المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لماذا لا نحتفل برأس السنة؟


صاحب صاحبه
26-12-2008, 03:27 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

لماذا لا نحتفل برأس السنة مثل بقية الناس؟

كنت أتساءل عن هذا.. كما يتساءل عنه كثير من المسلمين اليوم..

و لما فكرت في الأمر ملياً وجدت أن الاحتفال بمضي سنة من عمرنا غباء كبير..

وأعنى ما أقول.. نعم غباء كبير؛ لأنه ليس في تلك المناسبة داعي للاحتفال بقدر ما

فيها من دواعي للحزن والندم..

فعلى ماذا نحتفل؟

على خسارة سنة من العمر!

أم على اقتراب الأجل!

أم نحتفل بمخالفة أمر النبي الكريم - عليه الصلاة والسلام - بتطبيقنا طقوس الضالين

ونفرح بمعصية الرب العظيم!

عجبت لعقل من وضع هذا الموعد وتلك المناسبة للاحتفال..!

وعجبت لمن يحتفل بهذه المناسبة من المسلمين الغافلين!

أليس الإنسان يحزن إذا خسر شيء من مقتنياته التافهة، فكيف يفرح بخسران شيء

من أغلى ما لديه وهو (العمر)..؟

أم نحتفل بالخسارة لأن الغرب الكافر يفعل ذلك بجهالة..!!

وإذا علمنا أننا لن نرجع يوماً فات من العمر و لو أنفقنا ما في الأرض جميعاً فحق لنا

أن نحزن 360 مرة في رأس السنة بدل أن نحتفل، وإذا تذكرنا خطايانا التي

ارتكبناها في الأيام الماضية حق لنا أن نتوب إلى الله ونخضع لأمره ونبتغى رضاه

بكل ما نملك من حول وقوة عسى أن نكفر عن شيء مما سطر في كتابنا في السنة

الماضية وليس أن نحتفل (فنزيد الطين بلة) ونخالف أمر رسول الله - صلى الله عليه

وسلم - الذي أمرنا بمخالفة اليهود والنصارى ونهانا عن الاحتفال بأعيادهم

وممارسة طقوسهم (الغبية) وأفراحهم (الدنية).

أحبتي في الله لن ينال رضا الله من سعى في معصيته..

ولن يفرح بالنعيم من فرح بما يورد الجحيم..

أحبتي في الله لقد قال – تعالى-: (قل بفضل الله و برحمته فبذلك فليفرحوا هو خير

مما يجمعون).

وقال - جل و علا -: (فلما نسوا ما ذكروا به فتحنا عليهم أبواب كل شيء حتى إذا

فرحوا بما أوتوا أخذناهم بغتة فإذا هم مبلسون).

فأحذر أن تكون مع أولئك الذين يعيشون في الغفلة ويفرحون بالخسارة و هم

لأنفسهم ظالمون ولا تكون من الجاهلين الذين يلهثون لتطبيق طقوس الغرب

الجاهلية ولا يتفكرون.. و لا يقفون لحظة لينظروا في الأسباب ثم يتفكروا في النتائج

ويوم الحساب.

والذي نفسي بيده لو توقف الغرب عن شرب الخمر فحضرت عقولهم احتفالاتهم تلك

لرأيتهم في أسوأ الأحوال ولرأيت أفراحهم أتراحاً ولتوقفوا عن كثير مما يقترفون

من الجاهلية...

واحذر أن تتبع هواك يا أخي الحبيب وأنت يا أختي في الله احذروا من اتباع الأمارين

بالسوء فيردوكم بعد إيمانكم كافرين.. فتكونوا - عياذاً بالله - من الخاسرين... فما

الاحتفال برأس السنة إلا اتباع للهوى وتقليد أعمى لسفاهة وجهالة الضالين

وعصيان لأمر الخالق الحكيم..

أنه عصيان لما أمرنا به الرسول الكريم بمخالفة اليهود والنصارى..

