المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ذكرونا بالسنن المهجوره ....!


كفى بالموت واعظا
05-11-2006, 08:31 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
احبتي

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ...

في زماننا هذا اصبح الناس يبتعدون اكثر واكثر عن دينهم والعياذ بالله ونسئل الله لنا ولهم العود الجميل ...


فنتج عن ذلك كما نعرف ان الكثير من السنن التي كان يقوم بها رسول الله صلى الله عليه وسلم هجرت وتركت ...

موضوعي هذاسوف يكون متجدداً دائما معكم حيث اني ارجو ان نقوم بتذكير بعضنا البعض بتلك السنن

واتباعا لقول الرسول صلى الله عليه وسلم ( من أحيا سنة من سنتي فعمل بها الناس كان له مثل

أجر من عمل بها لا ينقص من أجورهم شيئا ومن ابتدع بدعة فعمل بها كان عليه أوزار من عمل بها لا

ينقص من أوزار من عمل بها شيئا) صحيح ابن ماجة


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ابوزيــــاد
05-11-2006, 10:30 PM
جزاك الله خير أبو بيسان وهذة سنة مهجورة
((الجلوس في المصلى بعد صلاة الفجر حتى تطلع الشمس))
: عن جابر بن سمرة رضي الله عنه :
( أن النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ كان إذا صلى الفجر جلس في مصلاه حتى تطلع الشمس حسنا ) [ رواه مسلم: 1526] .

ابوالثنيان
06-11-2006, 05:00 AM
جزاك الله خير
------------

تفسحوا في المجالس يفسح الله لكم يوم القيامة

كفى بالموت واعظا
06-11-2006, 05:39 AM
من السنن المهجورة الصلاة على الراحلة
اي الان على السيارة في السفر
ولا يشترط في صلاة الراحلة القبلة
(كان صلى الله عليه وسلم في السفريصلي النوافل على راحلته ويوتر عليها حيث توجهت به) شرقاوغربا رواه البخاري ومسلم

سلطان المراجل
06-11-2006, 03:13 PM
براك الله فيك موضوع جميل جدا

من السنن الهجوره ذكر الله وقت جلوس الانسان فارغا من عمل

كفى بالموت واعظا
06-11-2006, 09:02 PM
من السنن المهجورة سنة الضحى

صعرور
06-11-2006, 10:47 PM
التسبيح والتهليل بالأسواق ............

ابوزيــــاد
06-11-2006, 10:58 PM
الصلاة إلى سترة
: عن موسى بن طلحة عن أبيه قال:
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(( إذا وضع أحدكم بين يديه مثل مؤخرة الرحل فليُصَلِّ ، ولا يبال مَنْ مر وراء ذلك))
[ رواه مسلم: 1111 ].

كفى بالموت واعظا
07-11-2006, 08:38 PM
التكبير في المرتفعات والتسبيح في المنخفضات

ابوالثنيان
09-11-2006, 06:02 AM
جزاك الله خير

--------------

كفى بالموت واعظا
10-11-2006, 08:37 PM
من السنن

أربع ركعات قبل صلاة العصر ( بين الأذان والإقامة )...