المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : "مشارك" فخ الأنا


بحر العطا
07-05-2009, 02:51 AM
فَخّ الأنَا ..
الأنَا ..
الأنَا ..

مرضى لايروْن في العالمِ سواهمْ , يظنّونَ أنهمْ ( الأعلى ) وهمْ دونَ الأدنى بكثيرٍ ..
إنّهم مرضى ( الأنا ) , أصحابُ نقصٍ فِي أعماقهمْ , فشلٌ وفراغٌ , يعوّضونَها بتلكَ الصفةِ الذميمةِ
ليخفواْ وراءها ضعفَ أنفسهمْ التي لاتُخفى بأجودِ أنواعِ المساحيقِ ..
إنّ من ينظرُ فِي تاريخ البشرية يجدُ أنّ أول جريمة قتلٍ في الأرضِ كان سببُه ( الأنا ) وحبّ الذاتِ
فيقالُ أن ( قابيل) كانَ يريدُ زوجةَ ( هابيلٍ ) لنفسهِ , إلى آخر القصةِ إذ قتلَ قابيلُ أخاهُ هابيلَ ..
إنّ الإنسانَ ( الواثق ) بنفسهِ وبقدراتهِ لايركض وراء مثل هذه الأمورِ والمسمّياتِ , ولاتعنِي لهُ شيئاً
فلا فرقَ لديه بينَ ( أنا ) وَ ( هوَ ) وَ ( نحنُ ) وَ ( همْ ) ..
فهناكَ منْ لايكفيهِ مصطلح ( نحنُ ) المسلمون أو أبناء الدين لإطلاقها على الناسِ أجمعهم , فهناكَ
الكثيرونَ منْ ( همْ ) بينها , ليندرجَ تحتَ ( النحنُ ) مسلمونَ غيرُ عربٍ وغيرهمْ ..
وهناكَ فرقٌ كبيرٌ أيضاً لدى البعض بينَ ( الأنَا ) التاجرُ أو المهندسُ وَ ( هوَ ) الفلّاحُ والحارسُ ..
سؤالٌ يدورُ في بالي كثيرا : هلْ يمكننا القضاءُ على هذه المشكلةِ التي قد تساعدُ في القضاءِ
على أغلبِ مشاكلنا ؟
وهلْ حبّ الذاتِ هوَ ( الأنَا ) بعينهِ ؟
إن رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلّم قدْ وضعَ لنا قانوناً أخلاقيّا لوْ وعيناهُ لوجدنا جميعَ الإجاباتِ
على أسئلتنا , ولأوجدت الحلولُ ..
فقد قال عليه الصلاة والسلام : ( لايؤمنُ أحدكمْ حتى يحبّ لأخيه مايحب لنفسه ) ..
فقدْ ربطَ الإيمانَ بحبّ الإنسانَ لغيرهَ مثلَ مايحبّه لنفسهِ , ليخرجَ من دائرةِ الأنانيّةِ حينهَا ..
باللهِ عليكم , أيّ دينٍ سوى الإسلامِ قدْ اهتمّ بمصالحِ العبادِ أجمعهمْ !
وربطَ بينَ قلوبهمْ , لتسودَ المحبّةُ والألفةُ ويختفِي الحسدُ والبغض ..
شيءٌ آخرٌ نمرّ عليهِ سريعاً , وهوَ أنه ليسَ من الشرطَ أن ( يكرهَ ) الإنسانَ نفسهُ كي يخرجَ من دائرةِ
( الأنَا ) المذمومةِ , فكلّنا لنفسهِ محبّ , لكنْ فقط معَ قليلٍ من ضبطِ النفسِ وعدمُ احتقارُ كلّ من
هو دونَ ( النفسِ ) ..
وتأتِي أيضاً نتيجةَ الخلاصِ من ( الأنَا ) , صفةٌ تسمّى بالإيثارِ , والتي وصفها الباري في كتابهِ :
( ويؤثرونَ على أنفسهمْ ولوْ كانَ بهمْ خصاصة ) ..
فالإيثارُ لمْ يقتصر على حبّ ( الغيرَ ) بل قدمّه على نفسهِ أيضاً ..
فكمْ أثنى القرآن على عليّ رضي الله عنه وأهل بيته حينما تصدّقواْ بطعامهمْ على المسكينِ واليتيم
والأسير بالرغمِ من ( حاجتهمْ ) إليهِ ..
كلّ ماعلينَا هوَ التحرّرُ من الأنانيّةِ و ( موازنةُ ) العلاقةِ بين ذاتنا وذاتِ الآخرين , لنحقّق الإيمان الحقيقي
والذي وضحهُ الرسول صلى اللهُ عليه وسلّمَ فكراً يتجسد سلوكاً إجتماعيا فِي حياةِ الإنسانِ ..]


