المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أم الماضي وأم اليوم


مواطن سعودي
01-07-2009, 12:18 PM
صباح اليوم وعندما كنت متوجها لأداء العمل وعلى انغام اف ام ابو ظبي
بدأ برنامج خاص للمستمعين
وكان السؤال الموجهة للمستمع
ما الفرق بين الأم الماضي والأم اليوم
سؤال مهم جدا في أخر يوم لنهاية الإختبارات في السعودية
كنت اتطلع لان يكون السؤال في احد البرامج السعودية
ولكن للأسف فبرامجنا قد تكون بين طرفين إما اسلامية او موسيقية
فلاتخدم المستمع كثيرا
فدائما استمتع مع الصباح بإف ام ابو ظبي او قناة مونتكارلو الفرنسية على الراديوا

سوف اطرح السؤال للجميع هنا
ما الفرق بين الأم في الماضي ( وليس الماضي البعيد دعونا نتكلم عن 20 سنة ماضية فقط )
والأم اليوم ( حاليا في وقتنا هذا )
والتعميم على جميع الأمهات شئ خاطئ ولكن هناك نسبة كبيرة جدا قد يكون الفرق واضح فيهم
ولا غبار في ذالك
سوف يكون لي اجابة ولكن بعد المشاركات الخاصة منكم

مودتي

مغرووووور
01-07-2009, 03:04 PM
هلا ومرحبا أخوي مواطن سعودي

موضوع جميل .. وحساس ..

وكبير في نفس الوقت .. ومااعتقد ان موضوع واحد راح يحل القضية ..

لكن بالمقابل .. يمكن ينبه البعض إلى أشياء كثيره ..

يقول الشاعر الجميل .. أحمد شوقي .. رحمه الله ..

الأم مدرسة اذا اعددتها .. اعددت شعباً طيب الأعراقي ..

فعلاً ..

الأم .. يجب أن تكون أماً مثالية من جميع النواحي

وأن تكون حنونه .. أمينة .. ذات خلق ..

لتسيطر على مشاعر الأبن .. (اقصد هنا الولد أو البنت) ..

وعندما تسيطر على مشاعر الابن .. تجعله يسير وفق خطط معينه ..

وبرامج مثالية لايحيد عنها .. وذلك لأنها أعدت بشكل يجعلها .. تخرج جيلاً ..

ذو حكمه ورؤية ثاقبة ..

وهذا ماتفتقده أمهات اليوم ..

والذي يؤسفنا .. أن نقرأ عنهن .. في جرائدنا .. بعض الأخبار كالتالي ..

أم ... تلقي بولدها في بركة سباحة .. لأنه لم يدعها تنام ..!!!!!!!!!!!!!!!!

وهذا خبر .. مؤسف .. مبكي .. لي كرجل .. فكيف بها .. وهي الأم ..

التي يجب ان تكون .. كما خلقها الله سبحانه وتعالى .. حنونه .. بكل ماتمتلك من مشاعر ..

الاختلاف كبير ..

فأم الماضي .. لايهمها مع من تكون .. وأهم مايخطر في عقلها ..

أن تؤسس أسره .. تبقى لها في هذه الحياة .. وهذا أمر مهم جداً ..

أم اليوم .. تنتظر الغني .. للتزوجه .. ثم تلهوا في أمواله ..

وإن حصلت على الاطفال .. من الله سبحانه وتعالى .. أهملتهم ..

الموضوع عزيزي يطول كثيراً .. وكم أود أن أكتب ..

ولكن هناك أمور تجعلني أقف هنا (لان الدوام خلص (: ) .. وان شاء الله اعود بإذن الله ..

لأتكلم بشكل أكبر ..

تحياتي لقلبك الذي يمطر جمالاً .. ووردة نقية .. كنقاء روحك ..

شيخ الشباب
01-07-2009, 04:04 PM
اخوي مواطن سعودي
اشكرك جزيل الشكر

علىالموضوع الرائع
الأم .. جمال وإبداع .. وخيال وإمتاع .. وجوهره مصونة ولؤلؤه مكنونه ..



الأم .. كنز مفقود لأصحاب العقوق .. وكنز موجود لأهل البر والودود ..



