المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الجنادريه ,,شمس وشعب وملك ,, 24


غريب الدار
05-03-2009, 03:53 AM
http://www.alkhubr.net/imgcache2/18477.gif (http://up1.m5zn.com/)


الجزيرة تنفرد بنشر نص أوبريت الجنادرية 24
«شمس وشعب وملك»



http://www.alkhubr.net/imgcache2/18478.gif (http://up1.m5zn.com/)

الرياض - بيروت - فن - الجزيرة

تواصل فرق العمل في الفرعية والخاصة بأوبريت الجنادرية لهذا العام عملها المتواصل للانتهاء من (الملحمة الغنائية الدرامية) التي كتبها صاحب السمو الملكي الأمير بدر بن عبد المحسن ولحنها الدكتور عبد الرب إدريس ويغنيها فنان العرب محمد عبده وعبد المجيد عبد الله وراشد الماجد وعباس إبراهيم، فيما سيقوم بالأدوار الدرامية كل من الدكتور راشد الشمراني وحسن عسيري ووزعه موسيقيا الموسيقار طارق عاكف.

وسيتم الانتهاء من تنفيذ الأوبريت وجهوزيته قبل الخامس والعشرين من الشهر الجاري فيما تم اختيار مصمم الأزياء السعودي العالمي يحيى البشري لملابس كامل فريق العمل.

بدر بن عبد المحسن يكتب هذه الملحمة في دورة الجنادرية الرابعة والعشرين وسبق له أن كتب لدورة المهرجان الرابعة عشرة عام 1419هـ في احتفال المملكة بالمئوية حين تصدى لكتابة النص الأجمل، وقد تم استغراق تجهيز الملحمة الشعرية هذه عاماً كاملاً وفاز هذا النص بجائزة مهرجان القاهرة للإذاعة والتلفزيون حيث تم اختياره كأفضل الأعمال الوطنية الشعرية الدرامية وقد لحن العمل الفنان محمد عبده.

فيما شارك في الغناء كل من طلال مداح ومحمد عبده وعبادي الجوهر وعبد المجيد عبد الله إلى جانب المجاميع البالغ عددهم 1000 شخص وتضمن مشاركة ستة عشر ممثلاً، حيث اعتمد الشاعر على كتابة سيناريو تاريخي (مكثف) من خلال استخدامه العمل المسرحي والدرامي والحبكة السينمائية والموسيقى التصويرية، أما الفنانون المشاركون في العرض الدرامي فقد شارك كل من الفنان الدكتور الراحل بكر الشدي وراشد الشمراني ومحمد الطويان وعبد العزيز الحماد وعبد الإله السناني ومحمد العيسى وآخرون وتم عرض 33 لوحة، ونقل الأوبريت لأول مرة على الهواء مباشرة وسط متابعة فضائية وإعلامية عربية واسعة وأخرج العمل مسرحياً مايكل بارترر ومعه فريق فني للإضاءة والصوت من المملكة المتحدة (بريطانيا) فيما تولى فطيس بقنه إخراج العمل فضائياً واستخدام كاميرات متحركة لأول مرة وإلغاء المسرح وإدخال ديكورات حديثة والخيول والجمال التي استخدمها المجاميع وكميات من الرمال لنقل الواقع كما هو في إبهار غير مسبوق، ليظل هذا الأوبريت الملحمة الأكبر والأضخم في تاريخ الجنادرية.

كما سبق أن كتب أغنية خاصة بالجنادرية في دورتها الخامسة عام 1409هـ عنوانها (عز الوطن) لحنها وغناها منفردا الفنان الراحل طلال مداح ، فيما عاد البدر وكتب أوبريت (وقفة حق) في الدورة السابعة عام 1412هـ ولحنه محمد شفيق وغناه فنان العرب محمد عبده والراحل طلال مداح.

ويسرنا أن ننشر نص الأوبريت بتفاصيله:

المشهد الأول

عبارة عن استعراض سريع للتاريخ العربي من مطلع القرن الأول إلى القرن الثالث عشر الهجري يرمز الصبح فيه لصعود وانتصار هذه الأمة والليل لانحدارها وانكسارها..