أخوكم
بحر العطا

بحر العطا
08-05-2009, 09:03 PM
أين ردووووووووود كم ؟؟؟

ساره العبدالله
09-05-2009, 02:29 AM
سبب تعاسة البشر هو ضعف تقديرهم لذاتهم ، فهم يرون الجمال حولهم، لكنهم لا يرون الجمال في أنفسهم، هم ينجزون وينجحون، لكنهم لا يسعدون ، إنهم يقيّمون ذاتهم على إنجازاتهم ، يجب أن تتعلم أن تقدر ذاتك ،لا أن تقيّمها بحسب إنجازاتك، أن تحب نفسك وتتقبلها كما هي ، أحبب نفسك كما هي .
يحب الأب ابنه فمهما حصل منه فهو يحبه ويبقى الحب موجودا ، اقبل أن ما حصل هو أكثر ما يمكن أن تقدمه، وأنت عملت أفضل الخيارات في ذلك الوقت، سامح نفسك ، أنت تحب نفسك وتقدرها مهما قال الآخرون غير ذلك .


****************
** أفكار لحب الذات :-

سامحها .
قدّرها .
كافئها على الإنجاز .
أخبرها أنها ليست أعلى من البشر وليست أنزل منهم .
عندما ترى شخصا يعجبك أبدِ إعجابك وقل لنفسك أنتِ أيضا تعجبيني ولك مميزات .
تستحقين الوناسة والسعادة والحياة الطيبة .
اسمح لها بالصرف الزائد ، واشتر لها أشياء تحبها .
إذا أخطأت فسامحها، فإنك وضعت قوانين لنفسك تريد أن تصلها لكن بعضها لم تصله، سامحها لأنك ستصل بعد وقت قصير ، لا بأس ببعض التأخير وبعض الأخطاء .
فلتكن صديقا معها ، تمشى معها ، حادثها ، اسمع لها بدون رد أو تحاور .
ربما تجد ذاتك محطمة أو لم يؤبه لها من قبل، لكن ليس الوقت بالمتأخر لتصادف ذاتك، وتبرآن بالتشافي معها .
ليس بالضرورة أن تنشغل معها كل الوقت، لكن عمل أشياء ولو قليلة تحبها فهذا شيء رائع .
تحتاج بالبداية لجهد أكبر مع ذاتك، لكنك فعلا ستسعد بالنهاية .
أطعمها أكلاً صحيا ، ولا باس بالقليل من المأكولات الأخرى .
اغفر لها ما مضى ، سامحها إن خذلتك ، الإنسان خلق وبه نوع من النقص ولا يصل لجبل الكمال إلا بأن يمر ببعض النقص فهكذا جبل ، فلا بد من تجارب وأخطاء وعثرات لتمشي بعد أن كنت تحبي .
اكتب لذاتك رسالة أخبرها عن اعتذارك ، حبك ، الأمل ، ما يخطر ببالك .
لا يهمك رأي الناس فيك فهذه آراء تقبل الصواب والخطأ .
حان الوقت للالتفات لذاتك، وبعدها ستكون أكثر حبا وتفتحا على الآخرين، فأحيانا تكون غارقاً في طلبات الآخرين وآراءهم بينما نكون متناسين بمتطلباتنا ورغباتنا وآرائنا .

ابدأ من الآن .



انشاالله ردي في محاله تقبل مروري بحرالعطا يعطيك العافيه ع الطرح الرائع

بحر العطا
09-05-2009, 02:43 AM
سبب تعاسة البشر هو ضعف تقديرهم لذاتهم ، فهم يرون الجمال حولهم، لكنهم لا يرون الجمال في أنفسهم، هم ينجزون وينجحون، لكنهم لا يسعدون ، إنهم يقيّمون ذاتهم على إنجازاتهم ، يجب أن تتعلم أن تقدر ذاتك ،لا أن تقيّمها بحسب إنجازاتك، أن تحب نفسك وتتقبلها كما هي ، أحبب نفسك كما هي .
يحب الأب ابنه فمهما حصل منه فهو يحبه ويبقى الحب موجودا ، اقبل أن ما حصل هو أكثر ما يمكن أن تقدمه، وأنت عملت أفضل الخيارات في ذلك الوقت، سامح نفسك ، أنت تحب نفسك وتقدرها مهما قال الآخرون غير ذلك .