الأم .. تبقي كما هي .. في حياتها وبعد موتها .. وفي صغرها وكبرها .. فهي عطر يفوح شذاه .. وعبير يسمو في علاه .. وزهر يشم رائحته الأبناء .. وأريج يتلألأ في وجوه الآباء.. ودفء وحنان .. وجمال وأمان .. ومحبه ومودة .. ورحمه وألفه .. وأعجوبه ومدرسه .. وشخصيه ذات قيم ومبادئ .. وعلو وهمم .. وهي المربية الحقيقية لتلك الأجيال الناشئة :


الأم .. مدرسه إذا أعددتها أعددت شعبا طيب الأعراق
اما ام الماضي : انا محروووووم منه
وشكرا على المووضووع الحساس

الله يعطيك العافيه

من من
01-07-2009, 04:15 PM
الام من 20 سنة كل اهتمانها كان لبيتها واطفالها

ام الان فمعظم الامهات اهتمامهن بالوظيفة

طبعا مو كل ولكن كثيرات كثيرات

اعرف امهات حتى لو اطفالها مرضى توديهم الحضانة وتذهب للعمل او تسيبهم فى البيت وتذهب للعمل

وامهات لم يهتموا بمذاكرة اولادهالانها بترجع تعبانة من العمل

وامهات لم تهتم ببيتها لا اكل ولا شرب >>> اكلات جاهزة لا يستفيد منها الاطفال بل اوقات تضرهم ولكنها لا تبالى لانها مو فاضية فعندها عمل

وامهات لانهم يعملون فكل اهتمامها بمظهرها وشعرها وملابسها ومو فاضية لحد تانى


طبعا مو كل الامهات ولكن بقول فى امهات كده

مواطن سعودى

موضوع رائع ويطول فيه الكلام

مواطن سعودي
02-07-2009, 01:48 PM
ام الماضي :

في الصباح الباكر
التجهيز لإعداد الإفطار
وتناول الأطفال ورب الأسرة للإفطار في جو عائلي جميل
قبلات على جبين الأم قبل الإنطلاق معركة العلم والعمل


عادوا الساعة الواحدة ظهرا
وجدوا الغداء امامهم واجتمع الجميع للتناول والحديث عن المعركة التى حصلت في الساعة الباكرة صباحاً

بدأت الحياة في المنزل بعد الغداء
الأم في المطبخ ( تنظف الصحون )
وتجهز ملابس الأطفال وزجها لتكون امامهم صباحاً


خالد في الغرفة يشعر بألم شديد في رجلة اليسرى
الأم بجواره تجلب الماء البارد لتضعة على الموقع المؤلم وتشعر خالد بالحنان فينام على دفء والدته وحنانها

الساعة 8 مساء
العشاء جاهز
من تلك اليد التى كفت سجادة الصلاة بعد دعاء طويل لأبناءها ورب الأسرة
تناول الجميع العشاء
وبدات الأم في الجلوس مع ابناءها بحضور والدهم لمذاكرة بعض الدورس والحديث العام
قبل ان تذهب بهم لغرفة النوم الساعة 10 مساء
وتجلس تقص لهم وتدعوا لهم بحياة سعيدة


ما اجملها من ايام



















اليوم
وام اليوم وانا هنا ( لا اعمم )
الخادمة تجهز الإفطار
خالد يتعرض للضرب من الخادمة ليقوم من النوم
الأب لازال في نوم عميق
تأخر عن العمل
فالأم الحقيقية لم تنم الى الساعة 1 صباحا على مسلسل نور


جاءت الساعة 1 ظهرا
الغداء على الطاولة
من تلك الخادمة القادمة من حديقة المنزل بعد تنظيف الملابس
بدأ الجميع بالأكل
غسل خالد يده
ليشعر بألم في بطنه


يا امي في بطني الم شديد


هنا بدأت الأم في استدعاء الخادمة للذهاب به للغرفة والجلوس بجوار
ومعالجتة بطريقتها الخاصة

الأم على مسلسل خليجي ( حزين ) الساعة 5
وجاءت الساعة 8 مساء

رب الأسرة والأطفال بإنتظار العشاء
ولكن للأسف الخادمة لم تستطع الطبخ
اتصلوا بالمطعم


الساعة 10 جاء الهندي صاحب المطعم

تناول الجميع العشاء
وذهب خالد للغرفة واغلق الباب على نفسه
ليشاهد تلك المقاطع التى حصل عليها عبر صديقة في المدرسة
فالأم لم تعد بجواره وانعدم الحوار في المنزل والنصائح


هناك الكثير جدا يحصل بين ام الماضي وام اليوم
ولكن اتطلع لمشاركة الجميع في الحوار

مودتي

البعد الآخر
02-07-2009, 04:14 PM
صباح اليوم وعندما كنت متوجها لأداء العمل وعلى انغام اف ام ابو ظبي