ضوء خافت يعم المسرح وعلى الشاشة الخلفية والشاشتين الجانبية منظر لليل ملبد بالغيوم.. تظهر ثلة من الفرسان والجنود الراجلين بزيهم الإسلامي المميز يرافق ذلك بزوغ الفجر وإشراقة شمس خلف مجسمات للمدن التي عمتها الفتوحات الإسلامية الأولى، وعلى الشاشتين الجانبيتين تظهر لقطات مختلفة لمعارك الفتح الإسلامي الأول وأسماء تلك المعارك والقادة المسلمين الأوائل.. وما ان تخرج تلك الثلة من الفرسان والجنود من المسرح حتى يخفت الضوء ثانية وتعود السماء المظلمة الملبدة بالغيوم يتبعها أصوات جلبة وضجيج ودخول فرسان من المغول بزيهم المميز يطاردون جنودا ورجالا وأطفالا بزيهم العربي ويمعنون فيهم قتلاً وتشريدا.. تسلط حزمة من الضوء على فارس (يمثل قطز داحر المغول) يلوح بسيفه وما ان يراه فرسان المغول حتى يلوذوا بالفرار. يخفت الضوء للمرة الثالثة ويختفي (قطز) تظهر على الشاشة الخلفية صورة لبيت المقدس وعلى الشاشتين الجانبية لقطات للمعارك التي جرت بينهم وبين المسلمين وأسماء للقادة المسلمين في ذلك الزمن ومن أحد جوانب المسرح تخرج ثلة من فرسان وجنود الحملة الصليبية (بزيهم المميز) يتجهون لبيت المقدس، وتسلط حزمة من الضوء على فارس (يمثل صلاح الدين) ما ان يراه الفرسان والجنود الصليبيون حتى يفروا من كل جوانب المسرح.. ما يلبث أن يعم الظلام الدامس المسرح ثم يضيء ضوء خافت على جميع أرضية المسرح يتضح من خلاله في الجانب الأيسر جنود يعلقون المشانق لمجموعة من الفلاحين وفي وسط المسرح جنود يهاجمون مجسمات لمدينة الدرعية القديمة.. وفي الجانب الأيمن جنود يصفون مواطنين من إحدى الدول العربية على جدار ويطلقون النار عليهم.. تسلط حزمة من الضوء على خمسة أشخاص كل منهم يرتدي زي إحدى مناطق المملكة العربية السعودية يدخلون المسرح من قرب المنصة ويتجهون للشاشة الخلفية التي تظهر صورة لسماء داكنة ملبدة بالغيوم، وتسلط حزمة أخرى من الضوء على رجل مسن يرتدي الزي العربي القديم وهو يتجه مسرعاً للخمسة أشخاص (يرافق ذلك النشيد التالي):

كورال

وين سرك.. يا كثيب الرمل.. يا سرب يرتعش..

في ضلوع الرمل.. وش سر العطش.. للعطش..

آه.. أحبك.. أحبك حب ضاري..

يملك إحساسي وقراري..

بين مهدي والنعش

انتي لو كنتي صحاري شابت عيوني ضما..

ومات في صدري نخيل

وانتي لو كنتي سحابة تعبر أطراف السما

انتهى صبري الجميل

كورال: وين سرك.. وين سرك هالعجيب

وين سرك.. انتي أكثر من كثيب

وانتي أكرم من غمامة

وانتي أصدق من سراب

وين تكمن هالوسامة

فيك يا ذهب التراب

(يستوقف الرجل المسنّ الشباب الخمسة ويجري بينهم الحوار التالي)

يا فتى وقف.. وقف.. وين أنت رايح..؟

أنا.. تقصدني أنا.. وإلا أنا.. وإلا أنا.. والا..

أقصدك أنت.. وين أنت سارح..؟

يا سائلا عني من أنت.. جعل الردي يفداك..

أنا اسمي شاهد.. وانا شاهد.. اما لك.. ولا عليك..

يا خال وحنا بعد واحد.. لو كثرنا أغواك..

قلب وطريق واحد.. هذا أنا.. وهذاك..

على كل حال.. يبقى السؤال.. وين انت رايح..

يا خال ترحالي.. للشاهق العالي.. لفجر الليالي للنهار..

للروض غطاه الخضار.. للأرض يملاها العمار..

للمجد الأول رحلتي.. ولعزي التالي..

ولو.. هاذي الملامح قد شفتها.. ومدري متى أنا شفتها..

هذا صحيح.. من ألف عام.. مريت من هذا الطريق.

من ألف عام..!! أتذكرك أتذكرك..

مريت في الزمن العتيق.. وكنت الندى وكنت الحريق..

مريتني فاتح.. تحمل كتابك يا فتى.. ورمحك وسيفك..

كان الشتا غزوك.. وكان البناء صيفك..

طول غيابك يا فتى.. طول غيابك..

أنا كنت في الظلما وحيد.. حطبي الفضا.. وجمري الجليد..

والليل جارح.. وش أقول.. الله يسامح من دفني في الظلام..

