المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قسوة الأيام


دكتور عبود
19-02-2009, 11:29 PM
قسوه الايام
لقسوة الأيام وقع في الذات،،
يجتاح النفس،،
ويطبع فيها آلامه بعمق،،
يجبرنا على الرضوخ والانكسار،،
يجردنا من نسمات الأمل،،
ويزرعنا أوهاماً تائهة تعانق الأفق ،،
ويحيل كل كياننا معاناة أبدية ،،
..
.
ومع مضيَ الأيام،،
تثمل الروح من كثر الجروح ،،
ويصبح الألم أمر تافه لا غاية من التفكير به ،،
تذبل الدموع وتتلاشى،،
وتصبح الآهات مجرد تفاهات لا تعني شيئاً،،
لا أدري ،,
هل هو موت الروح،،
أم اعتياد الجروح ،،
أم إدمان للدموع والآهات،،
هي الحياة،،
ظالمة .. قاسية ،،
لا ترحم،،
تسوقنا نحو العذابات بكل رقة ،،
تسرقنا من لحظات الصمت،،
من هفوات الأمل،،
وفي لحظات .. تجردنا من أجمل الأشياء ،،
نشعر حينها بتفاهة العيش بين أناس بعيدون رغم قربهم ،،
في وسط قلوب .. تقسو علينا رغم رحمتها،،
أمام أيد تسقينا كؤوس العذابات بكل مكر وخديعة،،
تدهشنا كل تلك الأمور ،،
لا مجال للتفكير ،،
أو حتى استيعاب ما يحدث،،
إنها تيارات عاصفة من الطعنات المتوالية ،،
لا مجال لشفاء جرح حتى تتلوه ملايين الجروح،،
وتصبح الروح متثاقلة..
تائهة ..
شريدة..
وتتغرب في بحار الصمت،،
لتعلن بداية رحلتها نحو الضياع،،
موت الشعور ،،
التمرد ،،
أو الانصياع ،،
ويتسلل الألم إلى أعماق الأعماق ،،
حتى يشل الكيان،،
ويدمر الوجدان،،
وتبقى آثار الزمن ،،
تبقى جروح الأيام ،،
وبصمة لا يمكن محوها،،
ودمعة تأبى النزول،،
ونصل لحد الموت ،،
نعم..




لكل عين رمشت هنا تحيه ..

المازن
19-02-2009, 11:38 PM
يعطيك العافيه




http://www.alkhubr.net/imgcache2/17053.gif (http://www.alriyadh.com/2009/02/19/article410738.html)

ساره العبدالله
20-02-2009, 12:11 AM
يعطيك العافيه

أبوشهد
20-02-2009, 04:41 PM
قسوة الأيام

نتجاوزها بقوة الإيمان

لبا قلبك يادكتور عبود

نبيطه
20-02-2009, 08:43 PM
قسوة الأيام

تمر الأيام تتبعها السنين
وتمتزج فيها
الأحداث والمواقف
سعيدة كانت أوقاسية محزنة
تتلاشى السعيدة
وتظل القاسية تفرض نفسها بقوة
لتحتل أكبر مساحاة الذاكرة
وتتربع بكبرياء
على عرش عقولنا الباطنة
كم من جرح نازف
غار في جدار قلوبنا
لم نجد له دواء
وكم من آهة حرمان تجرعنا مرارتها
وسيطرت تماماً
على كل مذاق حلو في حياتنا
وكم من دمعة محرقة
حفرت أخاديد عميقة
على ملامح وجوهنا
نقف أمام المرآة
ونظل نتحسس وجوهنا
علنا نجد أثراً
لعالم ابتسامتنا الراحلة
حتى الأرق كان له نصيب وافر
يقتات عليه ايامنا
زهرات العمر باتت اشواكاً
تدمي من يحاول قطافها
ونسائم الذكريات
استحالت أعاصير مدمرة
تعصف بكل معنى جميل
نشعر بشيء متحجر في حياتنا
يظل يضغط بعنف عجيب على
أوتار قلوبنا ولانجد له تفسيراً
إلا إنه من قسوة الأيام
وياليتها تكفينا

يسلمووووووووو دكتور على الموووضوع

دكتور عبود
20-02-2009, 09:20 PM
اشكركم اخواني واخواتي
على المرور والرد
ودمتم سالمين