بدأ برنامج خاص للمستمعين
وكان السؤال الموجهة للمستمع
ما الفرق بين الأم الماضي والأم اليوم
سؤال مهم جدا في أخر يوم لنهاية الإختبارات في السعودية
كنت اتطلع لان يكون السؤال في احد البرامج السعودية
ولكن للأسف فبرامجنا قد تكون بين طرفين إما اسلامية او موسيقية
فلاتخدم المستمع كثيرا
فدائما استمتع مع الصباح بإف ام ابو ظبي او قناة مونتكارلو الفرنسية على الراديوا

سوف اطرح السؤال للجميع هنا
ما الفرق بين الأم في الماضي ( وليس الماضي البعيد دعونا نتكلم عن 20 سنة ماضية فقط )
والأم اليوم ( حاليا في وقتنا هذا )
والتعميم على جميع الأمهات شئ خاطئ ولكن هناك نسبة كبيرة جدا قد يكون الفرق واضح فيهم
ولا غبار في ذالك
سوف يكون لي اجابة ولكن بعد المشاركات الخاصة منكم

مودتي



يسعد لي كل اوقاتكم جميعا

قد يكون اشتياقفك لامك اخي مواطن دفع بك لتناول الموضوع فاشياقي لامي انا ايضا لايوصف :poster_withstupid:

فكرت كثيرا فيما ينص اليه سؤالك بالضبط واكتشفت اخيرا بأنك تريد امهات زمان ان يعودوا وان يتخلصوا من عبائة المجتمع المتطور ( المفهوم الخاطئ للعولمه ) :what: ؟

كلنا نتذكر امهاتنا زمان قبل عشر سنوات من الان فامهاتنا كانوا يستيقضون قبل الفجر ويصحونا لاداء الفريضه وبعد ذلك الاتجاه الى الافطار اللتي جهزته الحبيبه بيديها الجميلتين ثم تضعه بيننا وتجلس هي معنا وتقرب لنا مما لذ وطاب وتحاول ان تحمسنا ليوم دراسي جديد تقرب لي كاس الحليب مع شرائح الخبز الغارقه في الجبن ( جبنة بوك قبل امر المقاطعه لهذا المنتج من المتشددون ) تجدها تسألني هل لباس الرياضه نظيف وهل قمت باداء وجباتي كما يجب وتجدها تأخذ عصير الربيع بالبرتقال او السن توب :11one: وتضعه في كيسه مع سندوتشة الجبن الاخرى وتقول ( هذي فستحك وانتبه عليها ) تجدها تقوم م مكانها مره اخرى لتذهب الى احد الادراج وتؤخذ الفاين المعطر وتضعه في جيبي وانا مستسلم للنوم :Animation 3: بعد ذلك تقول لي اغسل وجهك مره اخرى ياحبيبي وشد جيلك وتنشط لاسمع كلامها واهم بالرحيل لاجدها تطبع قبلة الوداع الجميله على احدى خدودي الصغيره وتمشي معي حتى تتطمن انني تغلبت على حالة النوم وهممت بانتظار ابن عمي ليخرج الي بعد ان عملت امه ماعلمت امي لي بالضبط لنمسك يد بعض ونتجه لمدرستنا ونحن اسعد اثنين على وجه الارض وبعد عناء يوم دراسي كامل نرجع للبيت الساعه الواحده لاجد امي في استقبالي عند الباب بالترحيب والابتسامه المليئه بالحنان وتطمع قبله اخرى على خدي الاخر لاقابلها بقبله بريئه على جبينها الطاهر لتؤخذ شنطتي وتضعها في غرفتي وتقول لي اذهب لاستبدال ملابس المدرسه وخذ لك دش وتعال بعد ذلك تقرب لي كوب ماء معتدل لاشربه واطفئ حرارة الجو وتعب مسافة الطريق من المدرسه للمنزل استلقي على التلفزيون لانتظر اعداد وجبة الغداء اللتي تصنعه امي الحبيبه بعد ذلك تاتي بالغداء وتجدها تقرب لي مما لذ وطاب وبعد ذلك اذهب للغسيل ثم تقول لي اذهب يانور عيني حل واجباتك ورتب دروسك وخلك شاطر ومتفوق بعد اداء واجباتي استاذنها بالذهاب للعب مع ابناء الحي حتى صلاة المغرب وبعد ذلك ارجع للمنزل لاجدها في انتظاري وتطمن علي وتكشف علي للتاكد من خلوي من اي اصابه بعد هذا اتوضئ واصلي المغرب بعد ان عودتني امي الحبيبه على الاهتمام باوقات الصلاه دون ان انتظرها تذكرني بعد ذلك استلقي على التلقزيون حتى صلاة العشاء ثم اذهب للصلاه وبعد ذلك ارجع لصالة الطعام لاجد العشاء في انتظاري نتناول انا وهي العشاء ونتبادل اطراف الحديث حول المدرسه والمدرسين والطلاب بعد ذلك اذهب لسريري بعد ان رتبت اشيائي لليوم التالي لاودعها بقبلة ماقبل اليوم وهي تدعي لي بالتوفيق والنجاح , وهكذا دواليك ..