خبرني يا طاغي السمار.. من أي أرض يا ترى.. ومن أي دار..؟

أنا طين الأرض داري

والصحاري شرفتي

القمر والشمس داري والخزامى زهرتي

بان فجرك يا فتى.. الصبح بان..

هذا فجري اللي انتظرته.. من زمان..

سيدي آن الأوان..

يا فتى دربك طويل.. والمخاطر هايله..

دمي والعمر الجميل.. فوق كفي شايله..

يحفظك رب الوجود..

طوّل أوقات السجود..

وأتبع الفجر العزيز اللي ظهر..

يودع الشباب الخمسة الرجل المسن ويتجهون إلى الشاشة الخلفية التي تظهر عليها أنوار الفجر وعلى الشاشتين الجانبية تظهر صور ولقطات للنخيل وكثبان الرمل ويترنم الرجل المسن بنشيد:

وين سرك.. بصوت خفيض.

يا وطن من سوى ربك عظيم

ومن سوى الله يوصف بالكمال

ولو على الأرض جنات ونعيم

جعل تفداك يا شهب الرمال

والله انا نشم بك النسيم

زعفران وعطر ورد وهال

والله انا نشوف بك الهشيم

أخضر والخلا ربع وحلال

ما نبي غير ديمك وبل ديم

لو مضى الحول ما شفنا الخيال

انت الأول والآخر والحشيم

وأنت من تملك قلوب الرجال

نحمد اللي جعل شحك كريم

ونحمد اللي جعل شمسك ظلال

ما جفيناك في الوقت القديم

ولا خذلناك في عسر الليال



تاااابع

غريب الدار
05-03-2009, 03:54 AM
(الفصل الثاني)

هو عبارة عن استعراض سريع للتاريخ السعودي الحديث: الملك عبد العزيز - الملك سعود - الملك فيصل - الملك خالد - الملك فهد - والحاضر الذي يمثله الملك عبد الله وتكريم للفرسان والرجال الذين ساهموا في توحيد وتأسيس وبناء المملكة العربية السعودية مع الملوك والقادة الستة..

ملاحظة:

في المشهد الأول يجب أن يكون كل من على المسرح وكل من يدخله باللباس الأبيض والأسود والرمادي كما أن أرضية المسرح والأبنية التي عليه بيضاء وسوداء ورمادية كذلك الدواب بحيث يبدو المشهد كأنه صورة فوتوغرافية بالأبيض والأسود في نفس لون صورة الملك عبد العزيز الموجودة على الشاشة..

المشهد الأول

مغني يشدو بهذه الأغنية في بداية هذا المشهد:

هاذي أسرار الكفاح

وأجمل دروب الفلاح

هاذي أمجاد اللي راح.. من الليالي

كانت أكبر من خيالك.. أو خيالي

وحدة قلوب وصلاح

منهو مثلك يا بو تركي.. في العرب.. أنت والله الزعيم..

لا هو مدح.. ولا غرور.. ولا كذب.. حق والله العظيم..

وحد أطراف الجزيره وحقق الصعب المحال

من ملك بالعدل غيره شيخ وافين الخصال

على الشاشة الوسطى تظهر صورة لمجلس يتوسطه الملك عبد العزيز وحوله أبناؤه ورجاله على شرفة يرتقي إليها درج واسع (في أعلى الشاشة في المنتصف تتوهج شمس كبيرة تمثل الملك عبد العزيز) وعلى الشاشتين الجانبية تظهر صور لمعالم مكة المكرمة والرياض والحسا القديمة.. تحت الشرفة وعلى المسرح مجموعة من رجال الملك عبد العزيز بلباسهم المميز يتوزعون في جوانب المسرح ومجموعة من الجياد والجمال بقرب الدرج الواسع الذي يرتقي للشرفة التي يجلس فيها الملك عبد العزيز (الرجل المسن الذي ظهر في المشهد الأول (شاهد) يكون في موقع مناسب وظاهر يراقب ما يحدث)

يدخل المسرح مجموعة من المشايخ ورجال العلم يتبادلون السلام مع رجال الملك عبد العزيز وأحد المشايخ يسأل:

الإمام جلس..

يرد عليه أحد رجال الملك عبد العزيز

نعم جلس يا شيخ.. تفضل الله يحفظك..

يصعدون للشرفة.. الرجل المسن (شاهد) يغني هذا المقطع:

ذولا سرج الأرض ونجوم الدجى من سناهم نستنير

من تبعهم في رضا الخالق نجا من عذاب ومن سعير

يدخل المسرح بعدهم مباشرة ثلاثة أو أربعة فرسان على جيادهم يتجه لهم ثلاثة أو أربعة من رجال الملك عبد العزيز يرحبون بهم بصوت مسموع ويمسكون بأعنة جيادهم ويترجلون الفرسان وأحد الفرسان يقول:

سلام عليكم.. الشيخ جلس..