ونسيان لأمر الخالق الذي حق علينا تذكره في كل حين..

قال ربي - جل و علا -: (فلما نسوا ما ذكروا به فتحنا عليهم أبواب كل شيء حتى

إذا فرحوا بما أوتوا أخذناهم بغتة فإذا هم مبلسون).

و قال المولى القدير: (فليضحكوا قليلاً وليبكوا كثيراً جزاء بما كانوا يكسبون).

فلا تسع لتضحك قليلاً ثم تبكى كثيراً بعد حين.

والحمد لله رب العالمين،،،

اللهم هل بلغت اللهم فاشهد


منقووووووووووول بقوووه:face18:

هلالي برشلوني
26-12-2008, 03:31 AM
سلمت الايادي على هذا الموضوع الرائع وفعلا الاحتفال بهذا الاعياد وهذه المناسبات من قمه الغباء

ملسوع
26-12-2008, 03:36 AM
احسنت اخي الكريم دمت سالما

صاحب صاحبه
26-12-2008, 03:50 AM
سلمت الايادي على هذا الموضوع الرائع وفعلا الاحتفال بهذا الاعياد وهذه المناسبات من قمه الغباء


الله يسلمك أخوووووي وشكر ع مرورك العطر ورأيك الجميل

صاحب صاحبه
26-12-2008, 03:51 AM
احسنت اخي الكريم دمت سالما

الله يبارك فيك ويسلمك
تشكر ع مرورك العطر

سقراط
26-12-2008, 03:58 AM
مشكووور اخوي و الله يجزاك خير ان شاء الله كفيت و وفيت على هالنقل

انا اعرف واحد من الشباب اقنعني ما نحتفل لين يلقون باقي جسمه اما راس لحاله ما حنب محتفلين

صاحب صاحبه
26-12-2008, 05:01 AM
مشكووور اخوي و الله يجزاك خير ان شاء الله كفيت و وفيت على هالنقل

انا اعرف واحد من الشباب اقنعني ما نحتفل لين يلقون باقي جسمه اما راس لحاله ما حنب محتفلين

ههههههههههههههههههههههههههههههههه باقي جسمة مع الاضحية في التلاجة ما ينفع قد تقطع

بارك الله فيك سقراط ع هالطله المرحة والممتعة

براااق
26-12-2008, 04:34 PM
بارك الله فيك ونفع بك

موضوع جميل ومهم

قمة الغباء فعلآ

والبعد عن الدين ،الكفار يحتفل بعقيدتهم وليس احتفال عادي بل عقدي

ونجد من المسلمون يحتفلون معهم كإنهم يؤمنون بهم والعياذ بالله

فنحن مسلمون ونعتز بديننا القويم واعيادنا

فلا نصارى اويهود كلها ضلت وانتهت

فالاسلام هو الدين عند الله

وفقك الله حفظك ورعاك.

صاحب صاحبه
27-12-2008, 03:22 AM
بارك الله فيك ونفع بك

موضوع جميل ومهم

قمة الغباء فعلآ

والبعد عن الدين ،الكفار يحتفل بعقيدتهم وليس احتفال عادي بل عقدي

ونجد من المسلمون يحتفلون معهم كإنهم يؤمنون بهم والعياذ بالله

فنحن مسلمون ونعتز بديننا القويم واعيادنا

فلا نصارى اويهود كلها ضلت وانتهت

فالاسلام هو الدين عند الله

وفقك الله حفظك ورعاك.

آآآمين ولك المثل

أضف على ما قلته استهانة النا في الاحتفال بعيد الميلاد اللي يشوفهم وهم يحتفلوا فيه يقول انهم

قدموا الكثير والكثير لانفسهم ودينهم ودولتهم وفي النهاية ما يحتفل فيه الا الفاشلين في المجتمع

بس تصدق عيد الميلاد شحته مرتبة يعني لو ما قال للناس على عيد ميلاده كان محد درى عنه

أبوشهد
27-12-2008, 07:27 AM
كل واحد له رأيه

انا بحتفل برأس السنه

في لاس فيقاس

شي ولا في الخيال ..!!