اما وفي ظل متغيرات الزمن المتعولم تجد اغلب الامهات هو فئة ( الشغالات ) بينما الام الحقيقيه غاطسه في نومها بعد يوم طويل من التنقل بين المجمعات التجاريه ولاتصحى الا بعد الظهر لتجد السيده الشغاله قد اعدت الغداء والام لاتدري هل ابنائها ذهبوا اللمدرسه ام لا ..

امهاتنا المتعولمات التفتوا الى ابنائكم وكونوا زي امهات زمان فالعولمه اللتي تعيشونها مجرد اوهام غزت مجتمعنا اللذي اتمنى ان يكون تطوره فكري اكثر من انه على حساب القيم والعادات وتربية الابناء , لاتدعو ابنائكم بين ايدي مقيمون اجانب لايعلمون قمية التربيه ..

كونوا اقرب لابنائكم من ملابسهم وعودي ايتها الام الى وعيك ودعي فلانه وفلانه وتصرفاتهم السلبيه فماتقومون به من ابتعاد عن اطفالكم وممارساتكم لايسمى تطور او موضه بل يعتبر صناعة النهايه الحزينه ..


من كل اعماقي الى الامهات في مجتمعنا بكل طبقاته ابنائكم هم املكم الوحيد وشمعة منازلكم فاهتموا بهم ولاتدعو جنون الموضه والشغالات يبعدكم عنهم فستندمون والقصص كثيره والعبر اكثر ...


دمتم بودي :SnipeR (47):

مواطن سعودي
03-07-2009, 11:02 AM
اخي العزيز البعد الآخر
كلام جميل وواقعي قبل اكثر من 10سنوات للبعض
البعد عن الأم يشعرك الحنان
اما الأن فالكثير لم يعد يعرف الأم فالخادمة اصبحت تقوم بالواجبات المنزلية للأبناء


بما انك ذكرت المجمعات
كنت صباح الخميس في مجمع الراشد للإفطار ( فأنا بعيد عن امي )
وكنت اشاهد امهات يتسوقون وبمعيتهم خادمات ( يقودون ) العربة التى تحمل ( طفل ) قادم للحياة
سوف يعيش ذالك الطفل على ( قبلات - حنان - رأفة - اهتمام ) الخادمة .... وقد يمتد للتغذية فالأم قد تكتفي بإعداد ( السريلاك و الرضاعة ) للخادمة عبر المواد الصناعية وليست الطبيعية التى يفتقدها الطفل ليكون كائن حي

تحياتي لك عزيزي البعد الأخر

ميعاد الكويت
04-07-2009, 11:32 PM
من منظوري الشخصي
اعتقد ان ماكو فرق كبير بين الام في الماضي والام في الحاضر
فكلامهما تحملان هذا الاحساس الرائع وهو حب ذريتهما وكلامهما
يخاف على أبناءهم من اصغر الاشياء واكبرها فقلب الام مملكة
رائعة لا تجدها امامك بل تشعر بها ...
اما بالنسبة للفرق فاعتقد وكما قلت سابقا فهو فرق
بسيط ،، فالام اليوم عاملة وقد تقضي أقل وقتا مع ابناءها بعكس الأم في الماضي
فهي تقضي معظم وقتها معهم بحكم أنه في الماضي قليل تواجد المرأه العامله
أما اليوم فالنساء أكثر عملا من الرجال فتجدها هي الام والاب في آن واحد
وهي تحمل جزء كبير من مسؤولية الرجل الاساسيه على عاتقها..
**
الله يخليلك أمك يارب ويخلي كل امهات الاعضاء لهم وتعيشوون تحت ظلهم
وتصبحوون كل يووم عليهم بقلبه على جبينهم ما اروع الام فهي من نحب بالمقام الأول
قول آمين
**
كل الشكر لكــ اخوي مواطن سعودي على هذا الطرح الرائع والقدير
تقبل مروري
ميــ ع ــأإأد ألـــكـــويــت