يرد عليه أحد رجال الملك عبد العزيز

نعم جالس.. تفضلوا.. تفضلوا..

الرجل المسن (شاهد) يغني هذا المقطع:

ياهل العوجا لكم منا سلام.. ونعم فرسان الوطن

يا ذعار الخيل يا عز الحسام.. بذلكم ما له ثمن

ما إن يصعد الفرسان يدخل المسرح عدد من الرجال يستقبلهم رجال الملك عبد العزيز بالترحاب وأحد الرجال الخمسة يقول متسائلاً:

الملك جالس.. يا اخوان..

تفضلوا.. تفضلوا.. يا مرحبا.. يا مرحبا..

الرجل المسن ( شاهد) يغني هذا المقطع:

أكرم أهل العلم وأعيان البلد.. جعل ربي يحرسه

وكل شايب كل راشد أو ولد.. له مكان ف مجلسه

ينزل من الشرفة على أربعة رجال من خاصة الملك عبد العزيز ومستشاريه.. الرجل المسن) شاهد ط يغني هذا المقطع:

ذولا أهل الشور والراي الصويب.. والبطانه الصالحه..

أهل صدق وأهل حق وأهل طيب.. هالوجيه الفالحة..

يتجه لخاصة ومستشاري الملك بعد نزولهم من الدرج أربعة أشخاص غرباء يلبسون ملابس غربية يتبادلون مع الخاصة والمستشارين حديث قصير يظهر منه عدم التوافق في الرأي ينصرف بعده الغرباء ويتجهون للرجل المسن الذي يعلق أثناء اقترابهم منه بالكلمات التالية:

وش هالأغراب.. الظاهر انه ما تيسر أمرهم..

من على الباب.. الملك وان جاد ظني ردهم..

ياترى من وين يجون ويا ترى وش هم يبون..

عندما يصل الغرباء الأربعة الرجل المسن يعم الظلام المسرح وتسلط حزمة من الضوء على الرجل المسن وهو يتبادل الحديث مع الغرباء الأربعة الذين يعطونه رزمة من الصحف وكتب ثم ينصرفون عنه.


المشهد الثاني

يعود الضوء للمسرح وعلى الشاشة الوسطى تظهر صورة لمجلس يتوسطه الملك سعود بن عبد العزيز وحوله اخوانه ورجاله) في أعلى الشاشة تتوهج شمس أخرى تمثل الملك سعود بجانب شمس الملك عبد العزيز إنما أوطى منها قليلا) وذلك على الشرفة ذاتها مع تغيير يناسب عهد الملك سعود وعلى الشاشتين الجانبية تظهر صور للملك سعود ولقطات عن إنجازاته، وتحت الشرفة ينتشر رجال وحرس ولكن بلباس ملون وزاه يكسر اللون الأبيض والأسود وتتجه مجموعات من الأفراد تمثل العلماء وشيوخ القبائل والأعيان يرحب بهم رجال وحرس الملك ويؤشرون لهم بالصعود لمجلس الملك (الرجل المسن) شاهد (لا يزال يقف في مكانه).

ينزل من الشرفة أربعة رجال من وزراء الملك سعود ومستشاريه يتجه لهم بعد نزولهم من الدرج الأربعة أشخاص الغرباء ذاتهم ويتبادلون معهم حديث قصير يظهر منه عدم التوافق في الرأي ينصرف بعده الغرباء ويتجهون للرجل المسن.. يعم الظلام المسرح وتسلط حزمة من الضوء على الرجل المسن والغرباء الأربعة.. يتحدثون معه قليلاً ثم يهدونه مذياع (راديو) ويعلمونه كيف يستعمله ويقنعونه أن يستبدل مسواكه بغليون تبغ ثم ينصرفون عنه.