صاحب صاحبه
27-12-2008, 07:47 AM
كل واحد له رأيه

انا بحتفل برأس السنه

في لاس فيقاس

شي ولا في الخيال ..!!

المسأله مش مسألة وجهة نظر ............ القضية خطيره قضية عقيدة

الله سبحانه وتعالى في لاس فيقاس وفي السعودية وفي كل مكان يعني هل تحب لو تقبض روحك

وانت قاعد تحتفل برأس السنة ؟؟ ولا وانت على طاعة " بعد عمر طويل "

والملائكة بتسجل ....

أشكر لك تواجدك .....

أبوشهد
27-12-2008, 08:06 AM
طيب ياصاحب

ماقلنا شي يابعدي

انا في فيقاس اصلي

ويمكن تقبض روحي وانا ساجد

ايش فرقت الحين ..!!

صاحب صاحبه
27-12-2008, 08:12 AM
طيب ياصاحب

ماقلنا شي يابعدي

انا في فيقاس اصلي

ويمكن تقبض روحي وانا ساجد

ايش فرقت الحين ..!!


اخوي الكريم قلت لك فيقاس مثلها مثل اي أرض مافيها أي تميز ...

الله يشوفك ومطلع عليك هنا وهناك

لكن المشكلة لو أخطأت في حق عقيدتك يعني في قلب الدين يعني مش تقصير بسيط

أبوشهد
27-12-2008, 08:43 AM
الخطأ وارد لكل البشر

مافيه أحد معصوم

ولكن

هناك أشياء أهم بالعقيدة من مجرد فرح براس السنة او من عدمه ..!!

براااق
27-12-2008, 01:30 PM
أخي أبو شهد أرجوا قرأت الفتاوى عن حكم الاحتفال بارك الله فيك
وهذه ليست اراء نطرحها نوافق او لا هذا عقيدة ودين وولاء والله يوفقك

سئل الوالد العلامة الشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمة الله تعالى
: عن حكم تهنئة الكفار بعيد الكريسميس؟ وكيف نرد عليهم إذا هنؤونا به؟ وهل يجوز الذهاب إلى أماكن الحفلات التي يقيمونها بهذه المناسبة؟ وهل يأثم الإنسان إذا فعل شيئاً مما ذكر بغير قصد؟ وإنما فعله إما مجاملة أو حياءً أو إحراجاً أو غير ذلك من الأسباب؟ وهل يجوز التشبه بهم في ذلك؟