****************
** أفكار لحب الذات :-

سامحها .
قدّرها .
كافئها على الإنجاز .
أخبرها أنها ليست أعلى من البشر وليست أنزل منهم .
عندما ترى شخصا يعجبك أبدِ إعجابك وقل لنفسك أنتِ أيضا تعجبيني ولك مميزات .
تستحقين الوناسة والسعادة والحياة الطيبة .
اسمح لها بالصرف الزائد ، واشتر لها أشياء تحبها .
إذا أخطأت فسامحها، فإنك وضعت قوانين لنفسك تريد أن تصلها لكن بعضها لم تصله، سامحها لأنك ستصل بعد وقت قصير ، لا بأس ببعض التأخير وبعض الأخطاء .
فلتكن صديقا معها ، تمشى معها ، حادثها ، اسمع لها بدون رد أو تحاور .
ربما تجد ذاتك محطمة أو لم يؤبه لها من قبل، لكن ليس الوقت بالمتأخر لتصادف ذاتك، وتبرآن بالتشافي معها .
ليس بالضرورة أن تنشغل معها كل الوقت، لكن عمل أشياء ولو قليلة تحبها فهذا شيء رائع .
تحتاج بالبداية لجهد أكبر مع ذاتك، لكنك فعلا ستسعد بالنهاية .
أطعمها أكلاً صحيا ، ولا باس بالقليل من المأكولات الأخرى .
اغفر لها ما مضى ، سامحها إن خذلتك ، الإنسان خلق وبه نوع من النقص ولا يصل لجبل الكمال إلا بأن يمر ببعض النقص فهكذا جبل ، فلا بد من تجارب وأخطاء وعثرات لتمشي بعد أن كنت تحبي .
اكتب لذاتك رسالة أخبرها عن اعتذارك ، حبك ، الأمل ، ما يخطر ببالك .
لا يهمك رأي الناس فيك فهذه آراء تقبل الصواب والخطأ .
حان الوقت للالتفات لذاتك، وبعدها ستكون أكثر حبا وتفتحا على الآخرين، فأحيانا تكون غارقاً في طلبات الآخرين وآراءهم بينما نكون متناسين بمتطلباتنا ورغباتنا وآرائنا .

ابدأ من الآن .



انشاالله ردي في محاله تقبل مروري بحرالعطا يعطيك العافيه ع الطرح الرائع


والله ردك جميل وأنتي أجمل منه

يعطيك الف الف الف الف الف عاااااااااااافيه ياااااااااااااااااااااارب

مخمليه
10-05-2009, 07:26 AM
شكرا للموضوع وتسلم

سفير النوايا الحسنة
10-05-2009, 05:13 PM
مرض منتشر بالعالم العربي للأسف ..
واتوقع انه عائد لطريةة التربيه او مثل ما قلت بسبب نقص في الشخص
و يمكن يكون عائد لعوامل اقدم منها : العصبية القبليه
كل واحد شايف قبيلته احسن شي و ممكن تكون من المدن اللي عايش هنا احسن من اللي هناك...
وهكذا
اما علاجها فبرأي التربيه على ان الفرق بين الناس التقوى واللي يفرق هو الله مو الناس
وان كل البشر سواسيه

موضوع حلووو
مشكوور :)

بحر العطا
10-05-2009, 09:38 PM
شكرا للموضوع وتسلم


يسلموووو مرورك العطررررررررر

بحر العطا
10-05-2009, 09:40 PM
مرض منتشر بالعالم العربي للأسف ..
واتوقع انه عائد لطريةة التربيه او مثل ما قلت بسبب نقص في الشخص
و يمكن يكون عائد لعوامل اقدم منها : العصبية القبليه
كل واحد شايف قبيلته احسن شي و ممكن تكون من المدن اللي عايش هنا احسن من اللي هناك...
وهكذا
اما علاجها فبرأي التربيه على ان الفرق بين الناس التقوى واللي يفرق هو الله مو الناس
وان كل البشر سواسيه

موضوع حلووو
مشكوور :)


والله ماقصرت ولا اقدر ازيد على كلامك إلا أن أقول لك يسلمووو مرورك العطررر ولاهنت

ugdpsk2000
12-05-2009, 11:30 AM
غصبا عن الواحد في هذا الزمن يحب نفسة

وَجس ~
12-05-2009, 04:22 PM
اذا كانت صفة الانا مذمومه بذاتها تهون المشكله

ولكن التصاق هذه الصفه بعدة صفات كالكذب

فكثير الانا دائما يكذب بعنف

ومشكوووووووور بحر العطا على مواضيعك المتميزة

ام سلمان
12-05-2009, 04:27 PM
دئما تتحفنى بجديدك الرائع

تسلم

بحر العطا
13-05-2009, 12:41 AM
غصبا عن الواحد في هذا الزمن يحب نفسة



يسلموووووووووووووو مرورك

بحر العطا
13-05-2009, 12:42 AM
اذا كانت صفة الانا مذمومه بذاتها تهون المشكله

ولكن التصاق هذه الصفه بعدة صفات كالكذب

فكثير الانا دائما يكذب بعنف

ومشكوووووووور بحر العطا على مواضيعك المتميزة



يسلمووووووووووو مرورك الجميل

بحر العطا
13-05-2009, 12:42 AM
دئما تتحفنى بجديدك الرائع

تسلم



يسلمووووووو مرورك الإجمل