن على حالها
تملكها الأسى
تملكتها العبرة و دموعها
تملكتها الغيرة
لم تستطع أن تناظر أكثر في لوحتها
فقد سبب لها بكائها ضباب
حيث ليس بمقدروها رؤية اللوحة بوضوح
.
.
.
.

.
.
.
.
.... لحظة بس أتامل نهاية لوحتي ....
.
.
.
.

.
.
.
.

أمسكت بريشتها
وخلطت جميع الألوان مع بعضها
وتضغط بشدة على ألوانها وتضعها على لوحتها
متأملة بأن تصلح ما حدث بها
ويترك تلك ويرجع لها
.
.
.
.

.
.
.
.
.... لحظة بس أنهي لوحتي ....
.
.
.
.

.
.
.
.
كلما وضعت لونا ً رأته يبتعد
تلون هنا وتلون هناك عله يرجع ولكنه يزداد في البعد
ازدادت هستيريتها
لا تعرف ماذا تفعل لترجعه لها
أصبحت تضرب بريشتها في كل مكان
ضربات هستيرية مختلطة بدموعها
حتى تمزقت بعض أجزاء من لوحتها
أحست وكأن قلبها يتمزق معها
ينزف جميع ألوان حياتها
لم تحتمل ما حل بها
أمسكت باللوحة .. رمتها وكسرتها
وانكسرت معها فرحتها
وظل معها حزنها
و جرحها و ألمها و نزفها
/
\
/
مما رآآآق لى
ܓܨܓ تحياتي ܓܨܓ

ميعاد الكويت
18-08-2009, 11:53 PM
الحنونه

في تلك اللوحه أجد انسانه بكل معاني الانسانيه أحبت ذلك
الرجل وهوت رسمت وخططت ودبرت كل مسير حياتها معه
بدقه ووضووح كان هدفها الوحيد أن تعيش معه تحت سقف واحد
وان تبني معه بيت الدفئ حيث الاسره والاطفال وكان همها هو همه
ودمعه هو دمعها فهي تتألم لتألمه وهي تتلعثم لتعثره بالكلمات لكن
للأسف لم تكتمل لوحتها لوجود ألوان باهته وشوواب على الرسم
فقد مارسمته كان بمكان الخطأ وكان الرجل الخطأ فهي كانت تحبه
وتكن له كل مشاعر الصدق وهو لايكن لها ألا مكرا وخيانه فنهاية قصتهم
ولوحتها كانت ارتماء ذلك المحب الرجل في احضان اخرى وتركها هي
وحيده تناظر لوحتها المحطمه نعم باتت محطمة المنظر والقلب ...
فبأسا لذلك الرجل فقد لوث ودمر آجمل لوحات العالم فتلك اللوحه
هي من النوادر والتي لاتباع بأغلى الاثمان..
وماكان ذنبها إلا أنها أحبته حتى الثماله..

الحنووونه

اعذريني لاطالتي فقد راقت لي تلك
اللوحه وايضا رأيت بها نظره بعيده
سووف ترووق لكل محب صادق
فأنا ممن يحبوون حتى الثماله..
دمتي هكذا مميزه ومتميزه ..

تقبلي مروري وثرثرتي

ميــ ع ـأإأد

الحنووونه
19-08-2009, 12:42 AM
ميعاد الكويت

تطلي بكل رقه وعفويه وجمال
كعذوبة المياه و لمعان قطرات الندى
أنتي تأتين
لتجعلي للحرف آلف معنى ..
فبقلبكـ تقرأين وبعقلك تترجمين ..
فتحوي وتحتوي مابين السطور ..
دام لي حضوركـ الرااائــع ..
وتواجدكـ ..
دائما مايسعدني ..

الخفوق
20-08-2009, 08:39 AM
الله اللهـ وش هالابدآآع ياكشوووخهـ

وربي شي وهـ بث

لبببى قلبكـ ياعسسسل

يسسمنو