فأجاب فضيلته بقوله: تهنئة الكفار بعيد الكريسمس أو غيره من أعيادهم الدينية حرام بالاتفاق، كما نقل ذلك ابن القيم - رحمه الله - في كتابه "أحكام أهل الذمة"، حيث قال: "وأما التهنئة بشعائر الكفر المختصة به فحرام بالأتفاق، مثل أن يهنئهم بأعيادهم وصومهم، فيقول: عيد مبارك عليك، أو تهنأ بهذا العيد ونحوه فهذا إن سلم قائله من الكفر فهو من المحرمات وهو بمنزلة أن تهنئه بسجوده للصليب بل ذلك أعظم إثماً عند الله، وأشد مقتاً من التهنئة بشرب الخمر وقتل النفس، وارتكاب الفرج الحرام ونحوه. وكثير ممن لا قدر للدين عنده يقع في ذلك، ولا يدري قبح ما فعل، فمن هنأ عبداً بمعصية أو بدعة أو كفر فقد تعرض لمقت الله وسخطه". انتهى كلامه - رحمه الله -. وإنما كانت تهنئة الكفار بأعيادهم الدينية حراماً وبهذه المثابة التي ذكرها ابن القيم لأن فيها إقراراً لما هم عليه من شعائر الكفر، ورضا به لهم، وإن كان هو لا يرضى بهذا الكفر لنفسه، لكن يحرم على المسلم أن يرضى بشعائر الكفر أو يهنئ بها غيره، لأن الله تعالىلا يرضى بذلك، كما قال الله تعالى: ]إن تكفروا فإن الله غني عنكم ولا يرضى لعباده الكفر وإن تشكروا يرضه لكم[(1). وقال تعالى: ]اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام ديناً[(2). وتهنئتهم بذلك حرام سواء كانوا مشاركين للشخص في العمل أم لا. وإذا هنؤونا بأعيادهم فإننا لا نجيبهم على ذلك، لأنها ليست بأعياد لنا، ولأنها أعياد لا يرضاها الله تعالى، لأنها إما مبتدعة في دينهم، وإما مشروعة، لكن نسخت بدين الإسلام الذي بعث الله به محمداً، صلى الله عليه وسلم، إلى جميع الخلق، وقال فيه: ]ومن يبتغ غير الإسلام ديناً فلن يقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين[(3). وإجابة المسلم دعوتهم بهذه المناسبة حرام، لأن هذا أعظم من تهنئتهم بها لما في ذلك من مشاركتهم فيها. وكذلك يحرم على المسلمين التشبه بالكفار بإقامة الحفلات بهذه المناسبة، أو تبادل الهدايا أو توزيع الحلوى، أو أطباق الطعام، أو تعطيل الأعمال ونحو ذلك، لقول النبي، صلى الله عليه وسلم،: "من تشبه بقوم فهو منهم". قال شيخ الإسلام ابن تيمية في كتابه: (اقتضاء الصراط المستقيم مخالفة أصحاب الجحيم): "مشابهتهم في بعض أعيادهم توجب سرور قلوبهم بما هم عليه من الباطل، وربما أطمعهم ذلك في انتهاز الفرص واستذلال الضعفاء". انتهى كلامه - رحمه الله -. ومن فعل شيئاً من ذلك فهو آثم سواء فعله مجاملة، أو تودداً، أو حياءً أو لغير ذلك من الأسباب، لأنه من المداهنة في دين الله، ومن أسباب تقوية نفوس الكفار وفخرهم بدينهم. والله المسؤول أن يعز المسلمين بدينهم، ويرزقهم الثبات عليه، وينصرهم على أعدائهم، إنه قوي عزيز.
حكم تهنئة الكفار بعيد الكريسميس (http://www.midad.me/fatwaView.php?cat=sub&id=5453&searchWord=كريسمس)

صاحب صاحبه
29-12-2008, 08:57 AM
الخطأ وارد لكل البشر

مافيه أحد معصوم

ولكن

هناك أشياء أهم بالعقيدة من مجرد فرح براس السنة او من عدمه ..!!

اعتذر لتأخر ردي لكن كان عندي أشغال .............

أبو شهد الله يرضى عليك ...... أنا معك انه محد معصوم من الخطأ ....

لكن أحب أقول لك انه العقيده كلها مهمة يعني الواحد اذا قصر في بعض الأعمال بعض السنن طبعا

مش الفروض ....... لكن نرتكب أخطاء في حق عقيدتنا هذا من أكبر الأخطاء اللي يرتكبها العبد في

حق نفسه .... لأنه العقيدة مكانها القلب وأي سيء يصدر من قلبك يكون له مكانه كبيره في

نفسك .....

هناك عقيدة خطيرة اسمها عقيدة الولاء والبراء ........ وهناك اشخاص استخدموا هذي العقيدة

بشكل خاطيء ..... لكن في استخدامك لها في مسالة الاحتفال باعياد الكفار هذا توظيف سليم لهذي

العقيدة .................. بارك الله فيك

أنا أثق انه احتفالك فيها شيء عرضي ...... وراح تعيد النظر اما عاجلا أو آجلا في

مسألة الاحتفال بأعياد الكفار بإذن الله لأنه الخير في نفسك كثيييييييييييير ....