المشهد الثالث

يعود الضوء للمسرح وعلى الشاشة الوسطى تظهر صورة لمجلس (الملك فيصل بن عبد العزيز وحوله اخوانه ورجال) في أعلى الشاشة تتوهج شمس أخرى تمثل الملك فيصل في مستوى شمس الملك سعود تتوسطهما شمس الملك عبد العزيز (وذلك على الشرفة ذاتها مع تغيير يناسب عهد الملك فيصل، وعلى الشاشتين الجانبيتين تظهر صور للملك فيصل ولقطات عن إنجازاته وتحت الشرفة ينتشر رجال بلباس ملون وزاه وضباط وجنود بلبسهم العسكري الحديث تتجه مجموعة من الأفراد تمثل العلماء وشيوخ القبائل والأعيان والمواطنين يرحب بهم رجال وحرس الملك ويؤشرون لهم بالصعود لمجلسه (الرجل المسن) شاهد ط لا يزال يقف في مكانه) ينزل من على الشرفة أربعة من رجال الملك فيصل ومستشاريه يتجه لهم بعد نزولهم من الدرج الأربعة الغرباء ذاتهم ويتبادلون معهم حديث قصير يظهر منه عدم التوافق في الرأي ينصرف بعده الغرباء ويتجهون للرجل المسن.. يعم الظلام المسرح وتسلط حزمة من الضوء على الرجل (شاهد) وعلى الغرباء الأربعة الذين يتبادلون معه الحديث (ما زال يمسك بيده غليون التبغ وبيده الأخرى الكتب والصحف) ويقنعونه بأن يستبدل عمامته بقبعة وعباءته بسترة سموكنج ثم ينصرفون عنه..

المشهد الرابع

يعود الضوء للمسرح وعلى الشاشة الوسطى تظهر صورة لمجلس يتوسطه (الملك خالد بن عبد العزيز وحوله اخوانه ورجاله) في أعلى الشاشة تتوهج شمس رابعة بجانب الشموس الثلاث تمثل الملك خالد وذلك على الشرفة ذاتها مع تغيير يناسب عهد الملك خالد وعلى الشاشتين الجانبيتين تظهر صور للملك خالد ولقطات عن إنجازاته، وتحت الشرفة ينتشر رجال بلباس ملون زاه وضباط وجنود بلبسهم العسكري الحديث تتجه مجموعات من الأفراد تمثل العلماء وشيوخ القبائل والأعيان والمواطنين يرحب بهم رجال وحرس الملك ويؤشرون لهم بالصعود لمجلسه (الرجل المسن لا يزال يقف في مكانه) ينزل من الشرفة أربعة من وزراء الملك خالد ومستشاريه يتجه لهم الأربعة الغرباء ذاتهم يتبادلون معهم حديث قصير يظهر منه عدم التوافق في الرأي ينصرف بعده الغرباء ويتجهون للرجل المسن.. يعم الظلام المسرح وتسلط حزمة من الضوء على الرجل المسن والغرباء الأربعة الذين يتبادلون الحديث ثم يقدمون للرجل المسن جهاز تلفزيون ونظارة شمسية سوداء ثم ينصرفون عنه.

غريب الدار
05-03-2009, 03:54 AM
المشهد الخامس

يعود الضوء للمسرح وعلى الشاشة الوسطى تظهر صورة لمجلس يتوسطه (الملك فهد بن عبد العزيز وحوله اخوانه ورجاله) في أعلى الشاشة تتوهج شمس خامسة بجانب الشموس الأربع تمثل (الملك فهد) على الشرفة ذاتها مع تغيير يناسب عهد الملك فهد وعلى الشاشتين الجانبيتين تظهر صور للملك فهد ولقطات عن إنجازاته وتحت الشرفة ينتشر رجال بلباس ملون زاه وضباط وجنود بلبسهم العسكري الحديث، تتجه مجموعات من الأفراد تمثل العلماء وشيوخ القبائل والأعيان والمواطنين يرحب بهم رجال وحرس الملك ويؤشرون لهم بالصعود لمجلسه (الرجل المسن لا يزال يقف في مكانه) ينزل من الشرفة أربعة من وزراء الملك فهد ومستشاريه يتجه لهم الأربعة الغرباء ذاتهم يتبادلون معهم حديث قصير يظهر منه عدم التوافق في الرأي ينصرف بعده الغرباء ويتجهون للرجل المسن (الذي لا يزال في فمه الغليون وفي يده جهاز التلفزيون وفي يده الأخرى جهاز الراديو وتحت إبطه الصحف) يعم الظلام المسرح وتسلط حزمة من الضوء على الرجل المسن والغرباء الأربعة الذين يتبادلون الحديث معه ويقدمون له هاتف خليوي ومسجل وأشرطة كاسيت ثم ينصرفون عنه.

