المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لون حياتك


صقار الشرقيه
19-02-2009, 12:37 AM
, كأن الصراخ دليلاً على الحياة , فطالما أنت تصرخ وتئن , فأنت مازلت حي !!!
وفي ظني أن حياة المرء منا ما هي إلا عبارة عن مجموعة من الصور , تمثل كل صورة جزء من حياتنا
وتلك الصور تحتاج من يكسبها اللون المناسب , لكي يستطيع أن يتسمتع بحياته

لوّن حياتك
بتصحيح أوضاعك , وترتيب أوراقك , فتصحيح الوضع يجعلك في راحة عجيبة , ويكسبك ألفة غالية تجدها في نفسك وقلبك
أعرف شخصًا إرتبط بفتاة في الظل , كان كل مرة يتحدث معها يشعر بوخز في صدره وقلبه , وهي نفس الشئ أيضًا
مجرد أنه صارحها برغبته في الإقتران بها رسميًا , أزالت من نفسه كثير من الرواسب والغشاوة والهم

لوّن حياتك
وكُن أنت , ولا آخر غير أنت , كثير منا يقع في خطأ التقليد الأعمي , تجده يود أن يكون نسخة مُكربنة من الدكتور فلان
أو العالم الفلاني , أو الشيخ هذا , التطلع للصالحين والناجحين أمر محمود وطيب , ولكن التقليد هو الكارثة
يقلده في تصرفاته , وفي أفكاره , وفي هيئته , حتى تشعر أنه مجنون هذا الشخص
كُن أنت , وأنظر للمشاهيرمن أهل العلم ولمن غيروا من حياة البشرية , هل كانوا يقلدون أسلافهم ويسيرون على نفس المنهج بنفس الأفكار ؟؟؟؟
أم كانوا يأخذون منهم العلم , ثم يضفوا عليهم بصمتهم الشخصية , حتى ظهروا للوجود
من يتبع الأخرين دون بصمته الشخصية , فقد وضع نهاية طموحه بيده

لوّن حياتك
ولا تتعجل كادرات حياتك , خطأ شائع , وهو محاولة تلوين صورة غد
فنعمل على إتعاب عقولنا ونفوسنا بمشاكل غد
ليس عيبًا أن نستعد لغد , لكن كل الخطأ أن تُتعب فكرك وذهنك في شئ لم يأتي بعد , وتترك صورة اليوم الذي أنت فيه دون أن تحاول تلوينه
فيضيع يومك , ويؤثر سلبًا على يومك القادم


لوّن حياتك
ولا تجعل أعمالك تشغلك عن نفسك , تذكر أنك إنسان
فما قيمة أن تكون ناجح وشهير , لكن قلبك وحيد , ونفسك مضطربة , ولا تستمتع بأي شئ
كثير ممن يطلق عليهم مشاهير ونجوم , حياتهم الخاصة في قمة التدني , لأنه أهمل نفسه فضاعت منه
العمل , مطلوب , لكن لا تجعله يُنسيك نفسك , وأهلك وأقاربك وأحبابك
كثيرون ينشغلون بهذا الجهاز اللعين المسمى بالحاسوب , والتقنية الألعن المسماة بالإنترنت , عن أسرهم وعوائلهم وأصدقائهم في الواقع
تذكر أنك قد تفقد أي عزيز عليك في لحظة , فتندم على كونك قد أهملت صحبته , وفضلت العزلة عن البقاء معه

لوّن حياتك
وشارك الآخرين أفراحهم وأطراحهم , فأجمل سعادة , هي تلك التي تجنيها عندما تساعد محتاج
لأننا بشر , ومن فطرة البشر أن يساعدوا بعضهم البعض , لاتخدعك مظاهر الأنانية والذاتية التي طغت على حياتنا
فالأصل هو الإنسانية , فعندما تساعد محتاج , تشعر براحة عجيبة وهدوء نفسي ممتع , ويطئمن قلبك
ومساعدة الناس تجعل قلبك في أنس , والعكس صحيح
فالمنطوي , أو الأناني , أو العاصي , أو الذي لا يهمه إلا نفسه , تجد قلبه في وحشة دائمة
تجده وحيدًا , ولو كان وسط كل أهله ومعارفه
فالوحدة هي وحدة القلب , ولو كنت بين ملايين البشر

لوّن حياتك
ولا تنس نصيبك من الدنيا , فالله جل في علاه أمرنا بذلك , عليك أن تستمتع بنصيبك من الدنيا
وأعلم أن هذا النصيب لابد أن يكون حلالاً لتشعر باللذة , فالحرام لذته وقتية , ووحشته باقية
تقتل قلبك , وتؤرق نومك , وتدمي نفسك
وأرض بنصيبك من الدنيا , تكن أسعد الناس
فأيهما سيأكل بنهم أكثر , وسيتللذذ بالطعام أكثر ؟؟؟
غني عنده مائدة عامرة وفاخرة لكن قلبه يدمي ووحيد
أم فقير لديه طعام بسيط , لكنه سعيد ؟؟؟
وأعلم أن نصيبك من الدنيا معلوم ومحدد المقدار , فلا تتطاحن من أجل مال أكثر ولا تتشاحن من أجل رزق أوفر
فمهما فعلت , فلن تتجاوز ذلك النصيب

سامـــي
19-02-2009, 07:37 AM
إحساااااااااااس جميل

بجمال مشاركتك في منتديات الخبر

على فكرة هذي أحد دروس تنمية الشخصية ما أقصدها لنصها بس أقصدها لصياغتها

وتلونها يزيدها أنجذاب وحلا

مشكور أخوي