بارك الله فيك

صاحب صاحبه
29-12-2008, 08:59 AM
أخي أبو شهد أرجوا قرأت الفتاوى عن حكم الاحتفال بارك الله فيك
وهذه ليست اراء نطرحها نوافق او لا هذا عقيدة ودين وولاء والله يوفقك

سئل الوالد العلامة الشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمة الله تعالى
: عن حكم تهنئة الكفار بعيد الكريسميس؟ وكيف نرد عليهم إذا هنؤونا به؟ وهل يجوز الذهاب إلى أماكن الحفلات التي يقيمونها بهذه المناسبة؟ وهل يأثم الإنسان إذا فعل شيئاً مما ذكر بغير قصد؟ وإنما فعله إما مجاملة أو حياءً أو إحراجاً أو غير ذلك من الأسباب؟ وهل يجوز التشبه بهم في ذلك؟

فأجاب فضيلته بقوله: تهنئة الكفار بعيد الكريسمس أو غيره من أعيادهم الدينية حرام بالاتفاق، كما نقل ذلك ابن القيم - رحمه الله - في كتابه "أحكام أهل الذمة"، حيث قال: "وأما التهنئة بشعائر الكفر المختصة به فحرام بالأتفاق، مثل أن يهنئهم بأعيادهم وصومهم، فيقول: عيد مبارك عليك، أو تهنأ بهذا العيد ونحوه فهذا إن سلم قائله من الكفر فهو من المحرمات وهو بمنزلة أن تهنئه بسجوده للصليب بل ذلك أعظم إثماً عند الله، وأشد مقتاً من التهنئة بشرب الخمر وقتل النفس، وارتكاب الفرج الحرام ونحوه. وكثير ممن لا قدر للدين عنده يقع في ذلك، ولا يدري قبح ما فعل، فمن هنأ عبداً بمعصية أو بدعة أو كفر فقد تعرض لمقت الله وسخطه". انتهى كلامه - رحمه الله -. وإنما كانت تهنئة الكفار بأعيادهم الدينية حراماً وبهذه المثابة التي ذكرها ابن القيم لأن فيها إقراراً لما هم عليه من شعائر الكفر، ورضا به لهم، وإن كان هو لا يرضى بهذا الكفر لنفسه، لكن يحرم على المسلم أن يرضى بشعائر الكفر أو يهنئ بها غيره، لأن الله تعالىلا يرضى بذلك، كما قال الله تعالى: ]إن تكفروا فإن الله غني عنكم ولا يرضى لعباده الكفر وإن تشكروا يرضه لكم[(1). وقال تعالى: ]اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام ديناً[(2). وتهنئتهم بذلك حرام سواء كانوا مشاركين للشخص في العمل أم لا. وإذا هنؤونا بأعيادهم فإننا لا نجيبهم على ذلك، لأنها ليست بأعياد لنا، ولأنها أعياد لا يرضاها الله تعالى، لأنها إما مبتدعة في دينهم، وإما مشروعة، لكن نسخت بدين الإسلام الذي بعث الله به محمداً، صلى الله عليه وسلم، إلى جميع الخلق، وقال فيه: ]ومن يبتغ غير الإسلام ديناً فلن يقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين[(3). وإجابة المسلم دعوتهم بهذه المناسبة حرام، لأن هذا أعظم من تهنئتهم بها لما في ذلك من مشاركتهم فيها. وكذلك يحرم على المسلمين التشبه بالكفار بإقامة الحفلات بهذه المناسبة، أو تبادل الهدايا أو توزيع الحلوى، أو أطباق الطعام، أو تعطيل الأعمال ونحو ذلك، لقول النبي، صلى الله عليه وسلم،: "من تشبه بقوم فهو منهم". قال شيخ الإسلام ابن تيمية في كتابه: (اقتضاء الصراط المستقيم مخالفة أصحاب الجحيم): "مشابهتهم في بعض أعيادهم توجب سرور قلوبهم بما هم عليه من الباطل، وربما أطمعهم ذلك في انتهاز الفرص واستذلال الضعفاء". انتهى كلامه - رحمه الله -. ومن فعل شيئاً من ذلك فهو آثم سواء فعله مجاملة، أو تودداً، أو حياءً أو لغير ذلك من الأسباب، لأنه من المداهنة في دين الله، ومن أسباب تقوية نفوس الكفار وفخرهم بدينهم. والله المسؤول أن يعز المسلمين بدينهم، ويرزقهم الثبات عليه، وينصرهم على أعدائهم، إنه قوي عزيز.
حكم تهنئة الكفار بعيد الكريسميس (http://www.midad.me/fatwaview.php?cat=sub&id=5453&searchword=كريسمس)


