المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نداء عاجل الى مقام سيدي خادم الحرمين الشريفين


ظيم نجد
27-07-2009, 11:10 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله وسدد على طريق الحق خطاه

لكم الأيادي البيضاء في رسم الفرحه على أبنائكم في هذا البلد المعطاء ودفعهم معنوياً على بذل المزيد من الجهد والعطاء لهذا الوطن الغالي.

سيدي خادم الحرمين نحن نعاني أشد المعاناة والحزن من هذا الظلم الذي مع الأسف الشديد لم يلتفت له أحد ولم نعطى حقنا من الظالم ألا وهو ظلم جامعة الأمام محمد بن سعود الاسلامية وأكاديمية الفيصل العالمية ووزارة التربية والتعليم ووزارة الخدمة المدنية حيث اننا نعاني منه منذ ست سنوات ولقد أستقبلنا ببرود وعدم مبالاة من الجميع ولم يقف معنا أحد
سيدي كم فرحنا عندما قرأنا تلك الأعلان الذي برق لنا ببارقة أمل في نيل الوظيفة وخدمة هذا الوطن الغالي بحقل التعليم وقمنا بدفع أموالنا وفينا من أقترض وفينا من ساعدتة والدته على أن يرد ذلك لها بعد التعيين وفرح الجميع بتخرجنا ولكن المصيبة كانت عظيمه عندما ذقنا ورأينا خيبة الامل من وزارة التربيه والتعليم ووزارة الخدمة المدنيه ولجأنا الى ديوان المظالم وبعد سنتان حكم لنا بأعادة الرسوم فقط وهانحن الى الآن لم نجد وظيفتنا التي وعدنا بها ولم يصنف دبلومنا ولم يرد علينا حقنا

سيدي ووالدي الملك عبد الله بن عبد العزيز وفقه الله
كتبت لك هذه المعاناة لشريحة ليست بالقليله في هذا الوطن الغالي وأصالةً عن نفسي ونيابةً عن إخواني وأخواتي مظلومي هذا الدبلوم نناشدكم النظر في وضعنا بنظرة الأب على أبناءه وفك كربتنا حيث قال المصطفى صلى الله عليه وسلممن فرج عن أخيه كربة من كرب الدنيا فرج الله عنه كربة من كرب يوم القيامة).

حيث ياسيدي لم يعد لنا سوى الله ثم مقامك الكريم لحل هذه الأزمه.

وصلى الله وسلم على نبينا محمد.



أبنائك/ خريجي دبلوم اللغة الانجليزيه

http://www.alkhubr.net/imgcache2/34760.gif

لوووورا
27-07-2009, 11:21 AM
يابن الحلال سمعنا من الكلام هذا كثير بس لا حياء لمن تنــــادي

ظيم نجد
27-07-2009, 01:02 PM
جامعة الامام ظلمت هؤلاء الطلاب حرام عليهم مايخافون ربهم