المشهد السادس

يعود الضوء للمسرح وعلى الشاشة الوسطى تظهر صورة لمجلس يتوسطه (الملك عبد الله بن عبد العزيز وحوله اخوانه ورجاله) في أعلى الشاشة تتوهج شمس سادسة بجانب الشموس الخمس تمثل (الملك عبد الله) وذلك على الشرفة ذاتها مع تغيير يناسب عهد الملك عبد الله، وعلى الشاشتين الجانبيتين تظهر صور للملك عبد الله ولقطات عن إنجازاته وتحت الشرفة ينتشر رجال بلباس ملون زاه وضباط وجنود بلبسهم العسكري الحديث، تتجه مجموعات من الأفراد تمثل العلماء وشيوخ القبائل والأعيان والمواطنين وأفراد الشعب يرحب بهم رجال وحرس الملك ويؤشرون لهم بالصعود لمجلسه (الرجل المسن لا يزال يقف في مكانه)، ينزل من الشرفة أربعة من وزراء الملك عبد الله ومستشاريه يتجه لهم بعد نزولهم من الدرج الأربعة الغرباء ذاتهم ويتبادلون معهم حديث قصير ويظهر عدم التفاهم والتوافق بينهم ثم يتجهون بعد ذلك للرجل المسن (الذي يقف بجانب رزمة من الصحف فوقها جهازا التلفزيون والراديو بزيه الغريب وفي فمه الغليون ويلبس النظارة السوداء، الرجل المسن والغرباء الأربعة يتبادلون الحديث ثم يقدمون للرجل المسن جهاز كمبيوتر لاب توب ويضعون على وجهه مساحيق زرقاء وحمراء وصفراء.. وفيما هم يضعون المساحيق على وجه الرجل المسن ينزل الشباب الخمسة الذين ظهروا في المشهد الأول من درج الشرفة وهم يرتدون لباسا سعوديا موحدا ويتجهون للرجل المسن.. وما إن يلمحهم الرجال الغرباء حتى يبتعدوا عن الرجل المسن خطوات قليلة.. أحد الشباب يخاطب الرجل المسن قائلاً:

يا خال وقف.. وقف.. ابسألك..

خير وش تبي..

مشبه عليك.. انت شاهد والا غيره.. متغيرا واجد علي..

أنا شاهد.. وليه تسأل يا فتى..

أنا من أهل الجزيرة.. ما تذكرني يا خال

مرت سنين كثيرة.. وانقطع ذاك الوصال

هذا أنت.. بيض الله وجه من كافح وساد.. وعمر الصحرا وشاد..

هذا من فضل الكريم.. بس قلي.. وين بشتك والعمامة.. وين راحت

الابتسامه.. ويا ترى من هالرجال..

أقصر الصوت تكفى.. وفكني يابن الحلال..

أقصر الصوت عوذا.. وأنا في أهلي وداري ؟

ذولا عدوانك حذاري.. جوني من غرب وشمال.. وبدلوا حالي بحال..

يعلم الله اني داري.. ان ذولا وجيه شر.. من رماك بدربهم..

هذا عاد اللي حصل.. بس من وين المفر.. قلي من وين المفر..

ذا قرارك مو قراري.. انته أدرى بالرشاد..

حسبي الله.. كيف طفوا جمر ناري.. وذروا ف عيوني الرماد..

لا يا شاهد.. هذا ما هو ظني فيك.. ما تذكر قلت ابشهد.. اما لك والا عليك..

سامحوني يا عيالي.. وقتكم هذا مخيف..

وما بقى بيديني شي

احذروا من هالليالي.. كلها غدر وزيف

لا هي ظلما ولا هي ضي

الله الله في وطنكم.. في قرابتكم واهلكم

واخلصوا النية ف عملكم.. وحكموا الدين الحنيف

واسمحولي ودي أرحل

قم يا شاهد.. الملك عبد الله جالس.. ادخل وسلم عليه..

ودي لكن ما لي وجه.. بعد كل اللي جنيته مالي وجه..

من يحبك مثل ربعك أو ديارك

والملك ما يرضىَ يأسك وانكسارك

أعتذر لأرضك قبل لا تعتذر له

ورح لعبد الله ويقبل اعتذارك

انتو ما تدرون إن العشق غالب.. وان مالي غير هذا الرمل صاحب

هو حبيبي في الرخا والله حبيبي.. هو نصيبي وهو نصيري في المصاعب

كم هدمتوا.. وكم عمرنا

وكم تجنيتوا وصبرنا

بالمحبة الله أمرنا

إلا من يطعن ظهرنا

واللي ما فيه معروف

أنا خايف ساعدوني.. لو بغيت أرجع معاكم.. ما يخلوني الجماعة..

تقصد الأغراب ذولا.. أبشر بعز ومناعه.. واللي ما يخيب رجاك..