بارك الله فيك وجزاك الله خير

كوما
29-12-2008, 01:01 PM
نعم بالفعل كلامك صح ومشكور ، وأنا أرى إن الحياة ماهي سنين ونعيشها وبس بقدر ما هي محكمة نحاكم أنفسنا فيها على كل غلط ونفرح لفعلنا الخير لأنفسنا وللناس وللحياة و طبعاً لازم يكون عندنا علم نحن مو بحاجة للتاريخ لحتى نسترجع أفعالنا ولا نهاية سنة لحتى نفرح فانت بنفسك قادر تجعل أيامك كلها عيد بفعل ما يرضي الله عندها رح تنطوي السنين بكل مافيها وبآلامها حتى ، لأنك إتبعت خط مستقيم وهو الخط الموصل لله تعالى وهيك كل حياتك عيد بإذن الله وأسأل الله أن يهدينا لطريقه المستقيم

صاحب صاحبه
30-12-2008, 08:01 AM
نعم بالفعل كلامك صح ومشكور ، وأنا أرى إن الحياة ماهي سنين ونعيشها وبس بقدر ما هي محكمة نحاكم أنفسنا فيها على كل غلط ونفرح لفعلنا الخير لأنفسنا وللناس وللحياة و طبعاً لازم يكون عندنا علم نحن مو بحاجة للتاريخ لحتى نسترجع أفعالنا ولا نهاية سنة لحتى نفرح فانت بنفسك قادر تجعل أيامك كلها عيد بفعل ما يرضي الله عندها رح تنطوي السنين بكل مافيها وبآلامها حتى ، لأنك إتبعت خط مستقيم وهو الخط الموصل لله تعالى وهيك كل حياتك عيد بإذن الله وأسأل الله أن يهدينا لطريقه المستقيم

مشكوووور أخوي ع تواجدك الجميل ....

وكلماتك الدرر .... ربي يحفظك

جنون الليل
30-12-2008, 10:58 AM
صاحب

سلمت يداك

صاحب صاحبه
12-01-2009, 01:30 AM
صاحب

سلمت يداك

الله يسلمك ويرضى عليك

إستبرق
12-01-2009, 05:31 AM
(أبدعـــــــــــــــــــــــــت)
عن جد لفت انتباهنا على شي غافلين منه وبقوه:20:
الله لا يجعلنا نوصل لدرجه الجهل بدين يارب
الله يكتب اجرك ويجعلها لك في موازين حسناااتك يارب
الله يعطيك العافيه تقبل مروري أخوي

صاحب صاحبه
13-01-2009, 09:57 AM
(أبدعـــــــــــــــــــــــــت)

عن جد لفت انتباهنا على شي غافلين منه وبقوه:20:
الله لا يجعلنا نوصل لدرجه الجهل بدين يارب
الله يكتب اجرك ويجعلها لك في موازين حسناااتك يارب

الله يعطيك العافيه تقبل مروري أخوي

آآآآآآمين يارب ويكتب اجرك ويثقل موازين حسناتك ويعافيك
تشكر علىمرورك العطر