ظيم نجد
27-07-2009, 01:24 PM
ربيع الحرف

إنصاف خريجي دبلوم اللغة الإنجليزية

د. نورة خالد السعد
أثق أن قضية خريجي دبلوم اللغة الانجليزية الذين وثقوا بإعلانات الأكاديمية ودعم جامعة الامام محمد بن سعود الإسلامية والتحقوا بالدبلوم ودفعوا الرسوم المالية المقررة وهي 25ألف ريال دفعها كل خريج رغبة في الاعداد التربوي والحصول على الدبلوم ليتمكنوا من تدريس اللغة الانجليزية لطلاب السنة الخامسة والسادسة في المرحلة الابتدائية.. هذه القضية التي كتب عنها العديد من الكتاب والكاتبات عندما رفضت وزارة التربية والتعليم تعيينهم واستعانت بغير السعوديين في المرحلة نفسها دون مطالبتهم بالشروط التي طالبوا بها هؤلاء الخريجين!!.
وهذه القضية التي بدأت منذ الاعلان عن هذا الدبلوم في عام 1423ه... وبعد حصولهم عليه اكتشفوا أنهم كانوا ضحية لخدعة تم التمويه عنها في الاعلان بأن الحاصلين على هذا الدبلوم سيتم توظيفهم في التعليم وأن هذا الدبلوم مصنف من قبل وزارة الخدمة المدنية على المرتبة السادسة.. وفي الوقت نفسه كان الصمت من قبل وزارة التربية والتعليم وأيضاً وزارة الخدمة المدنية وعدم التحذير والذي هو في هذه الحالة (واجب) وليس ضرورياً أن يكون في الصحف ولكن يجب أن يكون تبليغا صارماً إلى الجهة التي أصدرت الاعلان.. فالناس تعودوا على (الثقة) في أي جهة حكومية مثل الجامعة.. ولكن ما حدث في هذه الكارثة النفسية والمالية والتربوية أيضاً أن هؤلاء الخريجين لا يزالون إلى يومنا هذا وهم يستجدون ديوان المظالم لإيجاد حلول قضائية لهذه الخديعة التي نالتهم.. فمنذ رفعهم الدعوى ضد الجامعة والأكاديمية ووزارة التربية والتعليم ووزارة الخدمة المدنية في مطلع عام 1426ه والجلسات تتوالى حتى صدر الحكم بإدانة الجامعة والأكاديمية وعدم مطالبة وزارة الخدمة المدنية ووزارة التربية والتعليم بأي شيء وتمثل في اعادة الخمسة والعشرين ألفاً لكل طالب وتعويض 1500ريال عن كل شهر مر عليهم من بدء الدبلوم إلى حين التخرج. ولكن الجامعة طالبت بالاستئناف وتم نقض الحكم.. ثم أعيد إصدار الحكم مرة أخرى بعد فتح الجلسات بقرار من رئيس ديوان المظالم وقرار رئيس هيئة التدقيق وذلك في بداية عام 1427ه وبعد جلسات عديدة!! صدر الحكم مؤيداً الحكم الأول ولصالح الخريجين المتضررين من هذا التلاعب بمصيرهم ومستقبلهم.. وتفاءلنا جميعاً بأن ينصفوا أخيراً وبعد هذا الإجحاف في حقهم وكأنهم مذنبون يعاقبون على خطاياهم!! وأخيراً كان المتوقع تنفيذ الحكم وإيفاءهم حقوقهم ممن استثمر أموالهم التي دفعوها مقابل دبلوم لم يستفيدوا منه إلى الآن!! ولكن ما حدث (وفاجأ الجميع)!! هو أن الحكم تم نقضه أيضاً!! وهذا يعني متاهات جديدة وشهور مقبلة تلتهمها المدد بين جلسة وأخرى.. ومن المستفيد من هذا (النقص)؟! أليست الجامعة؟! ومن المتضرر أليسوا هؤلاء (الخريجين)!؟ ابناءنا الذين وثقوا بإعلانات ودبلوم ووظائف يبحثون عنها فاز بها سواهم!! وفازت الجامعة والأكاديمية بما يقارب 78مليون ريال تم الحصول عليها من هؤلاء الخريجين دفعها أولياء امورهم وامهاتهم والبعض منهم باع ما يملك كي يسدد الرسوم لابنه املاً في (تعويض قادم مع الوظيفة)!!.
ولكن ما حدث أن المال ضاع والوظيفة ضاعت!! أو بالأخرى فاز بها آخرون عدد كبير منهم غير سعوديين!! والأكاديمية والجامعة استثمرتا الأموال.. وبقي هؤلاء الخريجون في انتظار وحسرة وعمر انقضى يرجون رحمة الله وإنصاف القضاء.
.. صدر بحقهم حكمان قضائيان من هيئة التدقيق بديوان المظالم تطابقا في النص وألزما المدعى عليها جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بأن تعيد الرسوم الدراسية والمقدرة بمبلغ 25ألف ريال لكل طالب من خريجي الدبلوم وتعويض كل منهم بمبلغ 1500ريال عن كل شهر من بدء الدبلوم إلى التخرج.. فهل هذا الحكم سيظل على الورق وغير قابل للتنفيذ؟؟ هؤلاء الخريجون يستحقون 1500ريال عن كل شهر منذ بدء الدبلوم إلى يومنا هذا مع التعويض السابق فالأذى النفسي الذي عاشوا فيه لا يقدر بمال.. فلتنصفهم ياديوان المظالم.. فهم مظلومون ويستحقون الإنصاف.
ولنتق الله فيهم وأمثالهم.. أعانهم الله على ما يمرون به إلى هذا اليوم!!.