(يتجه كل من على المسرح للزمان ويخاطبون الغرباء بحماس وقوة)

الكورال:

يا طيور الليل كافي.. هالوقوف

ارجعي لاقصى المنافي.. والكهوف

والذي خص الجزيرة.. بالضيا

ما ذخرنا لك سوى حد السيوف

غريب الدار
05-03-2009, 03:56 AM
يتراجع الأغراب وقد بدا عليهم الرعب ثم يفرون من خشبة المسرح.. أحد الشباب يمسك بكتفي الرجل المسن (شاهد) الذي يعطي ظهره للمسرح ويجعله يستدير ويواجه المسرح الذي يمتلئ بالضياء.. الرجل المسن يضع كمه على عينيه ثم ينزلها رويداً رويدا)

كحل عيونك يا خال.. بالضيا بعد الظلام.. ستة شموس ف سماك..

أشهد ان الله واحد.. ومن يخون الأرض جاحد.. ويا وطن ما جمل ضياك..

(شاهد يخلع قبعته ويقذف بالغليون الذي بيده على التراب وينزع السترة السموكنج ويسأل أحد الخمسة وهو يزيل بكمه الأصباغ التي على وجهه قائلاً:

وين بشتي.. والعمامة.. وين بشتي تكفى دورها يا بوك..

(يرفع أحد الشباب العباءة عن التراب والآخر يحضر العمامة ويساعدون الزمن على ارتداء زيه القديم)

(تظهر على المسرح مجاميع الفرق الشعبية على موسيقى هذه الأغنية)

يا بلادي.. وان سأل عنك غريب

انتي شمس السيف وظلال العسيب

انتي أرض الله فيك الشرع خالد

وهذا عبد الله لنا ملك ووالد

ما شكينا اليتم يوم.. وابو متعب في الوجود

وكل ما زدنا هموم.. زادنا عطف وجود

هذا لا قالوا الملك.. قلنا عرشه في الضمير

شمسنا ف سود الدياجي.. وظلنا وقت الهجير

ما يخافه إلا ظالم.. وما يهابه مستجير

يا بلادي.. عطري أرضك بطيب لبسيها الشال والثوب الرحيب

عمريها حب وإيمان ومساجد

سيجيها بالمصانع والمعاهد

وهذا سلطان المكارم.. سيف عبد الله وخوه

صادق في الحب صارم.. القمر لو شبهوه

نعشقه والله عالم.. عشق جدانه وابوه

ما جدبت أرض الجزيرة.. وأبو خالد غيثها

ولا ارتفع عج المعارك.. هو عمدها وليثها

(الفصل الثالث) المشهد الأول

(يترك سيناريو هذا المشهد لخيال وإبداع المخرج)

الكورال:

الفرح.. الغضب.. البكا.. والابتسام..

تفضح أسرار الغرام

وكل عاشق له طريقة.. في التصابي والهيام

هذا سرك يا المولع.. والمولع ما يلام

بان سرك يالسعودي.. وباقي سر..

والأكيد انك كريم.. سيداً ف ارضك وحر..

بس تدري وش هو عيبك.. وعيب ربعك يا الهمام

أنتو عشاق المعالي.. ما انتو عشاق الكلام

المشهد الثاني

امرأة وهي تهدهد طفلها وتغني ( يترك سيناريو هذا المشهد لخيال وإبداع المخرج )

نام.. نام يا صغيري نام

واغفى في حب وسلام..

أنت بيتك في المجرة وكل نجمة لك سرير

نام يا طفلي الصغير

ولا تخاف من الظلام

تدري عبد الله حبيبك

أرسل أسراب الحمام

تملى أوراق الدفاتر زهر ونجوم وغمام

ولا صحيت الصبح باكر

مين قدك يا سلام

يحفظك ربي حبيبي

ورب هالبيت الحرام

المشهد الثالث

(يترك سيناريو هذا المشهد لخيال وإبداع المخرج)

كثر الله ألف خيرك .. يا وطنا وبارك الله هالثرى

ما نسينا وين كنا وكيف صرنا في التقدم والثرا

ولو تفجر في تراب

أرضنا نفط وذهب

لا عدمنا هالشباب كنزنا لامن نضب

كل أرضي للعطا سهل خصيب وكلمة الله فخرها

وكل عالم.. أو مهندس.. أو طبيب وكل جندي ذخرها

جينا عبد الله نعاهد حنا يالجيل الجديد

نفتدي والله شاهد أرضنا بدم الوريد

المشهد الرابع

(يترك سيناريو هذا المشهد لخيال وإبداع المخرج )

يا محقق لي الأماني

الغلا والحب لك

أدري في قلبك مكاني

وأدري همي مشغلك

يا بو متعب وش نقول

الغلا شرحه يطول

يكفي عبد الله عطاني

لين خلاني ملك

أنا شعبك مثل ظنك

أفخر بملكي وزود

أنت مني وانا منك

أرض وأحلام وجدود

يا بو متعب وش نقول

يا عسى عمرك يطول

أحمد اللي بك حماني

عن أذى كل الفصول

أنا ملكي اللي عطاني

لين خلاني ملك

كل ماضي لي ملاحم

وكل حاضر لي نعيم

أنا يالشعب السعودي

لا أضام ولا أضيم

يا بوخالد وش نقول

الغلا شرحه يطول

كلكم خير ومحبة

وعهدكم سعد وقبول

يكفي عبد الله عطاني

لين خلاني ملك


العرضة السعودية..





كل فجر لا تنفـس شكـى منـه العتـم
......... كل خلق الليل تخشى تباشير الصبـاح
يا أفاعي الشر بتدوسك الشمـس بقـدم
................ بلعي نيبان سمك وحطـي لـك جنـاح
يا ليالي التيه والجهل والعقـل الأصـم
.............. لزمن بيض وسود لهـا أقبـال ورواح
وأنت يا صبح نزع لطمته ثـم ابتسـم
..............ا يضرك لو هل الليل ضجوا بالنـواح
ما أحرقت شمسك جبين ولا خشم أشـم
................ ا شكى من حرها كود عدوان النجـاح
أنت عبد الله لك السيف يشهـد والقلـم
............. انت من يفخر به العدل يا وجه الفلاح
يا الحليم الصادق الكامـل بكـل الشيـم
............... لله اللي جاعلك بلسـم لكـل الجـراح
سيـدي للسقـم آلام يشفيهـا الألــم
...............من ضرى بالملح ما يقبل العذب القراح
وكل فكر لا تحجر غـدا مثـل الصنـم
..................ه رهابين وقرابيـن واتبـاع وسـلاح
ما خلقنا الله لحود تعيـش بهـا الرمـم
...............لا أمرنا نقتل الحاضر ونحيي اللي راح
في كتاب الله لنا حصن عن غي ونـدم
..........................في حديث المصطفى ما يوردنا الصلاح

وَجس ~
05-03-2009, 11:35 AM
تغطية مميزة مشكوووووووور غريب

هدؤي مزعج
05-03-2009, 11:43 AM
يا بومتعب وش نقول

الغلا شرحه يطول

يكفي عبد الله عطاني

لين خلاني ملك
::

مررره حلوو

يعطيك العافيه مجهود بقووه مميز

غريب الدار
05-03-2009, 09:21 PM
تغطية مميزة مشكوووووووور غريب


التميز تواجد الاشخاص المميزين مثلك عزيزي

لاتحرمني تواجدك المميز عزيزي

غريب الدار
05-03-2009, 09:26 PM
يا بومتعب وش نقول

الغلا شرحه يطول

يكفي عبد الله عطاني

لين خلاني ملك
::

مررره حلوو

يعطيك العافيه مجهود بقووه مميز


يازينها من صوت ابو نوره انا اشهد


تواجدك اضاف الى الموضوع عزيزتي الشي الكثير


ود وباقة ورد

~~نادية~~
06-03-2009, 06:17 AM
شفت الأوبريت بالصدفه بالتلفزيون ولأول مره عشان ما قد سمعت عنها و فعلا كانت روووووعه و ذات مستوى عالي من الإحتراف و الإبداع ما شاء الله ...



مشكور غريبو

غريب الدار
06-03-2009, 08:02 AM
والله ما لحقت الا على آآآآخره يا ناديه

شفتي حظي كيف أوب زين ..!

على العموم ان تصل متأخر خير من ان لاتصل ابداً


مشكوره على تواجدك عزيزتي

انا وانت
06-03-2009, 01:30 PM
شفتها عالـــmbc


عجبني الكلام والاخراج والتقنيات وبصراحه شيء مميز

وعجبني أكثر نقل الاوبريت للمنتدى


مجهود تشكر عليه غريبوووووووووه

أبوشهد
06-03-2009, 02:52 PM
يخليك ربي غريب الدار

الملحم المطيري
06-03-2009, 06:57 PM
مشكوووووووووووووووور اخي

سقراط
06-03-2009, 10:49 PM
ما قصرت يا غريب الدار تغطيه ونقل مميز

غريب الدار
06-03-2009, 11:10 PM
مشكورين حبايبي على مروركم وتواجدكم

بوسه على خدودكم << مسوي اسلوب ههههه